العدد 88 السنة 82 الأربعاء 21 كانون الأول 2016


 

 

 

تصفح بي دي اف

   

 

ص1
1800 عائلة نازحة تعود الى مناطقها في جلولاء
نازحون في الموصل يضطرون إلى بيع "المساعدات" واخرون عالقون في الحسكة السورية
بغداد – طريق الشعب
يضطر عدد من نازحي مدينة الموصل المقيمين في مخيم حسن شام، شرقي الموصل، إلى بيع جزء من المساعدات الانسانية المقدمة اليهم لشراء بعض المستلزمات الاساسية، ولتأمين الاحتياجات اليومية الأخرى، وفيما يستمر مخيم الهول، في الحسكة السورية، باستقبال نازحين عراقيين، ناشدت ادارته المنظمات الإنسانية تقديم الدعم لهم.
في غضون ذلك، اعلنت ادارة ناحية جلولاء في محافظة ديالى، امس، بدء عودة 1800 أسرة نازحة الى مركز الناحية والقرى المحيطة بها، مشيرة الى قرب إغلاق ملف النزوح القسري في المحافظة.

بيع المعونات

وقالت نازحة في مخيم حسن شام، لشبكة "روداو" نالين برواري "نحن بحاجة الى المال لرعاية أطفالنا، هم يقدمون لنا الكثير من المساعدات لكن تنقصنا المستلزمات المنزلية لذا نحن نبيع المعونات لتوفيرها".
بدوره، قال سالم محمد وهو نازح في مخيم حسن شام "قمت ببيع بعض الملابس وعلب حليب الاطفال مقابل 20 ألف دينار، ولولا حاجتنا إلى المال لما قمنا بذلك".
ويعيش أغلب نازحي الموصل في مخيمات الخازر (تبعد بنحو 30 كلم شرق الموصل)٬ ويتسع لقرابة 8 آلاف عائلة٬ ومخيم حسن شام٬ الواقع في منطقة الخازر أيضا٬ ويتسع لقرابة 24 ألف نازح٬ إضافة الى مخيمات (الجدعة٬1 والجدعة٬2 والجدعة3 (جنوب الموصل).

نازحون في مخيم "الهول"

وصلت قبل يومين، دفعة جديدة من اللاجئين العراقيين إلى مخيم الهول جنوب شرق مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا، من معبر رجم صليبي على الحدود العراقية.
إدارة مخيم الهول، قالت "يصل يومياً المئات من العراقيين عبر حاجز قرية رجم صليبي، حيث وصل أكثر من 700 شخص من 184 عائلة عراقية و66 شخصا من 22 عائلة من النازحين السوريين أغلبهم من مدينة دير الزور إلى مخيم الهول من معبر رجم صليبي".
إدارة المخيم أكدت أنها تبذل "جهوداً مضاعفة لاستقبال هذه الأعداد الكبيرة"، داعية المنظمات الإنسانية إلى تقديم الدعم لهم، ومشيرة أنهم مازالوا بحاجة إلى المأوى والاحتياجات اليومية.
وكان العميد طلال سلو الناطق الرسمي لقوات سوريا الديمقراطية وعلى هامش مؤتمر صحفي بخصوص توقيع نداء جنيف قبل أكثر من شهر، قد وجه نداء إلى المنظمات الإغاثية بضرورة مضاعفة جهودها لمساعدة اللاجئين العراقيين القادمين إلى مخيم الهول.
الى ذلك، أفادت مصادر محلية في مدينة الحسكة السورية أن عمليات نقل اللاجئين العراقيين العالقين في منطقة رجم الصليبي داخل الحدود السورية لم تنته بعد، وأن أعداداً منهم لا يزالون عالقين هناك.
وكان بيان للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين قد أكد السبت الانتهاء من نقل قرابة ثلاثة آلاف شخص إلى مخيم الهول.
واستطاعت "بي بي سي عربي" توثيق شهادات بعض اللاجئين ممن تقطعت بهم السبل وسط الصحراء في رجم الصليبي، وذلك بعد اضطرارهم إلى الهرب من مناطق نفوذ تنظيم داعش.

عودة النازحين الى جلولاء

وفي سياق متصل، قال مدير ناحية جلولاء، يعقوب يوسف، لوكالة "الغد برس"، إن "1800 أسرة نازحة بدأت بالعودة الى منازلها في الناحية بعد إكمال تدقيق ملفاتها من قبل لجنة عليا في قيادة عمليات دجلة".
وأضاف يوسف، أن "قيادات أمنية رفيعة وفي مقدمتها قائد عمليات دجلة الفريق الركن مزهر العزاوي، فضلا عن قيادات حكومية متواجدة لاستقبال الأسر العائدة"، مؤكدا أن "هذه الوجبة هي الاكبر قياساً بالوجبات الاخرى وتعد الاخيرة في برنامج استعادة الاسر النازحة الى الناحية".
يذكر ان ناحية جلولاء في محافظة ديالى شهدت موجة نزوح كبيرة عقب سيطرة تنظيم داعش عليها في 2014، قبل ان تحررها القوات الامنية.
وكانت آلاف الأسر قد عادت الى منازلها في ناحية جلولاء خلال الأشهر الماضية من خلال برنامج حكومي يهدف الى إعادة الاستقرار الى المناطق المحررة.
*******
تجمع المسارح يهنئ
بانعقاد المؤتمر العاشر
زار وفد يمثل تجمع المسارح الاهلية، مقر اللجنة المركزية للحزب واستقبل من جانب الرفيق رائد فهمي، سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي. قدم الوفد التهاني في مناسبة اختتام اعمال المؤتمر، متمنياً للحزب كل التقدم والازدهار.
ضم الوفد الزائر كل من د. خالد عودة، د. صبحي الخزعلي، د. زهير البياتي، وعدنان شلاش.
وحضر اللقاء الرفيق فاضل الموسوي، عضو لجنة العلاقات الوطنية.
*********
تهاني في مناسبة انعقاد المؤتمر الوطني العاشر
استقبل الرفيق رائد فهمي سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي الدكتور مهدي الحافظ عضو مجلس النواب، قدم الضيف الزائر التهاني في مناسبة انتهاء اعمال المؤتمر الوطني العاشر للحزب وانتخاب قيادته الجديدة. واشاد بدور الحزب ومكانته في المجتمع والساحة السياسية.
وفي اللقاء جرى التطرق الى الاوضاع السياسية في البلاد، فيما تم التأكيد على احقية وضرورة تعزيز مكانة القوى المدنية والديمقراطية.
حضر اللقاء اضافة الى الرفيق رائد فهمي، الرفاق راهي مهاجر وفاضل الموسوي عضوا لجنة العلاقات الوطنية.
*******
عمليات بغداد تباشر في رفع عدد
من السيطرات من شوارع العاصمة
بغداد - طريق الشعب
باشرت قيادة عمليات بغداد، أمس الثلاثاء، برفع عدد من السيطرات الامنية من شوارع العاصمة بغداد، بهدف تخفيف حدة الاختناقات المرورية، وتسهيل انسيابية حركة سير المركبات.
وقال مصدر أمني، ان العمليات قامت برفع سيطرة جسر الأمانة قرب دائرة الجنسية، كما رفعت سيطرة اخرى بين منطقتي الغدير وبغداد الجديدة.
واضاف المصدر انه تم رفع سيطرة زيونة عند مدخل شارع الربيعي، اضافة الى رفع سيطرتين في ساحة الواثق عند بداية جسر زيونة ذهابا وايابا.
وتابع ان عمليات بغداد رفعت سيطرة ملعب الشعب المؤدية الى ساحة الاندلس، فضلا عن رفع السيطرة الواقعة في مدخل الأعظمية بشارع عمر عبد العزيز المؤدي الى ساحة عنتر، وسيطرة بلاسم الواقعة في مدخل منطقة الكريعات باتجاه الاعظمية.
واكد المصدر انه "تم رفع سيطرة الشهيد النقيب فاروق الواقعة في نهاية الجسر الرابط بين منطقتي الصليخ والاعظمية.
وكان قائد العمليات اللواء الركن جليل الربيعي قد أعلن في (17 كانون الأول 2016)، عن عزم القيادة رفع 26 سيطرة في جانب الرصافة، معتبراً أن رفعها سيسهم في تقليل الازدحامات "بنسبة ضئيلة"، فيما تعهد بعدم إبقاء أي كتلة كونكريتية في العاصمة.
*******
العراق يحذر دولا من هجمات إرهابية محتملة
بغداد – طريق الشعب
حذر رئيس الوزراء حيدر العبادي، أمس، من هجمات "إرهابية" قد يشنها تنظيم "داعش" في بعض الدول، داعيا إياها إلى اليقظة، فيما اعتبر أن العراق أصبح اليوم أقوى من الفترة الماضية.
وقال العبادي خلال مؤتمر صحفي عقده أمس في بغداد وتابعته "طريق الشعب": أدعو إلى اليقظة والحذر من عمليات إرهابية يحاول تنظيم داعش تنفيذها في بعض الدول. وأضاف العبادي "أننا حريصون على حماية السفارات والبعثات الدبلوماسية في العراق". وأشار العبادي إلى أن "لحمة العراقيين تعود اليوم بسبب نجاحهم وصمودهم". من جانب آخر، قال العبادي: إن "العراق اليوم أقوى من الفترة الماضية"، لافتا إلى "أننا حققنا انتصارات كبيرة ضد داعش الإرهابي". وأضاف العبادي أنه "ستتم السيطرة على أغلب المناطق في مدينة الموصل قريبا".
************
ديالى: فريق تحقيق للبحث في ملف الرز الفاسد
بغداد - طريق الشعب
أعلنت عضو مجلس محافظة ديالى سميرة الزبيدي، أمس الثلاثاء، عن تسلمها شكاوى كثيرة تتعلق بتوزيع مادة الرز الفاسد ضمن مفردات البطاقة التموينية في بعض مناطق ديالى، داعيةً وزارة التجارة إلى تشكيل فريق تحقيق للبحث عن "الحلقة المفقودة" في ملف الرز الفاسد.
وقالت الزبيدي في تصريح صحفي، إنها "استلمت شكاوى كثيرة حيال توزيع مادة الرز الفاسد ضمن مفردات البطاقة التموينية في بعض مناطق ديالى مؤخرا والتي اثارت استياء وجدلا شعبيا واسعا في المحافظة".
واضافت الزبيدي انها "زارت مخازن الرز المخصصة لمفردات البطاقة التموينية في ب‍عقوبة واطلعت عن كثب على نوعية الرز التي كانت جيدة ووفق المواصفات وهي تختلف كثيرا عما استلمته العوائل في بعض مناطق ديالى".
ودعت الزبيدي، وزارة التجارة الى "تشكيل فريق تحقيق للبحث عن الحلقة المفقودة في ملف الرز الفاسد، لان هناك شكوك بان بعض الوكلاء ربما قاموا بتغيير مادة الرز المستوردة باخرى فاسدة او وجود ايد خفية قامت بتغيير الرز بعد خروجه من المخازن".
وكان رئيس مجلس قضاء المقدادية عدنان التميمي قد أعلن، الأربعاء (30 تشرين الثاني 2016)، أن أهالي قضاء المقدادية تسلموا ضمن مفردات البطاقة التموينية مادة الرز الهندي المستورد من قبل وزارة التجارة، مبيناً أن تلك المادة فاسدة وغير صالحة للاستهلاك البشري وتفوح منها رائحة "كريهة".
*******
ألمانيا: 12 قتيلا على الأقل في حادث الدهس في سوق الميلاد ببرلين
العراق يدين استهداف المدنيين في برلين ويشبه الحادث بفاجعة الكرادة
بغداد - طريق الشعب
دانت وزارة الخارجية العراقية، أمس الثلاثاء، حادث الدهس الذي استهدف مدنيين في العاصمة الالمانية برلين، مشيرة الى أن الحادث مشابه للتفجير الذي استهدف متبضعين في أحد اسواق منطقة الكرادة وسط بغداد قبيل عيد الفطر، فيما دعت الى مزيد من التعاون والتنسيق الدولي للتصدي للمدارس الفكرية "المتشددة".
وأعلنت الشرطة الألمانية أنها اعتقلت سائق الشاحنة التي اقتحمت سوقا ميلاديا في برلين مساء أمس الاول الاثنين مما أسفر حتى الآن عن مقتل 12 شخصا على الأقل وجرح 48 آخرين، مشيرة الى مقتل راكب كان في المقعد المجاور لمقعد سائق الشاحنة.

شبيهة بفاجعة الكرادة

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية احمد جمال، في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إن "وزارة الخارجية العراقية تعبر عن ادانتها واستنكارها الجريمة الارهابية المتمثلة في حادثة دهس عدد من المواطنين الابرياء في إحدى أسواق برلين"، مبينا أن "الوزارة تتقدم بخالص مشاعر التعازي إلى عوائل الضحايا وشعب المانيا الصديقة وحكومتها".
وأضاف جمال أن الخارجية العراقية "تؤكد أن حادثة استهداف ابرياء يتبضعون داخل سوق عيد الميلاد تمثل دليلاً واضحاً على بشاعة وخسّة الفكر المنحرف والضال للجماعات الارهابية التكفيرية"، لافتا الى أنها "تماثل الجريمة الشنعاء التي ارتكبتها العصابات المجرمة ذاتها بحق الابرياء في احد اسواق منطقة الكرادة ببغداد قبيل العيد".
واشار جمال الى ان "حرب الاسواق والمعابد تمثل وجهاً جديداً من وجوه بشاعة التنظيمات الارهابية الضالة"، مشددا أن ذلك "يحتاج الى مزيد من التعاون والتنسيق الدوليين خصوصاً في طريقة التصدي للمدارس الفكرية ووسائل الاعلام المتبنية خطاب التكفير والتشدد".
يذكر أن العاصمة العراقية بغداد شهدت، في الساعات الأولى من صباح (الثالث من شهر تموز 2016)، مقتل وإصابة العشرات في تفجير كبير نفذه انتحاري يقود سيارة مفخخة في منطقة الكرادة، واعلنت الحكومة العراقية حينها الحداد العام لمدة ثلاثة أيام على أرواح الضحايا.

الإرهاب في برلين

وقال متحدث باسم الشرطة إن "رجلا، كان على ما يبدو يقود الشاحنة، اعتقل" وأن "راكبا" كان معه في الشاحنة "قتل"، من دون مزيد من التفاصيل.
وأعلنت الشرطة الألمانية في وقت سابق أن شاحنة اقتحمت مساء الاثنين سوقا في مناسبة عيد الميلاد في وسط برلين، ما ادى الى مقتل 12 شخصا على الأقل واصابة 48 آخرين، في حين نقلت وكالة "دي بي اي" عن الشرطة قولها إن الأمر عبارة عن اعتداء. ولم يعلن رسميا بعد عن خلفية الحادث. وناشدت الشرطة الألمانية السكان بالبقاء في منازلهم فور وقوع الحادث.
من جهتها أعلنت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل انها "في حالة حداد" بعد الحادث. وقال ستيفن شيبرت المتحدث باسم ميركل في تغريدة على حسابه على تويتر "نحن في حالة حداد ونأمل بأن يتلقى الجرحى الكثيرون العلاج"، مشيرا الى "أخبار مفزعة" تأتي من برلين.

تفاصيل التحقيقات الاولية

ومما ورد من التحقيقات الاولية التي اجرتها الشرطة الالمانية ان الشاحنة التي نفذت عملية الدهس الجماعية في السوق في برلين تعود ملكيتها إلى شركة بولندية وان مسؤول في هذه الشركة قال ان سائق الشاحنة لم يعد يجيب على الاتصالات الهاتفية منذ ساعات وانهم في الشركة لا يعرفون شيئا عنه في الوقت الحالي، غير انه بعد الاعلان عن وجود جثة شخص في الشاحنة، استدرك المسؤولون في الشركة انها جثة السائق الموظف في الشركة وهو بولندي.
وتعتقد الشرطة الالمانية ان عملية الدهس هي عملية ارهابية ولكنها لم تعلن عنها حتى الآن على انها ارهابية بغية استكمال التحقيقات والتأكد من الامر، علما بأنها لم تعلن رسميا اعتقال السائق المشتبه بتنفيذ هذه العملية ولم تكشف عن هويته.
واضافت الشرطة الالمانية ان منفذ العملية على ما يبدو خطف الشاحنة من سائقها بعد ان قتله وابقاه بجواره في قمرة القيادة وانطلق بالشاحنة نحو السوق المكتظة بالرواد.
*********
ص 2


صحة ديالى: احصائية الايدز لم تتغير منذ خمس سنوات

بغداد – طريق الشعب
أكدت دائرة صحة محافظة ديالى، أمس الثلاثاء، أن احصائية مرض الايدز لم تتغير منذ خمس سنوات متتالية، في حين أكدت أن حملات التوعية بالمرض شملت نحو 90 في المائة من مناطق المحافظة. وقال مدير اعلام صحة ديالى فارس العزاوي في تصريح صحفي، إن "احصائية المصابين بالإيدز وفق التقارير الرسمية في ديالى هم ثلاثة مصابين فقط وهي لم تتغير منذ خمسة سنوات متتالية". وأضاف العزاوي أن "المصابين الثلاثة بالإيدز تحت المتابعة والرقابة الصحية وكل واحد منهم لديه سجل مدون فيه كافة التفاصيل والمعلومات ووزارة الصحة لديها اطلاع كامل بحالات المصابين الثلاثة". واكد مدير اعلام صحة ديالى أن "حملات التوعية بمرض الايدز شملت 90 في المائة من مناطق المحافظة وهو انجاز جيد في ظل الاوضاع الراهنة التي تمر بها ديالى"، لافتا الى ان "هناك خطة عمل لتوثيق حياة بعض المصابين من اجل ان تصبح دلالة للمجتمع في بيان الاثار السلبية التي يتركها المرض على حياة المصابين به". ويعد الايدز من الامراض الخطيرة التي برزت في بعض مناطق العراق بعد 2003 بشكل لافت وهناك اسباب محددة للإصابة أبرزها الاتصال الجنسي.
******

الملك الأردني يدعو إلى مشروع عربي لدعم العراق
المواطن: التسوية جواب عن وضع البلاد ما بعد تنظيم داعش
ودولة القانون تعدها "مجتمعية"

بغداد - طريق الشعب
اعتبرت كتلة المواطن البرلمانية، أمس الثلاثاء، أن نقاط الالتقاء بين العراقيين وحالة الوحدة والتخندق خلال الحرب ضد داعش خلقت أرضية مناسبة للانطلاق بالتسوية السياسية في هذه المرحلة، عاداً أن التسوية هي الجواب للسؤال عن وضع العراق ما بعد تنظيم "داعش".

وأكد نائب عن ائتلاف دولة القانون، أن مبادرة التسوية لن تشمل من رفض المثول أمام القضاء و"هرب" إلى أربيل أو خارج البلاد، وفيما بين أن الأصوات التي تتحدث دائماً عن تقسيم العراق لن يكون لها أي مكان في العملية السياسية في مرحلة ما بعد داعش، أوضح أن التسوية بالأساس ستكون مجتمعية داخل محافظات أكثر من كونها سياسية.
في حين؛ دعا الملك الأردني عبد الله الثاني، إلى مشروع عربي يدعم العراق في المرحلة المقبلة، مؤكدا خلال استقباله "قيادات سياسية عراقية" على أهمية اتفاق جميع مكونات الشعب العراقي على خريطة طريق تقود إلى مستقبل أفضل.
التسوية هي الرد

وقال المتحدث باسم كتلة المواطن البرلمانية حبيب الطرفي في تصريح صحفي؛ إن "هناك نقاط التقاء بين ابناء المكونات العراقية هي أكبر من نقاط الالتقاء لدى جميع الشعوب المجاورة للعراق، ناهيك عن حالة الوحدة والتخندق الصلب خلال حربنا ضد داعش والتي وفرت التهيئة النفسية وكسرت جميع الحواجز بين مكونات الشعب"، مبيناً أن "جميع تلك المقومات خلقت الأرضية المناسبة للانطلاق بالتسوية في هذه المرحلة تحديداً في سبيل تحقيق النجاح لها كي تكون خارطة طريق لمرحلة ما بعد داعش".
وأضاف الطرفي، أن "التسوية بمفهومها العام لن تكون ذات جدوى دون وجود رغبة من جميع الأطراف لإنهاء حالة الصراع والخصومة وان يكون هناك فعل على الارض لتحقيق مصالحة مجتمعية تنهي تلك الحقبة الخلافية".
وأوضح الطرفي، أن "الكثير يتساءلون عن وضع العراق في مرحلة ما بعد داعش وهل سيبقى موحداً أم سيدخل في دوامة صراعات وتقسيم، ونعتقد ان التسوية ستكون هي الجواب لهذا السؤال الافتراضي بأن العراق واحد موحد ولا سبيل لقوته الا بالوحدة والمصالحة".

تسوية مجتمعية

من جهته، قال النائب عن ائتلاف دولة القانون رسول راضي في تصريح صحفي، إن "مبادرة التسوية لن تشمل من رفضوا المثول أمام القضاء وهربوا إلى أربيل أو خارج البلد والذين كانت لديهم تصريحات نارية تثير الفتن الطائفية، وهؤلاء مشخصون لدى الجميع ولا تعنينا الأسماء التي تطرح عبر وسائل الإعلام في زوبعة معلوم لدينا من يثيرها".
وأشار إلى أن "تلك الأصوات النشاز التي تتحدث دائماً عن إقامة إقليم أو تقسيم العراق والاستنجاد بدول اخرى معروفة بمواقفها العدائية للعراق لن يكون لها أي مكان في العملية السياسية في مرحلة ما بعد داعش أو في أية تسوية".
وأوضح، أن "التسوية بالأساس ستكون مجتمعية داخل المحافظات أكثر من كونها سياسية"، مبيناً أن "هناك تفاهمات وتقاربا بين السياسيين المشاركين في العملية السياسية، وهناك خلافات في الرؤى العامة للقوانين أو المعالجات للمشاكل".
وتابع راضي، أن "المحافظات التي احتلها داعش فيها مشاكل بين مكوناتها نتيجة ما حصل من عمليات قتل وتهجير وخلافات قد تنطوي عليها صراعات لا نريدها، بالتالي فالمعني بالتسوية بالدرجة الأساس هي تلك المجتمعات أولا وبعدها ننتقل إلى التسوية السياسية".
مشروع عربي

إلى ذلك، قال الديوان الملكي الاردني في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب" إن "الملك عبدالله الثاني استقبل، في قصر الحسينية يوم امس الاثنين، قيادات سياسية عراقية (أسامة النجيفي، صالح المطلك، سليم الجبوري) وجرى استعراض التطورات السياسية والأمنية على الساحة العراقية"، مؤكدا خلال اللقاء "أهمية العمل مع الأشقاء في العراق لدعم استقرار ووحدة وازدهار بلدهم".
ولفت ملك الاردن، بحسب البيان، إلى "ضرورة توفير الدعم العربي لإعادة بناء العراق ومحاربة الإرهاب، ومساعدة العراقيين في ترتيب أوضاعهم، ومد جسور التواصل فيما بينهم لبناء رؤية مشتركة حيال المستقبل الذي يحقق فيه جميع أبناء العراق طموحهم، وليبنوا بلدهم على أسس وطنية تحقق الازدهار وترسخ الاستقرار"، مشددا على "بناء مشروع عربي يدعم أبناء العراق في المرحلة المقبلة، والعمل مع المجتمع الدولي لإرساء الاستقرار وبناء مستقبل أفضل للشعب العراقي".
وأوضح البيان، أنه تم خلال اللقاء، "استعراض التحديات التي تواجه العراق وسبل مساعدته على تحسين أوضاع المناطق المنكوبة فيه والتعامل مع النازحين".
وأكد الملك الاردني أهمية "اتفاق جميع مكونات الشعب العراقي على خارطة طريق تقود إلى مستقبل أفضل"، مبديا استعداد الأردن الكامل، ومن خلال ترؤسه القمة العربية كذلك، لدعم العراق بكل إمكاناته".
ونقل البيان عن القيادات السياسية العراقية، تأكيدها خلال اللقاء، على "ضرورة رعاية الأردن لمشروع عربي للعراق، مشددين على عامل "الوقت والحاجة إلى العمل سريعا لقطع الطريق أمام الجهات التي تسعى إلى تحقيق أجندتها الخاصة على حساب العراقيين ووحدتهم واستقرارهم".
واعربت القيادات العراقية، بحسب البيان، عن إدانتها واستنكارها الحادث الإرهابي الجبان، الذي استهدف رجال الأمن العام وقوات الدرك والمدنيين في محافظة الكرك، وأدى إلى استشهاد عدد منهم، معربين عن تعازيهم للملك وللشعب الأردني وأسر الشهداء، وأمنياتهم للمصابين بالشفاء العاجل".

علاوي والملك الاردني

وفي سياق ذي صلة؛ التقى الملك عبدالله الثاني، في قصر الحسينية يوم الاثنين الماضي، نائب الرئيس العراقي، إياد علاوي، في اجتماع تم خلاله بحث التطورات الراهنة على الساحة العراقية. وجرى، خلال اللقاء، التأكيد على أهمية إعادة بناء مؤسسات العراق وتعزيز وحدته وتحسين البيئة السياسية من خلال انخراط جميع مكونات الشعب العراقي في العملية السياسية، والحد من التدخل الخارجي في شؤونه.
وتناول اللقاء ضرورة تكثيف الجهود العربية والإقليمية والدولية المبذولة لمحاربة التنظيمات الإرهابية التي تهدد أمن واستقرار العالم، وكذلك أهمية توحيد المواقف الرامية إلى مد جسور التعاون مع الإدارة الأمريكية الجديدة. كما جرى التأكيد على أهمية العمل مع المجتمع الدولي لإرساء الاستقرار وبناء مستقبل أفضل للشعب العراقي، وبناء مشروع عربي يدعم العراق في المرحلة المقبلة.

وأكد الملك عبد الله، خلال اللقاء، أن الأردن سيعمل خلال ترؤسه القمة العربية على تقديم جميع أشكال الدعم للعراق، لافتا إلى ضرورة وصول مختلف شرائح الشعب العراقي إلى رؤية مشتركة لبناء مستقبل أفضل. من جانبه، أشاد علاوي بدور الأردن، بقيادة جلالة الملك، في دعم ومساندة العراق في جهوده المستهدفة الحفاظ على وحدته واستقراره، ومحاربة العصابات الإرهابية.
وجاءت هذه اللقاءات بعد زيارة قام بها رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم إلى الأردن ولقاء الملك عبد الله الثاني بشأن التسوية الوطنية التي يعتزم الحكيم اطلاقها.

*******


نائبة تدعو الى تقديم ادلة تثبت وجود خروق في التعيينات

بغداد - طريق الشعب
دعت لجنة التربية البرلمانية ، أمس الثلاثاء، من يمتلك وثائق عن خروق او تلاعب حصل ضمن اليات التعيين في مديريات وزارة التربية الى تقديمها الى اللجنة لمتابعتها، مؤكدة في الوقت نفسه عدم تسلمها اية ادلة تثبت وجود خروق ضمن مراحل التقديم والفرز في تعيينات الوزارة.
وقالت نائبة رئيس اللجنة انتصار الغريباوي في تصريح صحفي، إن "هناك الكثير من الأحاديث نسمعها عن وجود تلاعب بالتعيينات ضمن مديريات وزارة التربية في المحافظات"، موضحة أننا "ومن خلال المتابعة على الرقع الجغرافية للمديريات لم نلمس اية حالة حصلت في هذا الشأن، كما لم تصلنا اية معلومة حقيقية بحصول حالات تلاعب او خرق في الآليات".
واضافت الغريباوي أن "كل من لديه ادلة ثبوتية او وثائق تدين احدى الجهات او تثبت حصول حالة خرق او تلاعب بالتعينات، فعليه تقديم شكوى لنا كلجنة برلمانية مختصة او الى مكتب المفتش العام في الوزارة لمتابعتها"، موضحة ان "هناك اليات وضعت من الوزارة وتم تحويلها الى المديريات والتي يتم وفقها إطلاق استمارات التعيينات".
واشارت الغريباوي الى ان "هناك لجاناَ شكلت ضمن المحافظات تضم اعضاء من المحافظة ومكتب المفتش العام والمديرية العامة للتربية في المحافظة المعنية لمتابعة طلبات التقديم للتعيين وفرزها للمقابلات".
أعلنت وزارة التربية، في 4 كانون الاول الحالي، عدم مسؤوليتها عن آلية التعيينات التي تطلقها، فيما اشارت الى ان تلك التعيينات من صلاحيات مديريات التربية ومجالس المحافظات.
يشار الى ان وزارة التربية تعلن بين فترة وأخرى عن توفر درجات وظيفية في عدد من مديريات التربية في مختلف مناطق العراق، واثارت تلك التعيينات جدلاً واسعاً بسبب اتهامات مسؤولين ونواب بوجود خروق كبيرة في تفاصيلها.

*****

العراق قلق من تداعيات الأزمة في حلب ويدعو إلى إيقاف العنف

بغداد – طريق الشعب
أبدت وزارة الخارجية العراقية، أمس الثلاثاء، "قلقها البالغ" من التطورات "المأساوية" الأخيرة التي شهدتها مدينة حلب، داعيةً إلى إيقاف جميع أشكال العنف الصادرة عن أطراف الأزمة "فوراً"، فيما طالبت بالتحرك عربياً ودولياً بشكل عاجل لتسوية الأزمة سلمياً.
وقال وزير الخارجية إبراهيم الجعفري خلال إلقائه كلمة العراق في الاجتماع الوزاري الطارئ لمجلس الجامعة العربية لبحث الوضع في مدينة حلب، بحسب بيان لوزارة الخارجية تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إن "العراق يعرب عن قلقه البالغ من تداعيات الأزمة في سوريا خصوصاً تلك التطورات المأساوية الأخيرة التي شهدتها مدينة حلب، والتي راح ضحيتها العشرات من الضحايا الأبرياء".
وأضاف الجعفري، أن "العراق يدعو إلى الإيقاف الفوري لكل أشكال العنف الصادرة عن كل أطراف الأزمة، والدعوة إلى ضرورة التحرك عربياً ودولياً بشكل عاجل، وفاعل لتسوية الأزمة سلمياً بعد أن أثبتت الوقائع الميدانية والعملية فشل الحلول العسكرية"، مبيناً أن "العراق يشدد على ضرورة بذل أقصى الجهود لتجنيب المدنيين مخاطر القتال، وتوفير الممرات، والملاذات الآمنة، والمساعدات الإغاثية اللازمة للعوائل".
يشار إلى أن وزير الخارجية إبراهيم الجعفري وصل، أمس الأول الاثنين (19 كانون الأول 2016)، إلى العاصمة المصرية القاهرة لحضور الاجتماع الوزاري الطارئ ل‍‍جامعة الدول العربية لبحث الوضع في مدينة حلب السورية.
وكان مجلس الأمن الدولي قد صوت، أمس الأول الاثنين (19 كانون الاول 2016)، على مشروع قرار بشأن نشر مراقبين دوليين في مدينة حلب السورية لمتابعة إجلاء باقي المسلحين والمدنيين من المدينة.

********

الربيعي: التاكسي النهري لحل أزمة الزحام في منطقة الجادرية

بغداد - طريق الشعب
كشف عضو اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد، أمس الثلاثاء، عن حل لمشكلة الزحام على جسر الجادرية وتقاطع جامعة بغداد، مبينا ان هناك 44 تاكسي نهري تمتلكه وزارة النقل.
وقال محمد الربيعي في تصريح صحفي، ان "اللجنة المشكلة برئاستي وعضوية كل من ممثلي وزارة النقل وأمانة بغداد ومحافظة بغداد وجامعة بغداد وعمليات بغداد والفوج الرئاسي المخصص لحماية المنطقة، وجدنا حلولا تعالج مشكلة الزحام في جسر الجادرية وتقاطع جامعة بغداد من خلال التاكسي النهري"، مؤكدا ان "المشروع هو قيد الدراسة والتطبيق".
وتابع الربيعي انه "سيتم نقل الطلبة من مناطق البياع والسيدية والدورة وابو دشير والاسكندرية والمحمودية واليوسفية وكل مناطق جنوب غربي بغداد الى جامعة بغداد والنهرين عن طريق التاكسي النهري"، مبينا ان "وزارة النقل تمتلك 44 باصا للنقل النهري وكل باص يستطيع نقل 44 راكبا مع توفير خدمة التدفئة والتبريد وشاشات تلفاز وخدمة الانترنيت وبوقت قياسي لا يتجاوز الخمس الى عشر دقائق".

********

منحة بمبلغ 86 مليون يورو لإعادة الاستقرار في المناطق المحررة

بغداد – طريق الشعب
أعلنت وزارة التخطيط، أمس الثلاثاء، عن حصول العراق على منحة بمبلغ 86 مليون يورو لإعادة الاستقرار في المناطق المحررة، مشيرة الى ان المنحة ستركز على مشاريع البنى التحتية من خلال تمويل نحو 15 مشروعا في هذه المناطق.
وقال وزير التخطيط والتعاون الانمائي سلمان الجميلي في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إن "العراق وقع مع الاتحاد الاوربي على اتفاقية مالية لتمويل عمليات إعادة الاستقرار في المناطق المحررة بمنحة أوربية تبلغ قرابة 86 مليون يورو"، مبيناً أن "المنحة تعد جزءا من استراتيجية الاتحاد الاوربي في العراق وسوريا وكذلك استراتيجية القضاء على داعش بهدف تطبيع واقع الحياة في تلك المناطق وإعادة تأهيلها للإسراع في عودة النازحين اليها".
وأضاف الجميلي، أن "الاتفاقية المالية مع الاتحاد الاوربي ستركز على مشاريع البنى التحتية والتي من المتوقع أن يتم تمويل نحو 15 مشروعا في المناطق المحررة، كما سيتم توفير فرص عمل للشباب العاطلين عن العمل من خلال منحهم القروض الصغيرة لتمكينهم من إقامة مشاريع صغيرة وكذلك لمنع التنظيمات الارهابية من تجنيد شباب جدد لصالحهم".
وأشار الجميلي إلى أن "الاتفاقية ستكون لمدة 72 شهرا بدأت من يوم توقيعها مع الاتحاد الاوربي"، لافتا الى ان "البرنامج الانمائي للأمم المتحدة هو الذي سيتولى تنفيذ مفردات هذه الاتفاقية بطريقة الادارة غير المباشرة مع الاتحاد الاوربي والحكومة العراقية ".
يذكر أن العراق دعا في وقت سابق جميع دول العالم إلى مساعدته لبناء ما تم تدميره من قبل تنظيم "داعش" في المناطق التي سيطر عليها.

*********

الانواء: امطار متوسطة وغزيرة وعواصف رعدية خلال يومي السبت والأحد المقبلين

بغداد - طريق الشعب
توقعت هيئة الانواء الجوية، أمس الثلاثاء، هطول امطار متوسطة وغزيرة الشدة مع عواصف رعدية خلال يومي السبت والاحد المقبلين، فيما بينت ان مدى الرؤية سيكون 8-10 كيلو متر وفي المطر 5-7 كيلو متر.
وقال رئيس متنبئين جويين اقدم في الهيئة محمد عبد اللطيف لوكالة "السومرية نيوز" ان "البلاد ستتأثر يومي السبت والاحد المقبلين بمنخفض جوي ناتج عن اندماج منخفضين جويين احدهما قادم من البحر المتوسط والاخر قادم من البحر الاحمر ليكون الطقس في المناطق كافة غائم ممطر في اماكن متعدد من البلاد وحدوث عواصف رعدية احيانا".
وأضاف عبد اللطيف ان "الامطار ستكون غزيرة في المنطقة الشمالية ومتوسطة الشدة في المنطقتين الوسطى والجنوبية"، مبينا ان "الرياح ستكون جنوبية شرقية معتدلة السرعة 10-20 كيلو متر بالساعة ومدى الرؤية 8-10 كيلو متر وفي المطر 5-7 كيلو متر".
وغالبا ما تودي الامطار الغزيرة التي تسقط في العراق الى غرق الشوارع الرئيسة وبعض الدور السكنية نتيجة قدم شبكات الصرف الصحي وعدم استيعاب هذه الكميات الكبيرة.

*********

نائبة عن الديمقراطي الكردستاني: قرار المحكمة الاتحادية ملزم
المحكمة الاتحادية العليا ترد الطعن بإقالة وزير المالية السابق

بغداد – طريق الشعب
اعلنت المحكمة الاتحادية العليا، أمس الثلاثاء، صدور حكم برد الطعن المقدم على عدم دستورية اقالة وزير المالية السابق هوشيار زيباري.
فيما اعتبرت نائبة عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، قرار المحكمة الاتحادية الخاص برد الطعن المقدم لها بإقالة وزير المالية هوشيار زيباري، بانه ملزم لجميع الاطراف، معربة عن تمسكها بعدم وجود فقرة في الدستور تجيز للبرلمان التصويت بشكل سري.
يشار الى ان وزير المالية السابق هوشيار زيباري قدم في وقت سابق، طعنا للمحكمة الاتحادية بشأن عدم دستورية اقالته في مجلس النواب الذي صوت في (21 ايلول 2016) بالأغلبية على سحب الثقة عنه.
وقال المتحدث الرسمي للسلطة القضائية الاتحادية القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إن "المحكمة الاتحادية العليا نظرت اليوم في دعوى الطعن بعدم دستورية اقالة وزير المالية بعد استجوابه داخل مجلس النواب".
وأضاف بيرقدار أن "المحكمة أوضحت في حكمها أن مدة السبعة ايام المذكورة في المادة (61/سابعا/ج) من الدستور تخص المدة ما بين تقديم طلب الاستجواب وقبوله، واقامة الاستجواب فعلاً لغرض تمكين الوزير من تهيئة الاجوبة وأدلتها".
وأوضح بيرقدار، أن "الحكم اشار إلى أن هذه المدة لا تنصرف إلى عملية تكوين القناعة لدى اعضاء مجلس النواب بأجوبة المستوجب بل أن التصويت بالإقالة من عدمه يكون وفق رؤية اعضاء المجلس بغض النظر عن المدة ما بين انتهاء الاستجواب وصدور قرار المجلس بالإقالة "، لافتاً إلى أن "المحكمة قررت رد الدعوى لهذا السبب".
وقالت النائبة عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، اشواق الجاف لوكالة "الغد برس"، ان "قرار المحكمة الاتحادية الخاص برد الطعن بإقالة وزير المالية هوشيار زيباري، ملزم لكل الاطراف السياسية".
واضافت الجاف "مازلنا متمسكين برأينا بعدم وجود فقرة في الدستور او في النظام الداخلي للبرلمان تبيح التصويت السري، وكنا نتمنى من المحكمة الاتحادية ان تراعي هذه النقطة".
وكان الحزب الديمقراطي الكردستاني قد اعتبر سحب الثقة عن وزير المالية هوشيار زيباري "مخالفا للدستور"، مشيرا إلى أن استجواب الوزير، سياسي، ويحمل في طياته نوايا ضد جهة سياسية معينة.
وكان مجلس النواب قد صوت في 21 ايلول الماضي بالأغلبية على سحب الثقة عن وزير المالية هوشيار زيباري.

*********
ص3

العبادي يصدر تعليمات ملحقة بقانون هيئة الحشد الشعبي

بغداد – طريق الشعب
كشفت لجنة الامن والدفاع البرلمانية, امس الثلاثاء, عن عزم رئيس الوزراء حيدر العبادي على اصدار تعليمات ملحقة بقانون هيئة الحشد الشعبي بعد مصادقة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم عليه, مشيرة إلى أن التعليمات تتضمن كيفية اختيار قادته وتسويته بباقي التشكيلات القتالية.
وقال عضو اللجنة اسكندر وتوت، في تصريح اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن “القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بصدد اصدار تعليمات وملحق كامل يخص قانون الحشد لتنظيم القوات خلال الأيام المقبلة بعد مصادقة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم على القانون”.
واضاف وتوت أن “التعليمات تتضمن كيفية تسمية قادة الحشد وقواعد الاشتباك ومهام مقاتليه في تعزيز الامن القومي للبلاد”.
وتابع أن “العبادي سيشكل مديريات خاصة بالحشد كالتدريب والهندسة العسكرية والألوية فضلا عن مساواة حقوق قوات الحشد مع باقي القوات الامنية”.
********
العراق والكويت يعتزمان توقيع عدد من الاتفاقيات المهمة

بغداد – طريق الشعب
اكد سفير دولة الكويت لدى العراق سالم غصاب الزمانان، امس الثلاثاء، ان اللجنة الوزارية العليا الكويتية - العراقية ستوقع عددا من الاتفاقيات الثنائية المهمة لتعزيز التعاون بين البلدين الشقيقين.
وقال الزمانان في تصريح صحفي، عقب اجتماعه مع وكيل وزارة الخارجية العراقية لشؤون العلاقات المتعددة الاطراف والشؤون القانونية، عمر البرزنجي، ان الاستعدادات جارية لعقد اجتماعات اللجنة حيث من المرجح ان تعقد اواخر الشهر الجاري.
وكانت اللجنة الوزارية العليا قد اجتمعت اخر مرة في الكويت في 23 كانون الاول من العام الماضي وتم الاتفاق بين البلدين على تجاوز جميع العقبات وحلحلة الملفات العالقة خلال السنوات الماضية بين البلدين.
وعقد البلدان خمس جولات من اجتماعات اللجنة الوزارية العليا بالتناوب بين عاصمتي البلدين، اسفرت عن ابرام العديد من الاتفاقيات الثنائية في مختلف القطاعات.
*******
داعش أعدم 400 شخص من الحويجة وهروب 853 شخصا خلال يوم واحد
محافظ كركوك: البيشمركة والحشد مستعدان للتحرير
بغداد – طريق الشعب
طالب مسؤولون محليون وزعيم عشائري من الحويجة، جنوب غربي كركوك، باستعادة السيطرة على منطقتهم من قبضة داعش، الذين يتهمونهم بإعدام نحو 400 من سكانها منذ حزيران 2014.
واشار محافظ كركوك نجم الدين كريم، إن قوات البيشمركة والجيش والحشد الشعبي تستعد للبدء بالحملة العسكرية الرامية إلى انتزاع قضاء الحويجة من قبضة تنظيم داعش.
جاء حديث كريم خلال ترؤسه الاجتماع الدوري للدوائر الخدمية في المحافظة، وفق بيان اطلعت عليه "طريق الشعب".
وتقع الحويجة التي تعتبر احد ابرز معاقل داعش جنوب مدينة كركوك ويتحصن فيها المئات من عناصر التنظيم.
استعداد وانتقاد

وقال محافظة كركوك، ان "هنالك تحضيرات واستعدادات بين البيشمركة والجيش العراقي والحشد الشعبي لتنفيذ خطة لتحرير مناطق جنوبي كركوك وغربيها الا ان الحكومة الاتحادية لم تفعلها حتى الان".
ونوه إلى ان "بقاء تلك المناطق فاقم معاناة المدنيين الى حد مأساوي بالإضافة الى بقاء الخطر على المحافظات المجاورة والمحاددة للحويجة".
وأشار كريم إلى أن "كركوك استقبلت اكثر من 26 الف اسرة ومازال النزوح مستمرا"، مبينا ان "ادارة كركوك ودوائرها استنفرت طاقاتها ومواردها لاستقبال النازحين وايوائهم ودعمهم وتهيئة المستلزمات الانسانية الضرورية لهم".
واوضح محافظ كركوك خلال الاجتماع ان ما حصلت عليه كركوك مع نهاية العام الحالي لم يتجاوز مليار و200 مليون دينار رغم حجم التحديات الاقتصادية والانسانية والخدمية التي تواجه كركوك التي استقبلت ومازالت عشرات الاف من النازحين وتحمل اعباءهم.

خطأ كبير

واعتبر محافظ كركوك نجم الدين كريم في وقت سابق، "عدم تحرير الحويجة خطأ كبيرا نظرا للتهديد الذي تشكله بالنسبة لكركوك ومحافظات مجاورة".
وعبّر عن "الاستياء لتأخر عمليات تحرير الحويجة"، معتبراً ان هذا يعني "عدم وجود خطة واضحة لتحرير مناطق جنوب كركوك وغربها".
ولفت المحافظ الى "تسلل لعناصر داعش الارهابي من المناطق الاخرى الى قضاء الحويجة".
واشار مسؤولون الى فرار عشرات الاف الاشخاص من قضاء الحويجة مؤكدين انهم يعانون اوضاعا انسانية صعبة كما قتل الكثير منهم خلال محاولتهم التوجه الى كركوك.
ويبلغ عدد سكان قضاء الحويجة 380 الف نسمة موزعين على 450 قرية وناحية بينهم 120 الفا في المدينة التي تحمل الاسم ذاته.
واكد كريم "هناك حوادث يومية تواجه النازحين الهاربين، مثل تعرضهم إلى نيران عصابات داعش الارهابي وحقول الموت التي زرعها بعبوات ناسفة منعا لهروب المدنيين العزل".
بدوره، طالب ريبوار الطالباني رئيس مجلس محافظة كركوك "الحكومة الاتحادية بتوضيح اسباب ومبررات تأخر عملية تحرير قضاء الحويجة والنواحي التابعة له من دنس عصابات داعش الارهابية".

داعش يعدم 400 مدني

من جهته، قال رئيس مجلس قضاء الحويجة علي دحام ان "داعش اعدم الاربعاء الماضي، ستة من قريتي الحلوات وحوض 6 التابعة لقضاء الحويجة" الذي يبعد مسافة 55 كلم غرب كركوك.
وذكر دحام بان احدى ثلاث عمليات اعدام خلال اسبوع، طالت 22 شابا من عناصر الامن والجيش والصحوات بتهمة التخابر مع الأجهزة الامنية.
وفي السياق ذاته، اكد الشيخ انور العاصي امير قبائل العبيد في العراق والمشرف على "قوة تحرير" الحويجة، ان "داعش اعدم منذ حزيران 2014 حتى اليوم 400 من عناصر الامن والمدنيين" في قضاء الحويجة.
كما قام "مسلحو داعش بتجريف وهدم ونسف عشرة الاف منزل" بينها تلك التي تعود إلى شيوخ عشائر من العبيد والجبور والنعيم فضلا عن مقابر ومراقد دينية"، وفقا للمصدر.
ويرى العاصي ان "ترك الحويجة والتوجه نحو الموصل خطأ استراتيجي ادى الى وضع القوات الامنية العراقية والبيشمركة في كركوك ومخمور وبيجي وتكريت وطوز خورماتو في خطر دائم".
واشار الى ان "داعش يقوم بنقل مقاتليه من الموصل الى الحويجة عبر نهر دجلة او بمحاذات مواقع الحرارات قرب بيجي، وباستطاعته ايصالهم حتى مشارف بغداد وسامراء وديالى بمحاذاة جبال حمرين مرورا بحقلي علاس وعجيل" النفطيين.

استقبال فارين من الحويجة

ونقلت وكالات انباء محلية، عن مصدر أمني في محافظة كركوك، إن " 853 شخصاً بينهم نساء وأطفال وكبار في السن وصلوا، الاثنين، إلى معبر مكتب خالد ومحور الدبس جنوب وغربي كركوك، واستقبلتهم قوات البيشمركة تمهيداً لنقلهم إلى مقر لإيوائهم"، مبيناً أنه "تم تقديم المساعدة والماء والغذاء لهم، وكذلك تقديم الدواء لبعض المرضى بينهم".
وأضاف المصدر، أن "هؤلاء الأشخاص فروا من مناطق قضاء الحويجة، (55 كم جنوب غربي كركوك)، الذي يسيطر عليه داعش، وبينهم 50 شخصاً من صلاح الدين".
يذكر أن نواحي الزاب والعباسي والرياض والرشاد وقضاء الحويجة جنوب غربي كركوك ما زالت تحت سيطرة تنظيم داعش.
*******
النزاهة تدعو التقاعد إلى عدم ترويج معاملات المسؤولين الذين لم يفصحوا عن اموالهم
بغداد – طريق الشعب
طالبت هيئة النزاهة المسؤولين الحكوميِّين المشمولين بواجب الإفصاح عن ذممهم الماليَّة بضرورة الالتزام بالمواعيد التي حدَّدتها للكشف عن مصالحهم الماليَّة، داعيةً هيئة التقاعد العامَّة إلى عدم ترويج المعاملات التقاعديَّة للمتخلفين عن هذا الواجب، مُفصحةً عن تفاصيل النموذج الجديد الخاصِّ باستمارة كشف المصالح الماليَّة.
الهيئةُ عبِّرت عن امتنانها لتعميم الأمانة العامَّة لمجلس الوزراء استمارة كشف الذمَّة الماليَّة ذات الـ(9) صفحات على الرئاسات الثلاث ومجلس القضاء الأعلى والوزارات والجهات غير المُرتبطة بوزارةٍ كافَّـة بشكلها الجديد المنشور على موقعها الرسميِّ (www.nazaha.iq) بدل النموذج الذي كان مُعتمداً سابقاً، مبينة أنَّ طريقة ملء استمارة الكشف عن الذمَّة الماليَّة واستمارة المُتغيِّرات والإرشادات تتمُّ عبر تحميل برنامجها على الحاسبة الخاصَّة بالمُكلَّـف، ومن ثمَّ يتمُّ توقيع المُكلَّف عليها وختمها من قبل دائرته بعد ملء حقولها، لافتةً إلى أنَّ المادَّة (8) من اللائحة التنظيميَّة رقم (1) لسنة 2005 أعطت الحقَّ للمُكلَّف بمراجعة مقرِّ الهيأة بموافقة رئيسها؛ بغية الحصول على المساعدة في ملء الاستمارة. واوضحت هيئة النزاهة، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، أنَّها قد أعدَّت استمارةً جديدةً تتكوَّن من صفحةٍ واحدةٍ لمن قام بملء الاستمارة سابقاً، حيث بمقتضى الاستمارة ذات الصفحة الواحدة (استمارة المُتغيِّرات) يقومُ المُكلَّفُ بذكر المُتغيِّرات فقط، ولا حاجة لملء الاستمارة ذات الصفحات التسع.
وأكَّدت في الوقت ذاته على أهميَّة عدم ترويج أيِّة معاملةٍ تقاعديَّةٍ للمُتخلِّفين عن واجب الإفصاح عن ذممهم الماليَّة، مُطالبةً هيئة التقاعد الوطنيَّة بعدم ترويج معاملات المشمولين بواجب كشف الذمة الماليَّة إلا بعد تقديمهم استمارة كشف الذمة المالية الصادرة عن الهيئة. وكانت هيئة النزاهة قد أعلنت في شباط من العام الجاري عن الانتهاء من المرحلة الأولى من ملفِّ تضخُّم أموال المسؤولين، مُفصحةً عن إحالة سبعةٍ من المسؤولين الكبار إلى القضاء بدعوى تضخُّم الأموال والكسب غير المشروع.
***********
العشرات يتظاهرون في أبي الخصيب مطالبين بتحسين الخدمات
بغداد – طريق الشعب
تظاهر العشرات من المواطنين في قضاء أبي الخصيب، امس الثلاثاء، وقطعوا الطريق الواصل بين مركز مدينة البصرة وقضاء الفاو من خلال اضرام النار في عدد من اطارات السيارات احتجاجاً على تأخر انجاز مشروع للمجاري في منطقتهم.
ونقلت وكالات انباء محلية، عن احد المتظاهرين، قوله، إن "العشرات من أبناء الحي العسكري في قضاء أبي الخصيب خرجوا في تظاهرة غاضبة قرب معهد الصناعة، قاموا خلالها بإضرام النار في اطارات سيارات، وقطعوا بها لفترة قليلة الطريق الواصل بين مدينة البصرة (مركز المحافظة) وقضاء الفاو"، مبيناً أن "المتظاهرين يطالبون الحكومة بالاهتمام بالوضع الخدمي في منطقتهم، وبإكمال مشروع متوقف للمجاري، حيث تركت الشركة العمل قبل انجازه، وخلفت الكثير من الحفر".
ولفت المتظاهر الى أن "الحكومة مطالبة بانجاز المشروع بسرعة لأهميته بالنسبة الى ابناء المنطقة"، مضيفاً أن "التظاهرة تعد الأولى، ولكن ستكون لأبناء المنطقة المزيد من الاحتجاجات السلمية خلال الأيام المقبلة ما لم تتم الاستجابة لمطلبهم".
يذكر أن العديد من الاحتجاجات والتظاهرات الغاضبة قد شهدتها بعض المناطق في محافظة البصرة خلال الأعوام الثلاثة الماضية للمطالبة بتحسين الخدمات.
********
استقدام فرق طبية ألمانية لإجراء علميات معقدة في العراق
بغداد – طريق الشعب
اكدت وزيرة الصحة والبيئة، عديلة حمودة حسين، على اهمية تضافر الجهود والعمل بروح الفريق الواحد لمواجهة التحديات التي تعترض تقديم المؤسسات الصحية خدمات وقائية وطبية وعلاجية كفوءة للمواطنين.
وقالت خلال ترؤسها الاجتماع الدوري للمديرين العامين لدوائر مركز الوزارة بحضور الوكيل الفني حازم الجميلي، ان الاخلاص في العمل والتسلح بالهمة العالية كفيل بتجاوز التحديات الامنية والاقتصادية التي تواجه الاداء وتعترضه، لافتة الى ان خدمة المواطن ينبغي ان تتصدر اولويات عملنا باعتباره هدفا اساسيا لتلك الخدمة.
وجرى خلال الاجتماع مناقشة محاور مهمة، واستعراض نتائج الزيارة الاخيرة التي قامت بها الوزيرة الى جمهورية المانيا الاتحادية بدعوة من نظيرها الالماني واجراء لقاءات مع مندوبي الشركات الالمانية المتخصصة لصناعة الادوية والاجهزة والمستلزمات الطبية وبحث سبل تذليل مشاكل ومعوقات عملها في العراق وتحديد محاور مذكرة التفاهم والتعاون الصحي مع المانيا في مجالات الادوية وتدريب الملاكات الطبية وعلاج المرضى في المستشفيات الالمانية واستقدام الفرق الطبية الالمانية المتخصصة لاجراء العمليات المعقدة للمرضى في العراق وانشاء ورشه لصناعة الاطراف الصناعية، فضلا عن تبرع احدى الشركات المتخصصة في صناعة الاطراف الصناعة الذكية بأنشاء ورشة الأطراف الصناعة في العراق.
**********
البرلمان يلزم المالية بإصدار تعليمات بشأن اجازة الاربع سنوات
بغداد – طريق الشعب
الزم مجلس النواب، وزارة المالية، بإصدار تعليمات خاصة بشأن اجازة السنوات الاربع للموظفين.
وقال عضو اللجنة المالية، احمد حاجي رشيد، لوكالة "دنانير"، ان فقرة منح اجازة اربع سنوات للموظفين الراغبين بها والمتضمنة في الموازنة الاتحادية يتم اطلاقها وتنفيذها بعد مصادقة رئيس الجمهورية على مشروع قانون الموازنة لعام 2017 لتكون سارية التنفيذ. واضاف ان هذه الفقرة الزمت وزارة المالية بإصدار تعليمات لكيفية التقديم على هذه الاجازة بالنسبة للدوائر والمؤسسات الحكومية.
وكان مجلس النواب قد صوت على الموازنة الاتحادية لعام 2017 بمبلغ 100 تريليون دينار عراقي وبعجز مالي يقدر بـ 21 تريليون دينار.
*******
مناورة بحرية بين العراق وايران في شط العرب
بغداد – طريق الشعب
اعلنت وزارة الدفاع، امس الثلاثاء، مشاركة قيادة القوة البحرية، عبر قطعاتها في مناورات "محمد رسول الله" مع البحرية الايرانية، الاثنين، مشيرة الى ان التمارين العسكرية ركزت على تسيير الدوريات المشتركة وتفتيش الزوارق ومكافحة اعمال التهريب والقرصنة في مياه شط العرب. وقالت الوزارة في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "الجانب العراقي المتمثل في قيادة القوة البحرية، اشترك في تمرين (محمد رسول الله) وزج ستة زوارق ديفندر بالإضافة الى عشرة زوارق من حرس المنطقة الرابعة، بينما اشترك من الجانب الايراني بـ16 زورقا"، مبينة ان "الغاية من التمرين هي تسيير دوريات مشتركة من الجانبين العراقي والإيراني، لتفتيش الزوارق المشتبه بها، ومكافحة أعمال التهريب والتسلل والقرصنة البحرية". وتابع البيان، ان "المناورات شملت تمرين الإنقاذ البحري، حيث نفذ في حدود مدخل شط العرب بإشراف رئيس أركان القيادة العميد البحري الركن عبد الواحد كاظم سهر، ومدير مديرية العمليات البحرية وضباط من مديرية التدريب البحري"، موضحا ان "التمرين نفذ في ظروف جوية صعبة، لكنه كان على مستوى عال من الدقة والتطبيق".
***********
تقرير أمريكي: معركة الموصل تباطأت عمداً في الأيام السبعة الماضية
جهاز مكافحة الإرهاب يؤكد مواصلة عمليات التحرير وينفي توقفها
بغداد – طريق الشعب
أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أمس الثلاثاء، أن معركة الموصل تمر بصعوبات متوقعة بسبب ما وصفته بـ"التضاريس الحضرية الكثيفة" في المدينة، فيما أكدت أن القوات العراقية نجحت حتى الآن في تحرير 20 في المائة من المدينة فقط.
غير أن قائدا في جهاز مكافحة الارهاب، كشف عن عدم وجود اي تعرض على الاحياء المحررة في الجانب الايسر، مؤكدا انه لا يوجد توقف او بطء في عملية تحرير الموصل لكن المرحلة الاولى انتهت.
وتواصل القوات الأمنية المشتركة بمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي عملية تحرير مدينة الموصل من قبضة "داعش"،

العمليات لم تتوقف

وقال قائد العمليات الخاصة الثانية في جهاز مكافحة الارهاب اللواء، معن السعدي، أمس الثلاثاء، ان "القوات الان في حالة تنظيم وتهيؤ وانتظار القطعات الماسكة للأرض واكمال استحضارات الرتلين الشمالي والجنوبي ليتم البدء بالمرحلة الثانية من عمليات تحرير الموصل". واضاف، انه "لا يوجد اي نوع من التعرضات على الاحياء المحررة في الجانب الايسر والوضع تحت السيطرة".
واكد ان "عملية تحرير الموصل لم تتوقف لكن المرحلة الاولى انتهت حسب الخطة المرسومة من قبل القائد العام للقوات المسلحة ويجري الان الاستعداد للمرحلة الثانية"، مبينا ان "المرحلة الثانية من عمليات التحرير ستستأنف في جميع المحاور".
عائق التضاريس

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية بيتر كوك خلال مؤتمر صحفي عقده في مقر البنتاغون، إن "معركة الموصل تمر بصعوبات متوقعة بسبب التضاريس الحضرية الكثيفة"، مؤكداً أن "القوات العراقية نجحت في تحرير ما نسبته 20 في المائة من المدينة وتبدي شجاعة وتصميماً عاليي المستوى للاستمرار في العملية العسكرية حتى النهاية".
وأضاف كوك، أن "وزير الدفاع آشتون كارتر أكد خلال زيارته الأخيرة للعراق مواصلة دعم واشنطن للمعركة وتلبية ما تحتاجه القوات العراقية فيها".

تباطؤ متعمد!

وفي نفس السياق، ذكر تقرير لمعهد دراسات الحرب الأمريكي إن العمليات تباطأت عمداً في الأيام السبعة الماضية لتخفيض معدل الاستنزاف في قوات مكافحة الارهاب التي تقاتل لوحدها في المدينة، موضحاً أن هناك رؤية بتغيير تكتيكات المعركة للاستعانة أكثر بالضربات الجوية المركزة وحتى وان ادى هذا الأمر إلى تقدم بطيء.
وأضاف التقرير، أن ظروف المعركة الحالية وخاصة تدرع "داعش" بالمدنيين وإصراره على المقاومة قد تضطر مكافحة الإرهاب إلى استدعاء شركائها من الجيش والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي لفتح أكثر من جبهة وتحريك المعركة على الأرض في الموصل بنحو أسرع.
وكان الأمين العام لمنظمة بدر القيادي في الحشد الشعبي هادي العامري قد أكد، يوم الأحد (18 كانون الأول 2016)، أن معركة الموصل ستطول وتحتاج الى زمن وصبر.
ص4
دعوة الى اعادة النظر في قرار تصفية الاسواق المركزية

بغداد – طريق الشعب
دعت الشركة العامة للأسواق المركزية، الأمانة العامة ل‍مجلس الوزراء الى إعادة النظر في قرار تصفيتها، لافتة الى أن القرار لا يصب في مصلحة وزارة التجارة. وقال معاون مدير عام الشركة حسين ياسين، لوكالة "السومرية نيوز"، "نحن الآن أمام قرار من الأمانة العامة لمجلس الوزراء خاص بأن تصفى الشركة العامة للأسواق المركزية"، مشيرا الى أن "الشركة تسعى الى وضع خطة للبقاء تتضمن إحالة بعض المواقع للإيجار والمساطحة". وأضاف ياسين، "نناشد الأمانة العامة لمجلس الوزراء إعادة النظر والغاء قرار التصفية كون رأس مال الشركة يبلغ تريليوني دينار، بالإضافة الى مواقعها المنتشرة في بغداد والمحافظات"، مؤكدا أن "تصفية الشركة ليست من مصلحة البلد ولا من مصلحة الوزارة".
وتوقفت جميع الاسواق المركزية التي كانت سلعها مدعومة من قبل الحكومة عن العمل بعد عام 2003 نتيجة اعمال السلب والنهب التي طالتها، فضلا عن تبني العراق سياسة الاقتصاد الخاص.
*****************
امهال 8 مصارف اهلية بطرح اسهمها للتداول حتى نهاية 2016

بغداد – طريق الشعب
ذكر مصدر مطلع، أن البنك المركزي العراقي، أوصى، امس الثلاثاء، ثمانية مصارف من بينها إسلامية بضرورة طرح أسهمها في سوق العراق للأوراق المالية، محددا نهاية العام الحالي كآخر موعد لها.
ونقلت وكالة "الغد برس"، عن مصدر في البنك، قوله، ان "كتاباً رسمياً أوصى تسعة مصارف منها خمسة مصارف اسلامية وهي (العالم، الجنوب، جيهان، زين العراق، البلاد)، واربعة اخرى وهي (أربيل الدولي، الهدى، الاقليم التجاري) بطرح اسهمها في سوق العراق الاوراق المالية".
واضاف المصدر، ان "تداول الاسهم في السوق يسهم بشكل كبير ومباشر في تنمية الاستثمارات المحلية والاجنبية ويؤمن بتنفيذ القواعد الرقابية الفعالة على أداء تلك المؤسسات ومتابعتها"، مبيناً ان البنك المركزي أمهل تلك المصارف حتى نهاية العام الحالي لطرح أسهمها في السوق".
************
"سومو" تخطر زبائنها بالخفض القادم في إمدادات النفط على أساس اتفاق "أوبك"
حقل الرميلة: الانتاج 3 مليارات برميل والعوائد 200 مليار دولار خلال 6 سنوات
بغداد – طريق الشعب
أعلنت هيئة تشغيل حقل الرميلة، غربي البصرة، امس الثلاثاء، ارتفاع إنتاج النفط من حقل الرميلة الى 1,45 مليون برميل يوميا، ليكون عند أعلى مستوى انتاج للحقل منذ 27 عاما مقارنة بالمعدل السابق، بواقع ايرادات بلغت 200 مليار دولار، فيما ابلغت شركة تسويق النفط العراقية، زبائنها من مشتري النفط العراقي، بانها ستخفض الانتاج على اساس اتفاق اوبك.

200 مليار دولار من الرميلة

قالت هيئة تشغيل الرميلة المؤلفة من شركة بي بي وشركة بتروتشاينا وشركة نفط الجنوب، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "استثمار الحقل خلال الاعوام الست الماضية ، وفر عوائد مالية للعراق تقدر بحوالي 200 مليار دولار"، مضيفة "يبلغُ مستوى الانتاج الحالي لحقل الرميلة الاعلى منذ 27 عاما حيث ينتجُ حالياً 1,45 مليون برميل باليوم مرتفعا من 1 مليون ب/ي في عام 2009".
واشارت الى ان "هذه الزيادة قد تمت في الانتاج بالرغم من الظروف الجيولوجية الصعبة وتقادم البنى التحتية والمعدات في حقل يبلغ عمره 40 عاما. ولفهم ومعالجة تلك الصعوبات قامت هيئة تشغيل الرميلة بتطوير وغرس ثقافة تسترشد بالاداء ودعم وتقوية القوى العاملة العراقية لتوظيف تقنيات جديدة ومتقدمة".

انتاج 3 مليارات برميل

ونقل البيان، عن وزير النفط جبار اللعيبي، قوله ان "انتاج 3 مليارات برميل خلال فترة قصيرة كهذه هو انجازٌ مثيرٌ للإعجاب. ان حقل الرميلة النفطي هو حقلٌ مهم وحيوي ونحن نأمل من شركائنا الاجانب وزملائنا العراقيين الاستمرار في زيادة الانتاج من الحقل خلال الاعوام القادمة".
من جانبه، علق رئيس عمليات الاستكشاف والاستخراج في شركة بي بي برنارد لوني، ان "النجاح في انتاج 3 مليارات برميل خلال اقل من سبعة اعوام انجازٌ رائعٌ، خصوصاً اذا ما اخذنا بنظر الاعتبار التحديات العالمية التي واجهتها صناعة النفط والغاز خلال العامين الماضيين. وبالرغم من التحديات التي تواجه الجميع، فان فريق شركة بي بي ومن خلال العمل جنباً الى جنب مع زملائنا من شركة بتروتشاينا وشركة نفط الجنوب العراقية ، قد تمكنوا من رفع الانتاج بشكلٍ آمنٍ وتحقيق عوائد مالية كبيرة للعراق".

حفر 240 بئرا جديدة

ونوه البيان الى ان "ادارة هيئة تشغيل الرميلة، تمكنت من زيادة عدد الآبار المنتجة في الرميلة بنسبة 50في المائة، وتم حفر 240 بئرا جديدة وتم تنفيذ برنامج متواصل لاستصلاح الآبار لغرض مواجهة معدل الانحسار الطبيعي نتيجة تقادم الحقل. كما اسهمت التقنيات المتقدمة المستخدمة في الحقل مثل بيانات جس الآبار المباشرة والوسائل المتطورة لتحليل عينات اللباب وخرائط المكامن ثلاثية الابعاد بتحسين اداء الآبار ورفع دقة وكفاءة الحفر".
واشار الى انه، "تم تنفيذ احد اكبر برامج حقن الماء في العالم، لتعظيم الانتاج في اجزاء من الحقل انخفض فيها الضغط المكمني نتيجة لنصف قرن من الانتاج المتواصل. فما بين شهر آذار 2013 وتشرين الأول 2016، ارتفع معدل حقن الماء من 60 الف ب/ي الى 900 الف ب/ي وذلك في اعقاب عملية اعادة تأهيل وتحديث محطة كرمة علي لمعالجة المياه وخمس محطات لحقن الماء وانابيب الحقن المرتبطة بها".
واكد البيان ان "الهيئة تواصل اعادة تأهيل وتحديث المنشآت الاخرى في عموم الحقل. حيث تقوم محطات عزل الغاز في الرميلة الآن بمعالجة حوالي 1,8 مليون ب/ي من النفط زائداً الماء المنتج وهي كمية من الموائع لم تشهدها الرميلة منذ عام 1997. وهذا ما يجعل الاستثمار في معدات مثل وحدات عزل نفط جديدة ووحدات معالجة النفط الرطب وعزل الاملاح ووحدات التخلص من الماء المنتج امراً حاسماً للمساعدة في الحفاظ على المنشآت الحقلية وادامتها والتي يعود تأريخ بعضها الى سبعينيات القرن الماضي".
ولفت البيان الى انه "بالتوازي مع الانجازات المتحققة في مجال الانتاج، فقد تحسن الاداء في مجال السلامة بشكل كبير ايضا، فقد تم تطبيق معايير معدات السلامة الشخصية الالزامية وتنفيذ اجراءات برنامج السيطرة على العمل وخدمة الطوارئ الطبية على مدار الساعة واكمال اربع عيادات طبية مجهزة تجهيزا كاملا. وتم تقديم مئات الآلاف من ساعات التدريب على السلامة لخفض عدد الحوادث بشكل كبير ولتوفير خدمات استجابة للطوارئ ذات مواصفات عالمية في حالة حصول حوادث متعلقة بالسلامة".
وتحتل شركة بي بي صدارة الشركات العالمية المستثمرة في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا. وبالاشتراك مع شركائها من شركات النفط الوطنية في المنطقة، تقوم شركة بي بي حاليا بانتاج قرابة 3 مليون ب/ي من النفط والغاز في منطقة الشرق الاوسط.

سومر تخطر زبائنها

أخطرت شركة تسويق النفط العراقية "سومو"، امس الثلاثاء، عملاءها من مشتري النفط الخام بأن العراق سيلتزم بتخفيض الإنتاج الذي اتفقت عليه منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك".
وقالت "سومو" وفقا لوكالة "رويترز"، إن "حجم خفض الإنتاج سيتراوح بين 200-210 آلاف برميل يومياً خلال النصف الأول من 2017"، مخطرةً عملاءها من مشتري النفط الخام أن "العراق سيلتزم بتخفيض الإنتاج الذي اتفقت عليه منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك".
من جانبه، افاد مصدر في القطاع على علم بالموضوع بحسب "رويترز" بأن "حجم الخفض بالضبط لكل شحنة من الشحنات المتجهة إلى الزبائن سيتحدد لكل واحدة على حدة"
************
برلماني : وجود مافيات فساد في البنك محمية من وزراء ونواب
المركزي يعتزم هيكلة جميع مكاتب الصيرفة والتحويل المالي ويضع ضوابط "صارمة"
بغداد – طريق الشعب
كشفت اللجنة المالية البرلمانية، امس الثلاثاء، عن عزم البنك المركزي على هيكلة جميع مكاتب الصيرفة وشركات التحويل المالي، مشيرة الى انه سيضع ضوابط جديدة "صارمة" للحد من تهريب العملة الاجنبية الى خارج العراق.
وفيما اكدت لجنة النزاهة البرلمانية، وجود مافيات فساد كبيرة في البنك المركزي ودائرة التسجيل العقاري، يقف خلفها وزراء ونواب، لفت عضو فيها الى وقوع العديد من المصارف الصغيرة ومكاتب الصيرفة "فريسة وضحية" للتغطية على فساد مصارف اهلية اخرى كبيرة ومدعومة من شخصيات نافذة.

هيكلة شركات الصيرفة

وقال عضو اللجنة المالية البرلمانية، احمد حمه، لوكالة "الغد برس"، إن "جميع المكاتب الرسمية المتخصصة بالتحويل المالي والصيرفة كانت تعمل بضوابط سهلة وسلسة موضوعة من قبل البنك المركزي".
وأضاف أن "البنك المركزي سيغير جميع تلك الضوابط ويشددها بإجراءات أكثر"، مشيرا إلى أن "المركزي سيعيد هيكلة جميع مكاتب الصيرفة وشركات التحويل المالي".
وبين، أن "هيكلة المكاتب ستكون حصرا على المكاتب الرسمية وليست الوهمية او غير المرخصة".
وأوضح، ان "البنك المركزي لا يتعامل مع مكاتب الصيرفة غير المرخصة في شراء العملة الصعبة في المزاد المالي من قبل المصارف الحكومية"، لافتا إلى أن "اللجنة المالية تراقب عمل البنك المركزي في دوره بالتعامل مع مكاتب الصيرفة".

مصارف اهلية "مسنودة"

من جانبه، قال عضو لجنة النزاهة البرلمانية، طه الدفاعي، لوكالة "السومرية نيوز"، ان "بعض المصارف التي تتسبب في ضياع العملة، مسنودة من احزاب وكتل سياسية"، مشددا على "ضرورة ايجاد آليات عمل جديدة للحد من عمليات تهريب العملة وزيادة فواتير وسندات استيراد البضائع المزورة من خلال حصر مزاد العملة بمصارف ذات مصداقية وتابعة لجهات يمكن الاعتماد عليها في دعم البلد اقتصاديا ومالياً".
وأضاف الدفاعي انه "تم فتح العديد من القضايا حول تلك المصارف لدى هيئة النزاهة ولجنة النزاهة البرلمانية والبعض منها وصل الى القضاء، لكن القضاء برأ الكثير منها"، مشيرا الى ان "بعض المصارف وشركات الصيرفة الصغيرة وحجم تعاملها بسيط لا يتجاوز الـ 5 مليون دولار تمت معاقبتها، ووقعت ضحية وفريسة للتغطية على فساد مصارف اكبر تهرب العملة وتتعامل يوميا بمئات ملايين الدولارات ولديها غطاء، ومسنودة، لكن لا يمكن محاسبتها او الوقوف في وجهها".
وتابع ان "البنك المركزي وعدنا بوضع ضوابط جديدة بشأن مزاد العملة، من خلالها متابعة حتى زبائن تلك المصارف من خلال نصب كاميرات لمراقبة عملية البيع"، لافتا الى ان "المشكلة الاساس لدينا اليوم تتعلق بضرورة حصر بيع العملة بمصارف محددة خاصة مصرفي الرشيد والرافدين وعدم اطلاقها هكذا دون رقيب".
وبين الدفاعي "اننا كلجنة مختصة وضعنا توصيات للبنك المركزي، وأحلنا العديد من الملفات المتعلقة بحالات فساد بمصارف عديدة الى هيئة النزاهة ووصلت بعض تلك القضايا الى القضاء"، موضحا "اننا لا نستطيع ان نفرض آليه معينة لعمل مزادات بيع العملة فهي تفرض من السلطة التنفيذية".

مافيات في البنك المركزي

بدوره، قال المتحدث باسم لجنة النزاهة البرلمانية، عادل نوري، لوكالة "الغد برس"، ان "هناك مافيات فساد كبيرة في البنك المركزي ودائرة التسجيل العقاري متورط فيها وزراء ونواب"، مضيفا "سيتم الكشف عن تلك المافيات في القريب العاجل".
واكد نوري "اننا عاكفون على دراسة ملفات وزارة الخارجية والصحة وملفات البنك المركزي والتسجيل العقاري"، مشيرا الى ان "ميزانية الدولة ممكن ان تهرب من قبل البنك المركزي بفواتير مزورة، خصوصا في ظل غياب اية اجراءات من قبل القضاء، والدليل عدم وجود مدير بنك واحد، خلف القضبان". وتابع ان "اكبر مافيات الفساد، هي في البنك المركزي والتسجيل العقاري وهناك اسماء كبيرة مشمولة بالفساد منهم وزراء ونواب وعما قريب سوف نعلن الاسماء الى العلن وامام الرأي العام".
**************
الاحتياط النقدي ينخفض الى 34 مليار دولار
بغداد – طريق الشعب
يواصل الاحتياط النقدي للعملة الصعبة لدى البنك المركزي بالانخفاض نتيجة استمرار مزاد بيع العملات وسياسة الباب المفتوح لجميع المنتجات الذي ادى الى استنزاف كبير للعملة الصعبة في ظل انخفاض الايرادات المالية العائدة من مبيعات النفط. بحسب مختصين.
وقال الخبير الاقتصادي، عبد الحسن محي، لوكالة "دنانير"، ان "انخفاض احتياط البنك المركزي الى 34 مليار دولار يعتبر كارثة جديدة على الاقتصاد العراقي لان الاحتياط يعد موردا سياديا وغطاء آمنا للعملة المحلية".
واضاف، ان استمرار مزاد العملة الصعبة الذي يشوبه "الفساد" ويدار من قبل اشخاص غير متخصصين ما ادى الى استنزاف العملة الصعبة وتخريب الاقتصاد.
واشار الى ان "العراق بحاجة الى قرارات جريئة وشجاعة لانقاذ الاقتصاد، كالغاء مزاد العملة الصعبة واصدار قرار من مجلس الوزراء بمنع الاستيرادات الصناعية والزراعية مع تفعيل المنتجات المحلية، بالاضافة الى تحديد الجهات التي تمول ذاتيا كامانة بغداد والدوائر الخدمية في المحافظات الذي ليس لهم أي دور على ارض الواقع".
وتابع "كما يجب استثمار طاقة الموظفين الذي يكلفون الدولة سنويا اكثر من 51 تريليون دينار من خلال خلق شركات انتاجية واخرى تقوم ببناء البنى التحتية في مختلف القطاعات".
من جهته، قال عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار البرلمانية، برهان المعموري، ان "سياسة البنك المركزي ببيع العملة الصعبة ادت الى هدر كبير في الاحتياطي النقدي"، مبينا ان "مزاد العملة يمكن ان يجني ارباحا لدى البنك وبالتالي يزيد من احتياطه النقدي".
واضاف ان "هناك معلومات تشير الى ان الاحتياطي الحالي للبنك المركزي في انخفاض مستمر بعد ان كان 78 مليار دولار سنة 2013".
**********************
النهوض بالاقتصاد العراقي في ضوء وثائق المؤتمر الوطني العاشر
للحزب الشيوعي العراقي
عادل عبد الزهرة شبيب
توقف المؤتمر الوطني العاشر للحزب الشيوعي العراقي المنعقد للفترة من 1-3 كانون الأول 2016 من خلال وثائقه عند الاقتصاد العراقي الذي يعاني أزمة عميقة تشمل مجمل البناء السياسي والمؤسسي للدولة , فالعطل في الاطار الاقتصادي العام للبلاد من حيث تعمق الطابع الريعي والاحادي للاقتصاد العراقي وتخلف الصناعة والزراعة والقطاعات الاقتصادية الاخرى, هذا العطل سيتعمق في حال استمرار الأوضاع ومسارات السياسة الاقتصادية وتوجهاتها على ما هي عليه , حيث أن النهج الاقتصادي الحالي يتميز بـ :
1. سوق منفلت .
2. تضخم وترهل قطاع الدولة .
3. سوء الادارة وعدم الكفاءة .
4. تفشي ظاهرة الفساد في مفاصل الدولة المختلفة .
5. التفاوت في الدخل والثروة .
6. الاختلال في البنية الاجتماعية –الاقتصادية .
7. ارتفاع نسبة البطالة .
8. التداعيات السلبية الثقيلة على حياة المواطنين .
ان الاقتصاد الريعي الذي يتميز به اقتصادنا الوطني هو احوج ما يكون إلى الدور الاقتصادي الفاعل للدولة على المستوى التنظيمي والتحفيزي والانتاجي وذلك من اجل توفير شروط اعادة تنشيط قطاع الصناعة التحويلية والزراعة . ويؤكد الحزب الشيوعي العراقي في وثائقه التي اقرها المؤتمر العاشر للحزب على ضرورة :
1. تأمين الحماية للمنتج المحلي .
2. توفير التمويل الضروري .
3. تحقيق الشراكات مع القطاع الخاص المحلي والاجنبي .
4. تحديث الشركات المملوكة للدولة وتوسيع القاعدة الانتاجية وتنويعها ,.
5. اعتماد الرؤى والاستراتيجيات والسياسات الموحدة للدولة في المجال الاجتماعي-الاقتصادي .
6. النهوض بالبنى التحتية اللازمة وتطويرها ولاسيما الطاقة الكهربائية وشبكات الماء والصرف الصحي والموارد البشرية المتخصصة والكفؤة .
7. تحقيق التنمية المستدامة في ظل توفر الاستراتيجيات للدولة في المجال الاجتماعي – الاقتصادي.
8. توفير الاستقرار السياسي والامني .
9. أن لا يكون القطاع النفطي قطاعا للتكثير المالي فقط وانما من الضروري الاهتمام بإنشاء روابط امامية وخلفية له مع القطاعات الاقتصادية الاخرى .
10. الاهتمام بعمليات تصنيع النفط والغاز لما لذلك من أهمية وتأثير ايجابي على الاقتصاد الوطني وقطاعاته المختلفة .
11. العمل على معالجة الثغرات في عقود الخدمة في القطاع النفطي مع التوجه الجاد للاستفادة منها في تعزيز قدرات العراق الفنية والادارية والتسويقية لتحقيق الاستثمار الوطني المباشر في حقولنا النفطية استكشافا وتطويرا .
كما أكدت وثائق الحزب على ضرورة وجود سياسة اقتصادية –اجتماعية تختلف عن تلك التي ادت الى ما نحن فيه اليوم , على أن يكون محور هذه السياسة وهدفها الاساس توفير شروط تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة, عبر اصلاح قطاع الدولة والارتقاء بكفاءته وادائه وتحديث آليات عمله واعتماد معايير النزاهة والكفاءة والخبرة في من يتولون مسؤوليات ادارته القيادية , وان تتم تعبئة موارد الدولة وترشيد استخدامها وتوجيهها نحو تطوير البنى التحتية وتأمين الكهرباء والماء والصرف الصحي والنهوض بقطاعات التعليم والصحة والنقل وتنشيط القطاعات الانتاجية الصناعية والزراعية لتنويع هيكلية الاقتصاد العراقي الى جانب تقليص الانفاق الاستهلاكي والبذخي الحكومي والخاص واصلاح النظام المصرفي ومراجعة آليات البنك المركزي في توجيه وادارة السياسة النقدية خصوصا مزاد العملة , اضافة الى تطوير آليات اعداد الموازنة العامة واللجوء الى الضرائب التصاعدية الاكثر عدلا والعمل على تحقيق العدالة الاجتماعية وتطوير انظمة التقاعد وشمول القطاع الخاص بها والتأكيد على ضرورة تقليص الروتين ورفع الانتاجية وتعزيز الرقابة والشفافية .
ص 5

ما لا يصح دخوله على تفعيلات الابوذية

القسم الاول

د. هاشم الفريجي

البحر الذي تنظم عليه الإبوذية

يقول جميع من تصدى للابوذية أن البحر الذي تنظم عليه الإبوذية هو الوافر(ولو أني أرى غير ذلك) وأصله في العروض (مُفَاعَلَتُن مُفَاعَلَتُن مُفَاعَلَتُن)، ولا ينظم عليه تاما بل تتحول تفعيلته السباعية الأخيرة إلى الخماسية (فَعُوْلُنْ) بسبب القطف وهو حذف السبب الأخير في التفعيلة، ثم العصب الذي يؤدي إلى سكون اللام. ويدخل على تفعيلتيها الأولى والثانية زحاف العصب أيضا على اللام ويحولها إلى (مَفَاْعِيْلُنْ). ومن اشهر القصائد التي نظمت على هذا البحر معلقة عمرو بن كلثوم التي مطلعها:
ألا هُبِّي بِصَحْنِكِ فَاصْبِحِيْنَا
وَلا تُبْقِي خُمُوْرَ الأندَرِيْنَا
ويمكن أنْ ننظم إبوذية فصيحة على نفس الوزن.
فمن ذلك للكاتب:
طَرَقْتُ الْبَابَ حَتَّى كَلَّمَتْنِـي
فَلَمَّا كَلّ َمَتْنِي كَلَّمَتْنِي
فَلَو تَدْرِي بِمَاذَا كَلَّمَتْنِـْي
لأعْذَرْتَ الَّذِي نَظَمَ الْبُوْذِيَّه
وهو مولد من البيت المشهور:
طَرَقْتُ الْبَابَ حَتَّى كَلَّ مَتْنِي
فَلَمَّا كَلَّمَتْنِي كَلَّمَتْنِي
وقول الشاعر:
نَوَائِبُ لا تُرَى بِكُمُ تُرَابِي
فَمَاذَا يَفْعَلُ الآتِي تُرَابِ
خُذُوْا ذَهَبِي وَأعْطُوْنِي تُرَابِـي
ألا أنَّ التُّرَابَ هُوَ الهُوِيَّه
ومن خلال دراستي الأبوذية وجدت أن وزنها لا يخرج عن أربعة أوزان إذا أخذنا بالاعتبار تحريك ثاني الساكنين اللذين يلتقيان كثيرا في حشو الابيات.
فهي تنظم على: مفاعيلن – مفاعيلن – فعولن: مقطوفة
أو على: مفاعيلن – مفاعيلن – فعولان: مقطوفة مذالة
أو على: مفعولن – مفاعيلن – فعولن: مخرومة مقطوفة
أو على: مفعولن – مفاعيلن – فعولان:مخرومة مقطوفة مذالة
والخرم في التفعيلة الاولى والقطف والاذالة في الاخيرة.
وقد وجدت بعضا ممن يتحدثون عن الاوزان في مؤلفاتهم الشعبية لا يعرفون حقائق علم العروض ولا يجيدون تقطيع المفردات فتراهم يتخبطون كثيرا في نسبة أبيات أو قصائد الى أوزان معينة، وقد نشرت ذلك في مقالي (نقد المؤلفات الادبية الشعبية العراقية)... فكيف بالشعراء الشعبيين الذين لا علم لهم بالعروض والوزن... فالشعراء الشعبيون لا يميزون بين التفعيلات المتقاربة في وزنها مثل مَفَاعِيْلُن وفَاعِلاتُن ومَفْعُوْلاتُن ومُسْتَفْعِلُنْ، فيقومون بإدخال إحداها مكان الأخرى في الإبوذية وفي غيرها من البحور. وهذه التفعيلات تختلف بتسلسل الحروف الساكنة والمتحركة فيها مما يجعل موسيقى كل منها مختلفة عن الأخرى.
والوزن في الحقيقة ما هو إلا نغمات قصيرة متتالية بفترات زمنية متقاربة تصنعها الحروف والحركات في مقاطع البيت. ولاحظ اختلاف نغمات هذه التفعيلات وما يقابلها من الكلمات بالمقارنة مع غيرها من التفعيلات الأخرى:
مَفَاعِيْلُن: ومثالها نواعيرٌ
فَاعِلاتُن: ومثالها عاملاتٌ
مُسْتَفْعِلُنْ: ومثالها مستبشرٌ
مَفْعُوْلاتُن: ومثالها منظوماتٌ
وسوف ترى اختلاف مواقع الحركات والسكنات فيها؛ فكلها تبدأ بمتحرك وتنتهي بساكن. ولكنها تختلف بحركات حروفها بين البداية والنهاية. والحركات، وليس الحروف، في الحقيقة هي التي تنظّم لحن المفردات والتفعيلات ثم الأوزان والبحور.
إن الحديث عن علم العروض مهما كان بسيطا ومعززا بالامثلة والشروح يبقى في كثير من الأحيان (حديث طرشان) بسبب صعوبة فهم ما يجري أثناء التقطيع للمفردات.. ومقابلتها بما
يناسبها من تفعيلات واستنتاج الوزن ثم البحر لان علم العروض بحاجة الى ممارسة ودراسة مستفيضة قبل الوصول الى مثل هذه الاستنتاجات... وكثير ممن ينظمون يقول لك (بيتي موزون وانا أقرأه صحيحا) ولا يمكن إقناعه بخلل الوزن.. لانه يقيس حسب سليقته.. وسجيته وليس كل من نظم شعرا يملك سليقة سليمة.. ولا كل من حاور في العروض يعرف دقائق هذا العلم الكبير. وكأمثلة على خلل أبيات الأبدوذية سندرس بعضا منها ونقوم بتقطيعها للنظر في الخلل الذي يصيبها.
ففي هذا البيت:
دَم هِلَّن بِدَال الدَّمِع يَجْفُـوْن
عَلَى المَاچِنْتَ اَظِنْهُم گَبُل يِجْفُــوْن
الْوِدَاع إشْچَان ضَرهُم لَوَن يِجْفُــوْن
جِفوَني إوْ كِل عَذُوْل إشْتِمَت بيَّه
نجد أنَّ الشطر الثالث يبدأ ب: (الْوِدَاعْ)، وفيه زيادة ألف ولام:
وتقطيعه: الْ وِ دَا عِشْ - چَا نْ ضَر هُمْ - لَ وَن يِج فُوْنْ
و تفعيلاته:: فَا عِ لا تُـنٌ - فَـاعِ لا تُـنٌ - مَ فَـا عِي لانْ
فتحول وزن التفعيلتين الأولى والثانية بسبب ذلك إلى فَاعِلاتُنْ وهي تفعيلة بحر الرمل، والأخيرة إلى مَفَاْعِيْلانْ.
ومثل هذا كثير في الإبوذية. وتلاحظ انه يمكن كتابة الشطر الثاني بتغيير (عَلَى الْمَاچِنْتَ) إلى (عَل مَا چِنْتَ) أي بحذف ألف (عَلَىْ) والألف واللام من (الْمَاچِنْتَ). ولن يؤثر ذلك في الوزن لأنَّ هذه الحروف الثلاثة (تكتب ولا تلفظ) إذا جاءت التفعيلة الأولى مخرومة كما يلي:
دَم هِلَّن بِدَال الدَّمِع يَجْفُون
عَلْ مَا چِنْتَ أظِنْهُم گَبُلْ يِجْفُـوْن
الْوِدَاع إشْچإن ضَرْهُم لَوَن يِجْفُـوْن
جِفُوْنِي إوْ كِل عَذُوْل إشْتِمَت بيَّه
وإذا كان هذا واضحا، فإنَّ الشطر الثاني فيه مشكلة عروضية أخرى:
تقطيعه: عَلْ مَاْ چنْ - تَضِنْ هُمْ گَبُ - لْ يِجْ فُوْنْ
تفعيلاته: مَفْ عُو لُنْ - مَفـاْ عِلْ فـَعَ - لْ مَفْ عُوْلْ
وهو أنَّ آخر التفعيلة الثانية جاء متحركا (تَضِنْهُمْگَبُ) وبداية التفعيلة الأخيرة جاء ساكنا بسبب كلمة (لْ يجْ فوْنْ). وهو ما نجده أيضا في الشطر الثالث بسبب كلمة (لَوَنْ)، الذي أدى أيضا إلى تغيير تفعيلات الشطر الثالث وكما يلي بعد حذف (ألف ولام التعريف) الزائدة على الوزن من بداية الشطر:
تقطيعه: وِدَاْ عِشْ چاْ - نِضَرْ هُمْ لَوَ - نْ يِجْ فُوْن
تفعيلاته: مَفاْ عِيْ لُنْ - مَفـاْ عِلْ فَعَ - لْ مَفْ عُوْلْ
وكما هو واضح ليس من الوافر. وفي الحقيقة أن الشطر الثالث من بحر الرمل التام وتفعيلته الأخيرة مذالة (فاعلاتان). والصحيح أنَّ يكون المتحرك ساكنا والساكن متحركا كما في بيت الشاعر أبو معيشي التالي:
وَحَگِّ المَاْخِلَگْ رَبِّيْ شَبَاْهَهْ
سَبعْ نِيْرَاْنْ إلَهْ ابْگَلْبِيْ شَبَاْهَه
أعِذْرَهْ المَاْ دَرَىْ ابْرُوْحِيْ شَبَاْهَهْ
كِتَلْنِيْ المِطِّلِعْ وِيْلُوْمْ بِيَّهْ
وبتقطيع الشطر الأول نحصل على:
وَحَگْ گِلْ مَاْ - خِلَگْ رَبْ بِيْ - شَبَاْ هَهْ
مَفَا عِي لُنْ - مَفَـا عِي لُـنْ - فَعُو لُنْ
ولاحظ كيف أنَّ حرف الياء في نهاية التفعيلة الثانية جاء ساكنا، وحرف الشين في بداية التفعيلة الثالثة جاء متحركا، وهو الذي يطابق الوزن أي سكون آخر التفعيلة وحركة أولها كما أسلفنا. وسبب الخلل في:
عَلَلْمَاچِنْ - تَضِنْهُمْگَبُ - لْيجفون
هو أنَّ كلمة (گَـبُـلْ) ثانيها متحرك (هي وتد موصول) ويصبح في نهاية التفعيلة الثانية، بينما ثالثها ساكن ويصبح أول التفعيلة الثالثة، ولو استبدلناها بكلمة (يوْمْ) (وهي وتد مفروق) والتي
ثانيها ساكن وثالثها ساكن أيضا لاستقام الوزن:
عَلْمَاچِنْ - تَضِنْهُمْيَوْ - مْيِجْفُوْنْ
أمَّا الحرف الثالث من كلمة (گَبُلْ و يَوْمْ) فيمكن أنْ يكون ساكنا او متحركا ليستقيم وزن التفعيلة الأخيرة وكأنك تقول:
عللماچِنْ - تَضِنْهُمْيَوْ - مِيِجْفُوْنْ
أي بكسر الميم قبل يجفون، وهذا ما ذكرته من موضوع التقاء الساكنين في العامية وهما حرفا الواو والميم من كلمة يَوْمْ. ولا يخلو بيت إبوذية من ذلك في كثير من الأحيان. ولذلك جاز قبول
الساكن في هذه الحال باعتبار إمكان تحريكه.
وفي البيت التالي:
يحَادِي الْعِيْس بَالله إعْلَيْك مُرْهَان
إوْ گلْلِّهُم تَرَانِي ابْسِجِن مُرْهَان
إنْچَان الزَّاد عِدْهُم حِلُو مُرهَان
حِلُو لُو نِنْجِمِع كِنَّا سِوِيَّه
جاءت التفعيلة الأولى في الشطرين الثاني والثالث على وزن مفعولاتن:
إوْ گلْ لِلْ هُمْ - تَرَا نِبْ سِجِ - نْمُرْ هَان
إنْ چَا نِزْ زَاْ - دِعِدْ هُمْ حِلُ - وْمُرْ هَانْ
ولكي يستقيم الوزن يجب حذف (إنْ) من بداية كلمة (إنجان) فيصبح الشطر (چَان الزَّاد عِدْهُم حِلُو مُرهَانْ)، وبذلك تصبح تفعيلته الأولى مخرومة (مَفْعُوْلُنْ). ولا نستطيع حذف الألف وحدها لأننا لا نستطيع أنْ نقول (نِجَانْ)، مثلما يمكن أنْ نقول (نِرِيْدْ) بدل كلمة (انْرِيْدْ). والتفعيلة الثانية فيها زيادة كالتي تحدثنا عنها في (تَظِنْهُمگَبُ) في البيت السابق، فيجب أنْ يكون اللام من المقطع: (دْعِدْهُمْحِلُ) ساكنا ليستقيم الوزن. بينما هو مضموم لأنَّ الحروف التي قبل حروف العلة تأخذ حركتها منها أي الضمة إذا كان واوا والكسرة إذا كان ياء والفتحة في حالة الألف في أكثر الأحيان. كما يمكن كسر حرف الواو من (وِمرهان) لتستقيم التفعيلة الأخيرة علما أنَّ لفظ البيت كما مكتوب هكذا:
إنْ چَا نِزْ زَاْ - دْعِدْ هُمْ حِلُ - وْمُرْ هَانْ
والعروضي الصحيح:
چَا نِزْ زَاْ - دِعِدْ هُمْ زَيْ - نْمُرْ هَانْ
أي بحذف حرفي (إنْ) من كلمة (إنجان) وإبدال حلُو الذي حرفه الثاني متحرك إلى (زيْنْ) التي حرفها الثاني ساكن.. وهكذا.
إنَّ هذه التعليقات والاقتراحات بعد تحليل الأبيات عروضيا لم تكن لتذكر لولا أنَّ هنالك أبياتا كثيرة ينطبق عليها الوزن بشكله الصحيح. وهذه الأبيات السليمة عروضيا يجب أنْ تكون القياس
الذي نقيس ونقيّم عليه نقدنا لوزن أبيات الإبوذية، إذ لا يصح اعتبار الموزون وغير الموزون صحيحين، ولا تصح المساواة بينهما طالما أنَّ الشعراء يستطيعون أنْ ينظموا أبياتهم بطريقة
موزونة طبقا للعروض في تطبيقاتة على الشعر الشعبي.
ومن الأبيات الصحيحة:
يَحَادِي الْعِيْس بَالله أعْليْك وَنْبِيْه
لُمَن يِلْحَگ شِريْچ الْرُوْح وَنْبِيْه
ونِيْنِي مُوش كِلْمَن گَام وَنْبِيْه
يِوِن بِيْه الْحَدِر ضِلْعَه شِچِيَّه

********

لغز جوّاي*

حسين جهيد الحافظ

ما بين هيله وبين ليله
وما بين حنّونه وأم اِسمير
واِطشوت اللبن
اِسنينه يمشن هدر
بيهن يعد بس محن
الوحشه صارت هله
والغربه صارت وطن
وما بين صيحات الزغار
اِبغنج واِبحرگه سر وعلن
چوّاي يا چوّاي
يالشايل اِبخلگك زمن
حط الرحال اِستچن
يا كافي كثر أسئله
اِمنين اِنته اِمنين ؟
يا ياهو اِنته ؟ ومن ؟
واِشكثر بعيونك شجن ؟
چوّاي يا چوّاي
يا مدري يا نكتة وكت
اِبوكتك چبير الوكت
فرحة عمر
مرجوحه وضحكة زغر
زرگة اِعيونك لغز ما ينحزر
شايل معاني اِشكثر
حب وتصافي ووفه
شرطه وجواسيس وغدر
واِسنين عمرك تمر
حيه ودرج
ورغم العسر والعسر
رغم الألم والجفه
وحزن البيوت الطين
بيهه الأخو چان اِخو
وچانت العشره دين
ومهيوب حچيه أمر
من يحچي حجي حسين
الوادم خلية صدگ
ما تعرف الحيله
من علي جوده اِيگابله الطحّان
ومن عوده حسن والحچي ناصر
السيد طالب السرّاج
البسطية وسيله
زنبور غرة گمر
وترنيمه ضحكة ضفر
اِشموع وچفافي مهر
واحد وطبعه الوفه
ما يوم صار اِثنين
حجي صاحي
وعوده ناهي
حاتم الطائي الصبح
لا أكثر اِمعزبين
وتشبه صواني الخضر
مطعم شناوه اِصحين
ويا چاي كاظم علي
هيل ويعطر العجد
جاي العصر سنكين
والمله طالب وطن
اِبدمه الوطن شريان
ما عرف يوم الدغش
بس يعرف الاِحسان
دينه الوفه ومبدأه
بس خدمة الاِنسان
خيّاط بس بالاّسم
عالم ورع فنّان
چوّاي يا چوّاي
يالوكتك وكت
حته الحزن بيه فرح
وعاشور بيه العيد
ورغم الألم والألم
چان الغنه ترديد
وبيه السوالف صدك
عن حمده نحچي وحمد
عن سعده واِمسيعيد
والناس أهل من تستمع
چوّاي سولف ولو عن بعد
يالتدري حچيك نفع
يالبيك صار البخل لازمه
اِ بكل شي طبعك بخل
بس بالسوالف طمع
واِنته اِتعرفنه طبع
اِولايتنه بيرغ كرم
اِمن الجوع تنطي شبع
ومن ثدايه اِعيونهه العطشان يروه
يروه واِيخضر نبع
وتلهم الشاعر قصيده
وتمنح الكاتب مداد
وشارع الحبوبي بيهه
للهوه ايجيب الهوه
عگد الهوه سيف وقلم
بيهه والعضّاض واِچفوف الزلم
بيرغ جهاد
اِمن الصبه والبيت المدو
والنعيمه الحداد
خنياب يجري الصدگ
غير الصدگ ما راد
وادم طبعهه الوفه
ما تعرف الحيله
اِشما جار بيهم وكت
اِشما دارت اِعليهم محن
الجار عدهم جار
والوطن عدهم وطن
وحب البشر بالأصل
ديدان واِلهم طبع
چوّاي يا چوّاي
اِولاية أهلنه صدگ
اِولاية محبه ووفه
واِنته اِتعرفنه صدگ
لا تحچي بالعاطفه
اِولايتنه وعليك الله
اِولايتنه واو ..وفاء
اِويه الهاء يعني الوفه
الناصرية منهه ونعم
للدنيه طشت وفه
الناصرية أم الوفه
ـــــــــــــــ
*(چواي ) علامة من علامات مدينة الناصرية في ستينيات و سبعينيات القرن
المنصرم قرن العشرين , رجل شبه مخبول و لكن وما أدراك ما لكن ؟
دخل چواي هذا المدينة لغز وخرج منها لغزا
آب /1984

*********


الايــــام

احسان محمد علي

انا بسجلك رقم
وانت بسجلي رقم
ومن يمسح الارقام
من يعرف الصار او جرى
ومن يحسب الايام
ومنو شاف الگمر بطلعته
وما غنّه .. او ما هام
الشاعر نبي بغربته
وكلش نذل
من يكسر الاقلام
آني أغنّي الموطني
العاشر مؤتمر
السعف النخل
الكل فارس شهم مقدام
من دمه زكى تراب الوطن
ومن موتته هم گام
يا موطني يا أول لحن
أول حرف
أول رسم
أول شريعة حكم
يا أول الاقوام
الله أول ما خلق (بغداد)
يا موطني مايك عذب
وسيفك ذرب
يگطع راس العدو
وكل واشي والنمام
يا موطني صرخة (علي) بالكوفه
هزت منبر الأصنام
سيف الحقيقه إنجلى
وخل تزعل الاقزام
يا موطني حبك نغم
ورايه .. وعلم
وبستة وفه بيها اليحبك هام

*********

ليل وضوه وشموع


محمد عبيد النعماني

ليل وضوه شموع ودفو بيوت
والفجر طب عالليل بسكوت
ما صدگت ليل الشته يفوت
يركض ركض والولف گاعد
- - - -
ليل وضوه شموع وحچي عتاب
ما ظل حچي وحتى النجم غاب
مصيوب گلبي من العتب طاب
وصوابي لف روحه بكواغد
- - - -
ليل وضوع شموع وعتب عين
خفگ السعف تخفگ الچفين
ما ظل عتب صفنة حياطين
لن الحچي من الحچي شارد
- - - -
ليل وضوه شموع ودمع هَلْ
العين ليره والشعر فلْ
يسلب الروح من ايتنعثل
ورَد يمسح دموعه ويواعد

**********

من الشعر المغربي
اصحى يا حزين

نصرالدين خيامي بلمهدي
عزيزي المواطن
عزيزي الفقير
حياتك ما تسويش
وحكامك مالهمش ضمير
في القوانين كذابين
والحقيقة مغيمين
على الجدران يرسموا بساتين
و ورا الجدران معتقلين
حياتك في يدهم بقشيش
وحقك ضايع
وندل ما يعفيش
بكذبوا يعلي
ما يوطيش
اصحى يا حزين
ظروفك محاين
زايدة ... و تزيد
لا تقول : اليوم محسوب
أو وعد ... ومكتوب
***
أيها المواطن
أيها الفقير
ليش السكات
والحمد للممات
عن الوجود غيبان
تغني لحلم زمان
وتقول : رأيك مالوش مكان
تنام على خطب الجوامع
وتصبر للمواجع
و يزحموك في المضاجع
وتقول : عمار يا بلاد السماسرة
ولو أنام جعان
***
عزيزي المواطن
عزيزي الفقير
أنت الحكاية
اصحى كفاية
احصي ضحايا
وثورة غاية
قضية ... و مبدأ
كلمة في معناها
و تشفي العاهه
***
أيها المواطن
أيها الفقير
خانوك ...
وباعوك ...
ومن الوجود مساحوك
أنت اللي ...
شايف ...
وخايف ...
وفي القهر واقف
بايع بالخسارة
تتأمل في منظرك
وتعد نجوم الليل
وحسرتك أكتر من السنين
في الأرض عجنوك
ومنك مرعوبين
على قفاك ضربوك
و قالوا : أنت مين
شايف إزاي منظرك
***
عزيزي المواطن
عزيزي الفقير
الجوع أبو الكفر
يجيب المدلة ... و القهر
لا تغني للوجه الفجر
ولا تبكي بدموع الصبر
السر مدفون في سر
اسأل أهل القصر
يا تحيا كريما مقتدر
يا تغور إلى القبر
أو تسبح بسم زعيم الغجر
بما دلك ... وبما فكر
***
أيها المواطن
أيها الفقير
خليك على الخط المستقيم
زي الزمان القديم
خليك كريم
و القناعة سرور
و شكوى عيب
مهما الحاكم يجور
و الجوع سلام
ليش تفكر تثور
خليك زي النجوم
والكواكب في الفضا تدور
والأمواج تسبح للبحور
خليك في سلامة
بلاش سكة الندامة
هم ... و ملامه
شغل مخك بحكامه
كلوا فاني
اكسب احترامه
إحنا نعيش في القصور تمام
وخليك أنت والجوع غرام
حافظ ع الأمانة
بلا عنطزة ... فهامة
***
عزيزي المواطن
عزيزي الفقير
مصير ... خطير
يعيش ... مفيش
جاع ... صاع
جهود ... جحود
خاسيس ... تيس
رئيس ... إبليس
ملعون ... فرعون
نشيد ... قصيد
معمع ... بعبع
صراحة عظيمة
و حقايق الهزيمة
عقولهم هزيلة
في الكذب ليها حيلة
و صبر طال
حدوتة في الموال
تاه النضال
و شقا هطال
ركبوا الأندال
و الحرام حلال
أندهس الوطن
يا طولتك يا بال
***
أيها المواطن
أيها الفقير
لا تسمع كلام جرانين
وكذب الجعرانين
قول : يا رب يا معين
و شوف المولودين
والمتغربين
والمغلوبين
والمحكومين
نظف مخك
وقول : يا رب يا معين
عزيزي المواطن
عزيزي الفقير

*******
ص6
ص6

في استذكار الراحل جلال الماشطة

شهدت قاعة الاقواس في فندق بغداد يوم السبت 26 تشرين الثاني 2016 جلسة استذكار الاعلامي والكاتب المعروف الراحل جلال الماشطة، دعت اليها الجمعية العراقية لدعم الثقافة. وحضرت الجلسة جمهرة واسعة من السياسيين والمثقفين والاعلاميين، وتحدثت فيها نخبة من الادباء والصحفيين واصدقاء ومعارف الفقيد المقربين.
افتتحت الجلسة بشريط فيديو عن الفقيد تضمن صورا له في مراحل مختلفة من حياته، وبعده قدم رئيس الجمعية العراقية لدعم الثقافة مفيد الجزائري كلمة عن الفقيد، ثم قرأ كلمة رئيس الجمهورية د. فؤاد معصوم الموجهة الى حفل الاستذكار، ودعا مدير الجلسة الكاتب الاعلامي المعروف عبد المنعم الاعسم الى المنصة. تحدث الاعسم بدوره عن الراحل الماشطة، ثم دعا الى المنصة المتحدثين الرئيسين، وهم على التوالي: د: مالك المطلبي، عبد الرحمن طهمازي، ياسين النصير، عبد الزهرة زكي، كاميران قرداغي ود. خالد السلطاني – والاخيران تليت كلمتاهما نيابةً.
وجاء بعد ذلك دور عائلة الراحل الماشطة، وقد تحدثت باسمها زوجته السيدة انعام عبدالله. ثم تليت برقيات ومداخلات في المناسبة.
في هذا الملف ننشر نصوص ابرز ما استمع اليه الحضور في الجلسة.
*********
نبقى نبصره معنا وبيننا*
مفيد الجزائري
قبل سبعة شهور بالضبط، في 26 نيسان من هذه السنة، كفّ القلب الشجاع المتعب عن الخفقان.
كان الصراع المديد المرير الذي خاضه عنيدا مع العجز الكلوي المستعصي، قد استنزف قواه وهدّ حيله.
نعم، كان ثمة والقلبُ في المعمعان ما يخفف عنه كثيرا: فابو فارس لم يكن ممن يبالغون في الانشغال بأنفسهم وهمومهم، فيثقلون في النهاية على انفسهم، ويزيدون همومهم هموما.
كان على العكس، بطبيعته وبحكم تكوينه، منصرفا في الغالب عن شؤونه الخاصة الى شؤون الغير، الى شؤون الناس القريبين والبعيدين، وشجون البلد وقضايا العالم والحياة والمستقبل. وكان قد تربى وتعلم وتثقف، منذ فتوته المبكرة، على الاهتمام بما نسميه اليوم: الشأن العام. وفي خضم مسيرته الحياتية اللاحقة، الدراسية والثقافية والعملية – الاعلامية / السياسية، تعمق عنده هذا التوجهُ وتكرس.
وكانت حصيلة ذلك فقيدنا جلال الماشطة الذي عرفناه، مع ان كثيرين منا وربما معظمنا لم يعرفوه من كثب الا غداة انهيار النظام الدكتاتوري في 2003، عندما رجع الى الوطن .. ممنيا النفس بالمشاركة في بناء العراق الجديد، الذي ما اكثر ما كان يحلم به. ومنذ ذلك الحين حتى رحيله ربيع السنة الحالية، وضع نفسه وعقله وقلبه ومعرفته وخبرته وموهبته، في خدمة ذلك الهدف السامي.
لكنه وقد انغمر في ذلك تماما في الواقع، لم يكف لحظة عن متابعة حاله الصحية. وكيف له ان لا يفعل وهو يعيش بكلية وحيدة، وفوق ذلك متمردة سادرة في تمردها؟ كان يتابع بدقة وحرص شديدين كل صغيرة وكبيرة، ويفعل كل ما بوسعه لوقف اتساع الشرخ الذي كان يهدد عافيته وحياته. كان - بين امور اخرى - ينفذ بصرامة منقطعة النظير توصيات الاطباء وتعليماتهم، التي لم يكن اكثرها ليحتمل.
كانت معادلة قاسية، واجهها ابو فارس مدركا، قويا، متحملا، صبورا .. طاردا اليأس ومعمرا القلب بأمل لا يريد له ان يخبو.
ولا ريب في ان جهده الهرقلي هذا كان سيتكلل بالظفر .. لو لم يكن الامر، حقا وصدقا، استثنائيا في استعصائه.
كان جلال يخوض معركة ابعد ما تكون عن التكافؤ ..
ومع تعاقب الايام، وتزايد الوهن، وتضاؤل فسحة الامل، لم تعد الشجاعة وحدها كافية لابقاء القلب قويا نشيطا نابضا.
اخذ التعب منه مأخذه، فذوى وتداعى، حتى انطفأ ..
خسر ابو فارس المعركة .. فخسرناه ..
ايها الاحبة، ارحب بكم باسم الجمعية العراقية لدعم الثقافة، التي كان جلال احد مؤسسيها سنة2005، واشكركم على حضور هذه الجلسة، التي نريد بها ان نقول له، اننا نبقى نبصره معنا وبيننا.
اسمحوا لي الآن ان ادعو مدير جلستنا، الاستاذ عبد المنعم الأعسم، الى المنصة.

*القيت في مفتتح الجلسة
*********
رئيس الجمهورية:
خسره العراق والاعلام العربي
أيتها الأخوات، أيها الإخوة
أشاطركم الحزن والأسى ونحن نستذكر الدكتور جلال الماشطة الذي خسره العراق كاتباً وصحفياً كبيراً، وشخصية وطنية رهن حياته وثقافته من أجل خدمة بلده وشعبه وفيّاً لقيمه التقدمية في رفض كافة أشكال القمع والاستغلال والتبعية والتخلف، الى جانب الذود عن حرية التعبير والابداع.
ان الأدوار المشرِّفة التي لعبها الفقيد الراحل قبل 2003، كرسته كواحد من أنشط مثقفينا المعارضين للدكتاتورية والساعين من أجل عراق ديمقراطي حر. وهو ما تأكد بعد 2003 عبر الجهود المتميزة التي بذلها بدأب لخلق إعلام حر ومهني ومسؤول في جميع المواقع الإعلامية والوظيفية التي اضطلع فيها بمسؤوليات متقدمة، فكان مثالاً طيباً للتلازم بين المسؤولية الوطنية والمسؤولية المهنية، وهما مسؤوليتان أخلص إليهما الفقيد طيلة سنوات عمله في عراق ما بعد الدكتاتورية متسامياً على التباينات والمشاحنات الدينية والمذهبية والاثنية، ومساهماً في إرساء صرح ثقافة تتلاقح في ظلها التيارات الفكرية والابداعية المختلفة من دون أن تقمع أو تلغي الخصائص الخاصة.
ان رحيل الدكتور جلال الماشطة يمثل أيضاً خسارة مؤلمة للاعلام العربي نظراً الى المكانة التي احتلها، وباعتراف واسع، كأحد أكثر الاعلاميين العرب المعاصرين كفاءة وخبرة في السياسة الدولية، وفي الشؤون الروسية والأوروبية الشرقية خاصة، ومؤسساً للعديد من الدوائر الصحفية والاعلامية، الى جانب مساهمته في ترجمة كثير من الأعمال عن الروسية في مجالي الأدب والفلسفة إلى اللغة العربية، وعمله الحيوي كمستشار للرئيس مام جلال، ثم سفيراً للجامعة العربية ومديراً لمكتبها في العاصمة الروسية.
رحم الله الدكتور جلال الماشطة الذي عاش بسيطاً ودوداً زاهداً متواضعاً، وعزيزاً وكريماً في الوقت نفسه.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
ــــــــــــ

* كلمة رئيس الجمهورية د. فؤاد معصوم في جلسة الاستذكار
*********
اعتراف بين يدي جلال الماشطة
د. مالك المطلبي

حيثيات الاعتراف
الاعتراف الاختياري مُصْطَلَحٌ انْطلق من البيئة المسيحيّة الكهنوتيّة، لخلاص النفس من أدرانها التي يسميها الكهنوتيُّون ذنوبًا هي أقرب إلى الكبائر في المصطلح الإسلاميّ، لتستثمره مقاربات واقعيّة، ومُتخيّلَة، ففي المقاربة السياسيّة يُصبح الاعتراف الإجباري شرطًا للخلاص المُفْتَرض من العقوبة القصوى. وفي المقاربة التخييليّة الأدبية يرادف الاعتراف السيرة، حيث العروج وسط الأنوار الكاشفة للخلاص من عبء، أو تُخمة القلق الوجودي. هذا أنا أنشد الخلاص من القنوط "أقصى درجات اليأس" القنوط من عودة الأمل، الأمل الذي جعله جلال الماشطة متعيّنًا، حضورًا مَعْيشًا، فكرةً محسوسة، ولكن لا زمن لها. فكرة غائمة كأنها وَمْضٌ لا ظهور له إلّا بالاختفاء. كنت أسابق زمان تدرُّجه في الموت. لأدلي، أمامه، باعتراف حرفيّ :
لا أمل في بلاد يحكمها إله بلا بشر "من تعريف بلزاك للصحراء: الصحراء إله بلا بشر"، وإنْ وُجِد فالفُسحة ضيِّقة. لم أكن قادرًا على الاعتراف هذا بين يدي جلال الماشطة، للخلاص من هيمنته المحتشدة بالأمل. كان نظامه الحيوي قد تحوّل إلى جزر مقطوعة. انكفأت لائذًا بنفسي القانطة حتى سمح لي بالاعتراف بين يديه المُسْبَلَتَيْن.

تأصيل الاعتراف - الطريق إلى مقهى البلديّة

كنت، بعد انتهاء حكم الآلهة البشر، أتلذذ بالتسمية، التاسع عشر من آذار 2003 يوم تحرير بغداد، لم يكن الواقع يُقرأ، أو لم نكن نريد قراءته "فهمه" بل نريد أن نعيشه، برغم حروفه البارزة : تَمّ دخول الحريّة من الخارج. ليتمّ طرح المقولة التأريخية : الحريّة لا تُعطى بل تُؤخذ. كنت منتشيًا حسب. أستعرض الأسماء التي لن تُستعاد أبدًا : موسى كريدي، محمد شمسي، جعفر علي، خليل العطيّة، سامي العتّابي، وأستعرض الأسماء المنفيّة التي ستعود إلى دارة الديمقراطية. دفعني الانتشاء بهذا التحوّل السحريّ، إلى الطمع؛ البحث عن الإحساس العميق بالشكل الجديد لوجه العراق. كان شارع المتنبي مقصد الباحثين عن الوجوه المفقودة. في ساحة الميدان التقطت أول محسوس للعراق الجديد : جريدة "الاتحاد" التي يُصدرها الاتحاد الوطني الكردستاني. كانت المانشيتات هادئة، وهي تتناول الحدث العراقي، ولم تكن مستعرة، كما كنت أتوقّع، ومع ذلك كان محتوى "العناوين" يفي بالغرض. جريدة الصورة الأزلية اختفت في قلب بغداد. في الطريق إلى مقهى الشابندر، كنت أتأبط الوثيقة الماديّة "الجريدة" لوجه العراق الجديد. في المقهى كانت الحوارات عبارة عن عيون متقاطعة. مَنْ مع، ومَن ضدّ. الإيماءات، والإشارات، والجمل الناقصة تتجه إلى معنى واحد : نحن وسط المعجزة!

ساحة الأندلس: الحزب الشيوعي العراقيّ

الأيام التالية: أبحث، بتجوال حُرّ في شوارع بغداد، عن مظاهر أخرى للزمن الجديد. اتّجهت إلى ساحة الأندلس حيث مقرّ الحزب الشيوعي العراقي. تأملت اللافتة العريضة التي أحالتني إلى مطلع السبعينات. ها هي شاشة "تلفزيون بغداد"؛ تشهد توقيع اتفاق الجبهة الوطنية بين الحاكم والمعارض الأبديّ "الحزب الشيوعي". ولا أدري أين كان المقرّ الذي حملت جبهتُه اسم الساكن الشيوعي، لكن لم تمض إلا أسابيع معدودة، حتى غلب الطبع التطبّع، وبدأت الملاحقات الروتينية للشيوعيين. دلفت إلى مدخل الاستقبال، جلست إلى منضدة تكدست عليها فولدرات وجرائد. وكان سيل من الداخلين يتجاوزون المدخل إلى عمق المبنى إعلانًا عن كونهم أصحاب الدار. الزمان القديم لايزال يتشبّث ببالطواتهم الفضفاضة .. شيوخ تناسخوا مع ولادات الزمان المُعْسرة، وها هو، بقَدَر خارجيّ، يترك لهم دارًا تنتظر ولادة مَن سيرثهم. ما رأيت أسعد منهم ... رومانسيون يحلمون وسط الأحمال الآيدولوجية الهائلة التي ساروا بها من منفًى إلى منفى، ومن انشقاق إلى انشقاق. ومن يأس إلى أمل ..ما أسعدهم وقد وصلوا! أوصلوا حقًّا؟

أبو نُواس : جريدة المدى

يومٌ جديد، ذهبت وصفاء صنكَور، إلى أوّل صَرْح للأفكار المفتوحة، نهض وسط رُكام الأفكار المُغلقة؛ مؤسّسَة “ المدى “. التقينا في باحة مبنى المدى بمؤسّس المشروع، وجالبه من المنفى : فخري كريم. كان الحديث عن المستقبل الواعد مُقتضبًا؛ لم نكن نرى، أو نهتم، بالهدف الذي تتّجه إليه “ عربة الرغبة، بل بأنْ نُحسّ بسير تلك العربة. الشعور باهتزاز الأجساد، لا بإدراك العقول!

- الكرادة خارج - الإقامة في العراق الجديد :

اتّصل بي زميل الدراسة في كلية الآداب، الشاعر المفكّر عبد الرحمن طهمازي، ليدعوني إلى لقائه حيث يعمل في جريدة “ النهضة “ . التقيت عبد الرحمن في القسم الثقافي، وكان يرأس ذلك القسم. عرض عليّ الكتابة الثابتة في الصفحات الثقافيّة. رحبت، من فوري، بعرضه. العمل مع عبد الرحمن سياحة فكرية، ومُتعة مجازية، فضلًا عن التعبير مباشرة عمّا تريد ذاتٌ خارجة من تحت الأغطية الثقيلة. صحبني أبو عوف إلى غرفة رئيس التحرير، وقال لي :
- تعال .. سأقدّمك إلى رجل تأنس إليه، ويأنس إليك
التعبير الذي سأخرج به من ذلك اللقاء الذي استمرّ طويلًا، هو أن الإقامة في العراق الجديد قد حلّت. لم ألتق ( جلال ) من قبل، لكني كنت أسمع باسمه يتردد في الرسائل التي يرسلها من موسكو. الحضور الجلالي الأول أشعرني بأن هذه المقدمة المغلوطة "الحُريّة المُورَّدَة" يمكن تحويلها إلى مقدمة صحيحة، للوصول إلى بناء الأنقاض، ليست الأنقاض المادية، حسب، بل الأنقاض الفكرية. وأول مرّة أشعر أنَّ إدراكي الحسيّ مُحاصَر بإدراكي العقليّ، حيث حلّ محلّ الوجود داخل عربة الرغبة، سؤال مركّب ضبابيّ، عن الوجهة التي تسير إليها تلك العربة. في هذا السؤال تَخْرُج المعتقداتُ من إسرارها إلى إعلانها، وتتقدم المصالح على التّضحية، وتُوجِد الخطاباتُ محتواها، لا العكس، كما استقرّ في بداهاتنا التي حجبها حِسُّنا المنتشي، وهو أننا سائرون إلى عراق مدني ديمقراطي. الحوار الأول مع جلال الماشطة أيقظني تمامًا من غفوة اللذة، إلى الاشتباك الضاري مع الواقع. لكن ذلك الشعور جرى وسط إيقاع هادئ مفتوح، يأخذ بالاحتمال أكثر ممّا يلزق باليقين، يُشعرك المحاور بأنه يتعلّم منك، في الوقت الذي يعلّمك فيه ! سألته في نهاية اللقاء، سؤالًا مُورّى:
- هل تتم مراجعة ما نكتب ؟
ابتسم، وقال :
- الرقابة! كأنّك تقول لماذا أنت موجود هنا ؟
بعد أسبوع يسلّمني عبد الرحمن رئاسة القسم الثقافيّ، ليتسلّم موقع سكرتير التحرير. اللقاءات اليومية مع عبد الرحمن وجلال، لا تقف عند المظاهر السياسية والثقافية؛ التي تهضمها يوميّة الجريدة، بل كنا نتناول المفاهيم، أو الجهاز النظري، الذي يُؤسّس به العراق الجديد. أو على لغة المنطق كنا نناقش المقدمات التي تصوغ النتائج. كنّا نتحاور في الوضع الذي ستكون عليه البنية الثقافية للسياسة. ولم نكن نعلم أن الثقافة، بمفاهيمها، ومظاهرها التي ستتجه، أو كنا نحسب أنها تتجه، إلى تشكيل الوعي الجمعي العراقي، وقيمه المشتركة، سيتمّ إقصاؤها عن المشهد العراقيّ، لصالح المزادات السياسية، التي أرخى الأمريكان لها العِنان لتنطلق.
جلال الماشطة: كتابان له يحملان اسمي

عرض جلال الماشطة عليَّ، تقريرًا مترجمًا لرسالتين متبادلتين، بين حاملَي جائزة نوبل للآداب؛ الألماني "غونتر غراس"، والياباني "كينزابرو – أوي". وطلب مني تحريرهما، بالمفهوم الصحفيّ. ما إن فرغت من قراءة الرسالتين، حتى بدا لي أن هذين العملاقين قاما بسرقة أفكاري ! كانا يتكلمان بروعة أسلوبيهما عن برلين وطوكيو الخارجتين من الحرب العالمية الثانية، وكنت أتكلم، بالصمت الداخلي، عن بغداد الخارجة من حرب مريرة استمرّت، بفصولها المتتابعة، ربع قرن. وصلت إلى استنتاج مفاده أن برلين وطوكيو وبغداد تقع على خط زلازل سياسية واحد : الديمقراطية، من الخارج، أنصاف الآلهة، أو الآلهة البشر من الداخل، الاقتصادت الغنيّة، والإنفاق المفتوح على الحروب. القدرة البشريّة المبدّدَة. كأن تُفّاحة حمراء قُطّعت بسكين حادّة إلى ثلاث قطع متساوية. كان ذلك مشروع كتاب. في البدء تم ّ نشر الوثيقة، مُضافًا إليها رسالة مبتدئ تحمل اسمي، موجّهة إلى كاتبين كونيين. وقد حملتْ عنوان "العقوبات في مفاصل الدوافع" وكان العنوان قد اقترحه عبد الرحمن طهمازي. وبإتمام رسالتي، والسرد الذي احتوى فصولها عما حدث للعراق. كان مشروع الكتاب قد اكتمل على مستوى التخطيط. حين عرضت الأمر على جلال الماشطة، قال لي :
- مَن يدري، ربما سننشره في سلسلة كتاب النهضة، إذا مرّت الأمور كما نخطط؟
لكن عليك أنْ تنجزه سريعًا، إنه كتاب اللحظة الراهنة، وضاحكًا أردف :
- لا تتركه يبرد!
طُبع الكتاب، ونُشر، وهو يحمل عنوان "حفريّات في اللاوعي المُهْمَل / آب – 2004".
لم أهد الكتاب إلى جلال الماشطة، برغم أنه كان مُنشِئَه، وراعيه، كما لو كان له، لكنّه يحمل اسمي. والسبب في ذلك راجع إلى صراع تقاطع القيم في الحالة العراقيّة، فأن تُهدي إلى رئيسك في العمل، ولو كان أمرًا معنويًّا، يُفَسَّر على أنه نوع من أنواع الانحناء إلى السلطة بهدف تنمية المصالح. علمًا أن جلال الماشطة كان ينتمي إلى المعرفة، وليس إلى الإدارة، بمفهومها التراتبي السلطوي.
حيّ الجامعة : المنتدى الثقافي
لم تكن النقاشات المفتوحة تحدث في فضاء النهضة ( الجريدة )، فقط، بل تحولت الدار التي استأجرها في حي الجامعة؛ عند نفق الشرطة، إلى منتدًى ثقافي، كان يؤمّه السياسيون، والأدباء والفنانون، والكتاب، المهاجرون المنفيون إلى الخارج والداخل.

جلال الماشطة : إحياء علي الورديّ

عام 2005 سعى جلال إلى تشكيل جمعية ثقافية. وكان ذلك جزءاً من مواجهة الحالة العراقية التي بدأت بالتعقيد والتداخل. الإسلاميون، عبر أحزابهم وتياراتهم الدينية، لم يُصبحوا جزءاً من إنتاج الدولة، بل صاروا هم الدولة. لقد صارت الدولة جاهزة لتقف على عتبة المقدّس. وعاد الخوف، ليس من الوقوع في الأخطاء، بل من تحديد نوايا تلك الأخطاء، أهي من الكبائر، أم من الصغائر، فضلًا عن أنَّ الذي يمتلك تحديد وجهة التأويل هو شخص يمتلك السلطة الدنيوية "الجاه والمال" والسلطة المعنوية "الدينية" وكان هذا يعني أن "الدولة المكتومة" ما قبل 2003 صار يُعاد إنتاجها شيئًا فشيئًا. وصارت التسميات البريئة، ببعدها التعريفي، جزءاً من صراع الآيدولوجيات: فمصطلحات تحرير بغداد، وسقوط بغداد، والاحتلال، والتغيير، وغيرها، التي تم تداولها كانت تُنذر بأن نموذج الأحلام، لم يعد إلّا نموذجًا ينتمي إلى المثال، وليس إلى الواقع. في ذلك السياق، وُلِدَ المنبر الثقافي العراقي الذي دعا إليه جلال الماشطة. وقد عُقِد الاجتماع التأسيسي في نادي العلوية، في شهر تموز 2005، وحضره جمع من المفكرين والسياسيين، والأدباء. وتمت دراسة بيان المنبر، وأهدافه، ونظامه. وفي أول نشاط للمؤتمر اقترح مؤسّس المنبرالاحتفاء بالذكرى العاشرة لوفاة عالم الاجتماع العراقي الدكتور علي الوردي وكان عبد الرحمن طهمازي، وأنا من بين المكلّفين في الكتابة عن فكر الدكتور الوردي، وأعماله، وسيرته في الكفاح لإرساء قيم الحرية والخلاف، داخل المجتمع العراقي. مرّة أخرى قدمت مسودّة البحث لجلال الماشطة ليقرأها، ومرّة أخرى يقول لي إن البحث، بمخطّطه، يمكن أن يصير كتابًا. وقد قُدِّم هذا البحث ضمن أعمال الحلقة الدراسيّة التي أقامها المنبر الثقافي العراقي، ، يومَي الثاني عشر والثالث عشر من تموز 2005 . في فندق بابل، وتوزعتْ على جلستين؛ صباحيّة ومسائيّة. كان التحضير أكثر من جيد. طُبع فولدر بأسماء الباحثين، وموضوعاتهم. وقُدِّمت ملخّصات لما سيلقى في الندوة. كان عنوان بحثي هو "تأمُّل المُقدّس – قراءة في أسطورة الأدب الرفيع للدكتور علي الوردي" انطلقت من الجانب الذي يقارب علم الاجتماع، وهو علم اجتماع الأدب. تناولتُ أفكار الوردي في الأدب "الشعر – الحكاية – الخطابة – الكتابة الفنية" بوصفه ظاهرة اجتماعية. وكان "كتاب أسطورة الأدب الرفيع"، في الأصل، سجالًا صحفيًّا بين الدكتور الوردي، والشاعر الدكتور عبد الرزاق مُحيي الدين، وكان الصراع دائرًا بين وجهتَي نظر: الأولى تقول بتبعية الأدب للحياة، والثاني بتبعيّة الأدب إلى ذاته. لم يكن الدكتور مُحيي الدين يتبنى مصطلح ذاتية الأدب، بل كان يربط الأدب بالمجتمع لكن ليس من زاوية التبعية، بل من الزاوية النّدِيّة.

غروب الشمس

بدأنا حيث يبدو كلّ شيء متأصّلًا ثابتًا لا تتناوله حركة التأريخ، ولا تحولاته. غير أن ذلك لم يكن إلّا وهمًا، فمع انكفاء التجربة العراقية الناقصة أصلًا، وارتفاع دوي الانفجارات، وخروج الظلاميين من أوجارهم. لم يعد لي على صعيد شخصي، إلّا بقايا منسية لوعد زائف. ومع هذا الانكفاء يبرح العراق الجديد جلال الماشطة مكانه، حيث أسند إليه منصب المدير العام لشبكة الإعلام العراقيّة. اتصل بي للقائه. عرض علي أن أقدم خطة لتطوير الدراما التلفزيونية العراقية. كنت أتامله حقًّا. إنه يتشبّث بما تبقى. قلت له أنا خبير بكل حجر وزاوية في هذه البقعة الخلفيّة، وأعرف ناسها. وأول شيء ينبغي لك أنْ تستردّه هو مأسسة تلك الشبكة. فالفضائية العراقية وحدها ( بمعزل عن مواقع النشر الورقي ) لابدّ أن تقوم على نظام مؤسّسي؛ حَذْفُ أي فرد منها لا يغيّر من خططها. إن تأريخ تلفزيون بغداد يُعاد إنتاجه في الشبكة، مع تغيير بعض المظاهر التقنية الفوقية. إنها مجتمع على شكل أفراد. ولهذا هي، دائمًا، تتلذّذ بأكل أبنائها. ابتسم وقال لي :
- كن على اتصال بي
بعد أيام من هذا اللقاء، يعقد مؤتمرًا صحفيًّا؛ يُعلن فيه تقديم استقالته. ليُرسل رسالة إلى الآخرين تتضمن أنّ المنصب ليس ملكيّة يستأثر بها شاغلها إلى الأبد، بل هي خدمة وظيفية مُؤَقَّتة؛ ترتبط بالأداء، وليس بالنفوذ.
شغل، بعد ذلك، موقع مستشار ثقافي لرئيس الجمهورية "جلال طالباني"
إلى جانب الجريدة، استمررنا بالعمل، حيث أسْندت رئاسة التحرير إلى الأستاذة سلوى زكّو. وما هي إلا أسابيع حتى تُغلَق أبواب النهضة لا كمشروع ثقافي، مثلما كان جلال يخطّط، ولكن انتهى جسديًّا حين قرر الأستاذ الباججي "صاحب الجريدة" إغلاقها، لكن نوايا المشروع الثقافي ستظل تراود مؤسسيه ما تعاقب الزمان.
*********
حياة ثرية طبعتها جذوة معرفية
د. خالد السلطاني*
اسمحوا لي ان اعرب عن فائق شكري وامتناني الكبير للجمعية العراقية لدعم الثقافة، على مبادرتها في احياء جلسة استذكار عن جلال الماشطة.
يصعب عليّ كثيرا ان اتحدث عن اخي وصديقي العزيز جلال بصفة الماضي؛ يصعب عليّ ذلك. لأني لا زلت اعاني هول واقعة فقدانه ووفاته، رغم اني كنت اعرف بان أياما معدودات تفصلنا عن فراقه، و موعد رحيله الابدي بعد لقائنا الأخير، حيث التقيناه زوجتي وانا، في برلين وكان بمعية زوجته انعام العزيزة في رحلة علاج دورية.
لم يكن جلال الماشطة بالنسبة اليّ مجرد صديق، او رفيق درب طويل قطعناه سوية؛ كان جلال جزءاً من نفسي، وصنوا لروحي، وتوأما لها. كان مستودع ذاكرتي، وكان أيضا يمثل بوجوده في حياتي، تجسيدا رائعا للآمال والطموحات التي كنا نحلم بها ونسعى وراء تحقيقها، كل حسب مقدرته ونوعية مهنيته، يحدونا شغف عميق في رؤية وطننا بلدا متقدما وزاهرا. في نقاشاتنا العديدة التي لا تنتهي، وأحاديثنا التي لا تنقطع رغم ابتعاد الأمكنة التي تفصلنا الواحد عن الاخر، كان جلال المليء بالمعرفة وبتنوعات اجناسها العديدة، التي اغنت شخصيته بثقافة رصينة وجادة، يتوق إلى ان يكون السباق في نشر تلك المعرفة وتوسيع مداها، وايصالها الى فئات عديدة في المجتمع. وكان يعتبر ذلك "منطقته" التي يمكن بها ان يكون مفيدا ونافعا لبلده وللإنسانية التي ينتمي اليها. ولعل تنوع انشغالاته واهتماماته وعديد اعماله التي مارسها في مراحل مختلفة من حياته الثرية، في الصحافة والادب والاعلام والسياسة، خير دليل على امتلاكه تلك "الجذوة" المعرفية التي طبعت حياته، وسعى بها لتكون في اعلى مدياتها من الجدية والصدق والإخلاص!
عندما كنت في موسكو في الفترة الأخيرة، سارعت إلى زيارة ضريح جلال لألقي عليه تحية الوداع التي لم احظ بتقديمها إليه عند واقعة رحيله المبكر. كانت لحظة مؤثرة حفلت بالكثير من العواطف الجياشة، حتى اني طلبت من زوجتي ومن ابنه "فارس" المرافق لنا، ان يبتعدا قليلا، ويتركانا معا لوحدنا. كان لقاءً فريدا لم أكن اتوقعه او اتخيله، وانا اتحدث اليه واناجيه، وهو في قبره الذي فرشت سطحه بزهوري التي جلبتها معي احتفاء به وبذكراه الطيبة. لم أستطع في حينها البكاء، اذ كانت لوعة الفراق، والحالة التي انا فيها واقفا عند حافة قبره، جد عاطفية ومثيرة للمشاعر، لكن دموعي انسابت بغزارة من دون إرادة مني، حزنا والماً في تلك اللحظة التي وجدنا أنفسنا: جلال وانا في حالة لم تكن واردة، ولم تدر في مخيلتنا، او ان نكون نحن شهودا عليها!
ستظل ذكراك أيها الطيب، أيها الشقيق، أيها الصديق الوفي، حاضرة دوما في ذاكرتي وفي ذاكرة اصدقائك ومحبيك!
الراحة الأبدية لروحك العذبة، أيها الرجل اللامع: فخر العراق، وأحد مثقفيه المبدعين.
شكرا لكم جميعا، والشكر الموصول الى الجمعية العراقية لدعم الثقافة لمبادرتها الكريمة في استذكار جلال الماشطة.
ـــــــــــــ
*معمار وأكاديمي
*********
ص7
ص7

نرد لجلال بعض دين في رقابنا
عبد المنعم الاعسم
ها قد دفناك عزيزنا جلال.. ولم يمض وقت طويل.. سبعة شهور فقط على يوم واريناك فيه التراب حتى عُدنا الى استذكارك ربما خوفا من ان ننساك وقد ابتلينا بمحذور النسيان.
ننسى الدروس العظيمة، وننسى الجمال المسكون فينا والاسماء الباسقة..
ننسى جلادينا، والذين ساقونا ويسوقوننا الى المهانات والاستقالة من الخارطة.
معذرة جلال.. نحن مستعجلون في استذكارك.. ولنا بعض الحق فان على ابوابنا اهوال.. ولم يتبق لدينا من قطع الغيار لنستأنف وجدنا الا القليل. كما لم يبق من شركائك في العفة ولعبة التأمل واجتراح المواقف الا افراد يداهمهم الغبار وتحاصرهم الردّة.
جلال العزيز.. يعتقد الكثيرون بان طبعك مجبول من الرضى والقبول والطمأنينة وتجنب المخاشنة.. ولم يبصروا الغليان الدفين في هذا الطبع.. حتى اسمك جلال.. المهيب، المتصالح، يضم في ثناياه الـ (لا) الرافضة.
والذين اقتربوا منك مسهم غليانك، ولفحتهم وقدةُ شكواك وثورتك، وعرفوا كيف يمكن لصاحب الرأي ان يختار الوقت والمكان لاعلان رأيه المسؤول دون ان يحسب للسوقِ حسابَهُ. والحال، فاننا، في هذه اللحظات، نرد لك بعض الدين في رقابنا.. نتذكرك ونحاول انْ نُبقي جذوة الحصيلة النيرة لمشوارك حيّة في وجداننا.
لتبقى انت حيا في ما تركته لنا في السلوك والكتابة من بصمات، ليس مِنةً منا عليك.. فأنت المتفضل، واشهد انك تستحق ان نرفعك على رؤوسنا..
*********
جلال .. الحاضر دائما بكل ما فيه وبتفاؤله
كامران قرداغي
كيف يمكن ان أتحدث عن صديق أعرفه عن قرب منذ عقود، ويصعب أن أتصور أنه بعد هذه العشرة الطويلة رحل عنّا الى مكان بلا عنوان؟
عرفته للمرة الأولى في موسكو التي وصلتها للدراسة في 1961 وكان هو قد سبقني اليها. لم تجمعني به وقتها صداقة قريبة لكنني كنت قد لاحظت أنه كان واحدا من أصغر الطلبة العراقيين عمرا إذ لم يتجاوز وقتها السابعة عشر عاما. بعبارة أخرى كان لايزال مراهقا مشاكسا يفيض حيوية وحركة ومرحا ومزاحا. الى ذلك كان لافتا أنه وفريق صغير من أصدقائه القريبين يجمعهم حبهم المعرفة والقراءة والآداب والفلسفة والمناظرات والتمرد على المألوف، وهي صفات لازمته حتى النهاية.
تقاطعت طرقنا كثيرا. في بغداد عندما عدت اليها مطلع 1968 بعد التخرج كان جلال يعمل في الصحافة ويجمع بين عملين في المركز الثقافي السوفياتي ووكالة "تاس" السوفياتية للانباء. كنت وما أزال أقول إن جلال من أحسن العارفين باللغة الروسية لذا سررت جدا بشهادته وقتها بأنني "متمكن" منها الأمر الذي دفعه الى ترشيحي لشغل مكانه في المركز الثقافي الذي كان جلال قرر ان يترك العمل فيه وفي "تاس" بنية العودة الى موسكو للدراسة فيها مجددا. في المرة الاولى من دراسته اختار جلال معهد الطاقة للهندسة لكن يبدو ان حبه الآداب والصحافة جعله يعود الى العراق قبل اكمال دراسته. في المرة الثانية انضم الى كلية الصحافة في جامعة موسكو حيث تخرج حاصلا على الماجستير وقرر البقاء هناك والعمل في القسم العربي في المقر الرئيس لوكالة "تاس". لكن الأديب في جلال تغلب آنذاك على الصحافي فيه فانتقل الى العمل في دار نشر "التقدم" (بروغريس) حيث ترجم عددا كبيرا من الكتب في الادب والسياسة والاقتصاد والعلوم. في التسعينات انضم جلال الى الاكاديمية الديبلوماسية التابعة لوزارة الخارجية الروسية وحاز فيها على درجة الدكتوراه.
لقاءاتي مع جلال بدأت عندما كنت أزور موسكو في السبعينات وزادت لاحقا في الثمانينات بعدما غادرت العراق الى لندن وكان جلال يدعوني الى الاقامة في بيته ضيفا خلال فترات الزيارة، وبالتالي كانت العلاقة بيننا تزداد قربا ومتانة وخصوصية. يتعين علي هنا ان أشير الى الضيافة الأسطورية التي كان يوفرها جلال لأصدقائه. بيته كان مفتوحا لهم وكان لا يرد لهم طلبا عند الحاجة. أصدقاء جلال كثيرون سواء المقيمين في موسكو أو الذين يزورونها من العراق ودول أخرى. بيته في موسكو كان مكانا نجتمع فيه للحديث والنقاش في السياسة والآداب والفنون وكان النقاش عادة يحتد ويسخن قبل أن يهدأ ويخمد.
الى جانب اصدقائه العراقيين لجلال نخبة من أصدقاء روس بينهم زملاء عمل معهم وكتاب وأكاديميون وصحافيون وسياسيون كنت أعرف بعضهم من قبل وتعرفت على بعضهم الآخر عن طريق جلال. في مطلع 1988 أنضممت الى الفريق المؤسس برئاسة الاعلامي جميل مروة لاعادة اصدار جريدة "الحياة" التي اسسها والده الراحل كامل مروة، وكلفت بالعمل محررا ديبلوماسيا للشؤون السوفياتية. وكان الاتحاد السوفياتي يمر وقتها في مرحلة "البيريسترويكا". أذكر هذه المعلومة لانطلق منها الى دور جلال في تلك المرحلة، ولأذكر معلومات عنه قد لا يعرفها كثيرون. سافرت الى موسكو متطلعا الى اقناع جلال بالعمل مراسلا لـ "الحياة" في موسكو. اقتنع جلال وسرعان ما اصبح مديرا لمكتب الجريدة هناك. خلال فترة الاعداد لاصدار الجريدة بين شباط وتشرين الأول من ذلك العام استطعنا الاتصال بنحو 200 كاتب سياسي واكاديمي وصحافي بينهم عدد من ابرز الخبراء في شؤون الشرق الأوسط للمساهمة بكتاباتهم في الجريدة. ولعلها كانت المرة الاولى التي اسهم فيها كتاب سوفيات في صحيفة أجنبية مباشرة. أكثر من هذا استطعنا تعيين كاتب صحافي سوفياتي في مكتب الجريدة والحصول على موافقة رسمية بتعيينه وتزويده بهوية صحافية من قبل الدائرة الاعلامية في وزارة الخارجية التي هي مسؤولة المكاتب الصحافية الاجنبية في موسكو، وكان ذلك للمرة الأولى ايضا. ذلك الصحافي السوفياتي الذي عمل مساعدا لجلال كان صديقه المستشرق إيغور تيموفييف (توفي قبل سنوات) الذي كان يجيد العربية بطلاقة.
كان مهما جدا تغطية التغيرات الدراماتيكية في الاتحاد السوفياتي آنذاك ولا ابالغ بالقول ان "الحياة" انفردت وقتها بين الصحافة العربية بتغطيتها العميقة، إن عبر تقارير مكتبها في موسكو أو الكتاب السوفيات الذين استكتبناهم. هنا كانت أهمية الدور الذي لعبه جلال بفضل معرفته الفريدة بالأحداث والتطورات التي غيرت تاريخ الاتحاد السوفياتي. أذكر في هذا المجال قصة لها مدلولاتها. كانت السعودية في تلك الفترة تدرس مسألة اعادة العلاقات الدبلوماسية مع الاتحاد السوفياتي. ذات يوم طلبني رئيس التحرير وكان وقتها جهاد الخازن، الذي كان قد عاد لتوه من زيارة الى الرياض، الى مكتبه وأثنى على عمل المكتب في موسكو وتغطيته التطورات هناك. اضاف انه عندما كان في الرياض زار وزير الخارجية الراحل سعود الفيصل ورأى على مكتبة حزمة كبيرة من أعداد "الحياة" وقال لجهاد ان الجريدة صارت أحد المصادر لفهم التطورات التي في ضوئها ستتخذ الرياض قرارها في شأن العلاقات مع موسكو.
من مكتبي في "الحياة" كنت أهاتف جلال يوميا. نتناول الأحداث وأهميتها ومعانيها ونتجادل ونتفق أو نختلف فنغضب من بعضنا ونصرخ ونقطع المكالمة قبل ان نتصل من جديد لنواصل الحديث ونتبادل التنكيت والمزاح كأن شيئا لم يكن! هكذا كان الحال يوميا طوال عشر سنوات من عملي في "الحياة" وطبعا تخللتها فترات كنا نلتقي فيها، خلال زياراتي الى موسكو او زياراته الى لندن أو لقاءاتنا في المؤتمرات السنوية للتحرير هنا في لندن او في القاهرة او في الدار البيضاء. وبين 1998 و2004 عملت في براغ فيما واصل جلال عمله في "الحياة".
ومجددا تقاطعت طرقنا، في بغداد هذه المرة. جلال بصفته مديرا عاما لشبكة الاعلام العراقي وانا بصفتي عضوا في مجلس الامناء للشبكة، قبل ان يصيبنا الاحباط ويطفح الكيل ويبلغ بنا السيل الزبى. أنا قاطعت العمل في المجلس وجلال استقال من منصبه. وفي 2005 عدت الى بغداد للعمل مديرا لمكتب الرئيس جلال طالباني. ووقتها كان جلال رئيسا لتحرير صحيفة "النهضة". وعندما قرر ترك العمل فيها اقترحت على الرئيس طالباني أن يضمه الى المكتب مستشارا له فوافق، ففاتحت جلال ووافق أيضا. هكذا بدأت مرحلة جديدة من عملنا معا.
الكيمياء بين جلال ومام جلال كانت واضحة منذ لقائهما الأول، وسرعان ما منحه الرئيس ثقته. في صباح كل يوم كان مام جلال يحضر الى مكتبه فنذهب اليه: جلال والمستشار الاعلامي هيوا عثمان وأنا. كان مام جلال يرتاح الى جلال ويسأله رأيه في الأوضاع ويحترم ردود جلال الذي كان صادقا في آرائه ويعبر عنها بصراحة، حتى لو لم يتفق معها مام جلال. جلال يبني تقييمه للتطورات على مصادر اساسية: يقرأ الصحف ويتصل بمصادر عدة من مسؤولين وسياسيين ونواب وصحافيين مضافا اليها ما يسمعه من الاصدقاء والمعارف والحارس وسائق السيارة وعامل المطعم. ومن مواهبه انه كان سريع القراءة ويهضم ما يقرأه جيدا، فيشخص المهم والضروري في النص الذي يقرأه. كان هناك على مكتبي يوميا سيل من الرسائل والكتب الرسمية وتقارير أخرى سياسية وأمنية واستخباراتية وغيرها، بعضها يحتاج وقتا لقراءته واستيعابه، لكن لم يكن أمامي متسع من الوقت للقيام بذلك. فصديقي العزيز من قديم الزمان ورئيسي وقتها، مام جلال، كان قد كلفني اضافة بإدارة مكتبه وان اكون ناطقا رسميا باسمه، زائدا القيام بعمل رئيس ديوان رئاسة الجهورية وكالة، "وقتيا" كما قال. لكنني واصلت وقتيا نحو سنتين! جلال أنقذني. كنت أحول اليه التقارير، فكان يعيدها بعد ساعة بهوامش تختصر مضمونها بدقة متناهية، لأقدمها بدوري الى مام جلال الذي كانت تلك الهوامش تزيده اعجابا بجلال. مرة وأنا أحدثه بأمر يتعلق بجلال، قال لي مام جلال: "كامران، من حسناتك انك قدمت لي جلال الماشطة"!
............
الحديث يطول ويطول عن الصديق جلال الماشطة، الحاضر دائما بكل ما فيه: بضحكته، بابتسامته، بجديته، بمرحه، بعصبيته، بمساجلاته، بهدوئه، بتسامحه، بحبه الحياة. وأخيرا بتفاؤله الدائم الذي يصل الى حد اللامعقول بمستقبل العراق.
وأختم بكلمات في معنى الصداقة لأنطوان سانت أكسيوبري أحد الكتاب المفضلين عند جلال:
"في الحقيقة لا شيء يمكن ان يعوض عن فقدان رفيق. لا يمكن صناعة رفيق قديم. لا شيء يمكن ان يساوي خزين كل هذه الذكريات، كل الأوقات السيئة التي تحملناها معا، كل المشاجرات والمصالحات والدوافع الصادرة من القلب. صداقة كهذه لا يمكن اعادة صناعتها. اذا زرعت شجرة بلوط فانك تأمل عبثا أن تجلس سريعا تحت ظلالها. وهكذا هي الحياة. نغتني عندما نزرع في السنوات الباكرة، لكن بعد ذلك تأتي السنوات التي يبدأ فيها الزمن بتفكيك عملنا وقطع أشجارنا. واحدا بعد الآخر يحرمنا من رفاقنا ومن ظلالهم، ومن خلال أحزاننا الآن نشعر دائما بسر أسانا، لأننا نشيخ. وإذا بحثت في ذاكرتي عن الذين يبقى طعمهم، وإذا كتبت كشفا باللحظات التي تستحق فعلا، فسأجد حتما اللحظات التي لا يمكن ان تشتريها لي أي ثروة. لا يمكنك ان تشتري صداقة رفيق ربطتكما الى الأبد المحن المعاشة معا".
عزيزي جلال، تحياتي والى اللقاء!
**********
الك وحشة جلال ، ومكانك خالي...
أنعام عبدالله *
في هذا اللقاء الذي كنت تحرص على حضوره كلما هاتفك ابو نيسان لاعلامك بالموعد وكنت تضع حضورك في اول اولوياتك.
تشاء الحياة ان نجتمع اليوم لاستذكارك، اصدقاؤك ورفاقك ينتظرون مني ان اتحدث عنك، امسكت القلم لاكتب ووجدتني لا اعرف من اين ابدأ فذكرياتي معك كثيرة وكأني عشت معك العمر كله. ولكنها الحقيقة فالعشرة سنوات التي عشتها معك تعادل ما سبق من عمري وما سيأتي فقد كانت عشرة سنوات مليئة بل ومتخمة بحلو الحياة، على الرغم من مرها ومعاناتنا وصراعنا مع مرضك اللعين، حيث كان التغلب على المرض والانتصار عليه هو محور معركتنا التي تعاهدنا على خوضها سوية وعلى الانتصار فيها وقد نجحنا في جولات كثيرة ولكنه المرض الذي ابى الا ان ينتصر في النهاية . خسرنا الجولة وخسرتك يا جلال ولكنني لم ولن اخسر ذكرياتنا التي ستبقى تنير لي درب حياتي.
ساتحدث للحضور الكرام عن الوجه الآخر لجلال، عن الزوج والاب والاخ والصديق والاهم من ذلك ساتحدث عن الانسان، فصفة الانسان فيك يا جلال لا تعادلها اية صفة اخرى، فالإنسان كان همك الاول والاخر، كنت تفكر في الاخرين اكثر مما تفكر في نفسك ، كانت هموم من يشتكي إليك همومك التي تؤرقك وتذهب بالنوم من عينيك، اتعرفون ايها الاصدقاء ان قلب جلال لم يكن يعرف الكره ابدا وكيف يكون له مكان وقلبه مليء بالحب وروحه ممتلئة بكل قيم الحياة الجميلة والتي لم تترك مكانا لأي شيء اخر.
داخلك قلب طفل صغير لا يعرف من الحياة الا حلوها ، فأنت ان احببت احببت بكل جوارحك وان اردت الحلم لا تحلم الا بما هو جميل ، داخلك نقي كما هي ابتسامتك، كنت عندما تبتسم يبتسم بداخلك ذلك الطفل البريء، لم ار في حياتي انسانا يعيش ابتسامته كما كان جلال. لم تكن تفارقك الابتسامة حتى في احلك الظروف وحتى عندما كنت على فراش المرض كنت امسك يدك لامدك بالقوة وارني اشعر بيدك تجيبني بضغطة واهنة انظر بعدها اليك لارى ابتسامتك تمدني بالتفاؤل والحياة.
كان قلبك يحمل للعراق حبا كبيرا لا يعادله اي حب اخر، وكان حبك يتجسد بطرق كثيرة ، فانت تستيقظ صباحا لتستمع لأخباره وتنام ممسكا بالصحيفة قارئا اخباره وتقضي مساءك تنتظر مواعيد نشرات اخبار العراق ، كان العراق في وجدانك لم تكن جلساتك مع الاصدقاء واقران العمل تخلو من حديث او تحليل او خبر يخص العراق. كنت تتغزل بشوارع وازقة الحلة وتتذكر طفولتك باستمتاع وولع لا يضاهيه الا ولعك وحبك بشوارع بغداد وازقتها فقد كانت العاقولية ودرابينها لديك لا يعادلها شارع الشانزلزيه في باريس، كنت تقول لي انك تعشق حتى سواقي الماء الجاري في درابينها، فيض عشقك هذا رأيته منعكسا على اخوتك واخواتك وحتى اولادك البعيدين كل البعد عن العراق، كنت ارى في اعين اولادك سعادة غامرة وانت تحدثهم بوله عن معشوقك العراق . ماذا علي ان اقول ايضا الحديث كثير يا جلال والذكريات اكثر، ااذكر حرصك على اداء عملك بكل تفان واخلاص، اذكر كيف كنت لا تنام ولا تدعني انام عندما تكلف بمهمة ، كنت تعيش العمل بكل جوارحك ، ااذكر حرصك على الوقت واحترامك له ، تعلمت منك يا جلال الشيء الكثير تعلمت منك حب العمل الاخلاص فيه واتقانه تعلمت احترام الوقت واحترام الاخرين، تعلمت منك حب الحياة، وحب الاهل والاولاد حب الذات والترفع عن الكره تعلمت منك ان اسمع ولا احكم على الاشياء من ظواهرها تعلمت ان استقصي مصدر الخبر ولا اعطي رأيا قبل ان استوثق مصدره.
كنت قد طلبت من جلال قبل فترة وجيزة من مرضه ان يتقاعد ويبدأ بالكتابة فقد كنت احب سلاسة قلمه وقوة ما يسطره على الورق، كان يقول لي وهو يبتسم تعلمي مني لأن هاي الدروس يندفع بيها فلوس، وهي بالفعل كذلك كنت اختلف معه في الراي ونتناقش ويحتد الجدل بيننا الى درجة الزعل ونقسم على ان لا نعود إلى الحديث في السياسة مرة اخرى الا ان "اللي بينا ما يخلينا" كما يقال فحب جلال للسياسة تجعله لا يستطيع ان يصبر اكثر من ساعات يعود بعدها الى سابق عهده، كنت امازحه احيانا واقول بزعل جلال كافي سياسة يمكن انت تحب السياسة والجريدة اكثر مني ، ينظر لي بحب ويقول هذا اكيد مو يمكن، كنت ابتسم في داخلي وانظر اليه باعجاب وحب واحسد نفسي عليه فقد كان رجل حياتي الذي لا يضاهيه احد.
احببت في جلال حبه وتعلقه باولاده واخوته واخواته واولادهم وبناتهم كان لكل واحد منهم مكانه في قلبه فقد كان قلبه يسع الجميع ، كان حبه الاطفال يعلو فوق كل حب كان يتعلق باي طفل يراه ويحلم باحفاد شاءت الاقدار ان يراهم لفترة قصيرة جدا. ساتوقف هنا كي لا اطيل عليكم ولو اني فعلت، الا ان عذري ان الذكريات كثيرة ولا تكفي جلسة واحدة لاستذكارة.
اخيرا ليس بوسعي الا ان اتقدم باسمي واسم عائلة جلال الحاضرة معنا اليوم "عبدالله وصلاح واحمد وعلي ومريم" والغائبة خارج الوطن "فارس وفريدة وامنة" بأسمى آيات الشكر والامتنان للاستاذ مفيد الجزائري وللجمعية العراقية لدعم الثقافة وللاصدقاء والرفاق الحضور لوفائهم ومشاعرهم النبيلة.
ارقد بسلام جلال فانت حاضر في قلبي وقلب اولادك واشقائك وشقيقاتك واصدقائك وتلامذتك ومحبيك وستبقى شمعة تنير لنا الدرب حتى نلتقي
والى ذلك الوقت سنبقى نحبك.
ـــــــــــــ
* عقيلة الفقيد جلال الماشطة
*********
رأيت فيه قائدا مهنيا دقيقا وديناميا
عبد الرحمن طهمازي
السلام عليكم ايها الاصدقاء
واذا امكن .. فالسلام على روح جلال
اعتبروني في موقف لا احسد عليه ، فان علاقتي بجلال تزيد على نصف قرن ، كانت علاقة تتعمق في الفترات التي كان فيها خارج البلد وانا كنت هنا في بغداد لكننا كنا على صلة ما . انقطعت عن جلال وانقطع عني او تقطعت بنا الايام زهاء عشرين عاما . ثم التقيت به في عمان 1994 ،اتصل بي آنذاك المرحوم عبد الوهاب البياتي وقال لي ان جلال هنا في عمان واتفق معه على ان نلتقي ، فالتقينا . كانت سنة 1994 سنة مليئة بالنقاشات والتفكر في انهيار المنظومة الاشتراكية والاتحاد السوفيتي .
هنا انا احدثكم حديث خبير بجلال من ايام العمل السياسي في نهاية الستينيات في العراق. وكما يقول احد الكتاب العظماء (فوكنر): انت مع الصديق لاتحتاج الى ان تبدأ من البداية، افتح اي صفحة وتحدث . نعم، التقينا وكان معي احد الاساتذة الكبار من جامعة شيكاغو والشاعر عبد الوهاب البياتي ومجموعة من الاصدقاء . انفتح الحديث عن الاتحاد السوفيتي الذي صار آنذاك سابقا وانا في الحقيقة تفاجأت من العقلية الدينامية العميقة لجلال، علما انني اعرفه معرفة طيبة وعميقة ومعرفة ثقافية وصحفية من ايام النصف الثاني من الستينيات. لكنني تفاجأت بشيء آخر هو القدرة على التحليل التاريخي العميق، والمحايد الى حد كبير. وهذه اول ملاحظة انتابتني من النزعة الموضوعية الرفيعة لجلال الماشطة. فقد تأخرت معرفتي باعماقه الى ذلك الحين والى تلك المناسبة المروعة للعالم جميعاً التي انتم تعرفونها جيداً .
انا اوافق على ما قاله صديقي مالك عن اللحظات التي تعرف بها ولكنني احب ان اقول ماهو مختصر جدا. لعلكم او لعل بعضا منكم قد قرأ رواية الكاتب العظيم جوزيف كونراد "قلب الظلام". هذه الصورة التي سأقولها لكم تخامرني دائما حول جلال بالضبط .. نص بحار يعلق عليه بكلمة موجزة حصيفة جدا، او جملة انا احب ان اسميها بعاميتنا تكمة. يقول كونراد عن بطله في السفينة انه كان يجذبه من الرجال اطول ما فيهم. نحن جميعا معرضون لننجذب الى الصلابة، والى ماهو عابر في الرجال وفي النساء وفي الاشياء . لكن ذلك البطل الذي قلت لكم انه يتمثل لي في جلال، ذلك البطل كان يجذبه من الرجال اطول ما فيهم. اي اعماقٍ تعيش في هذا البطل الذي لا ينجذب الا الى اطول ما في البشر . كان جلال حسب معرفتي به واعتقد حسب معرفة الكثيرين من الحاضرين هنا به ايضا، يجذبه من الناس سواء كانوا من اصدقائه او من الذين تعرف بهم في العمل او في غيره ، كان يجذبه افضل ما فيهم. اتعرفون ايها الاصدقاء ما قيمة هذا المعدن الذي ينجذب الى افضل الاشياء ؟
تحدث لي ذات يوم عن صديق، هو من الحاضرين هنا وهو صديق مميز، قال لي انه في ايام العمل في الخارج وجد هذا الصديق يستطيع الكتابة الصحفية بشكل مرموق . وكان جلال آنذاك مديراً لمكتب جريدة "الحياة" في موسكو. تحدث مع صديقه، وهو صديقي ايضا، عن امكانية ان يكتب تعليقات صغيرة لجريدة "الحياة" لانه يتمتع بقدرة على ادارة اللغة بمرونة وحيوية وواقعية، فوافق الصديق ووافقت الجريدة على ذلك، وبدأ صديقنا ينشر في جريدة "الحياة" . هذه لقطة تبدو حادثة عادية في اطار (تواطؤ) الاصدقاء، لكنها في اطار العمل الصحفي الذي يحتمل المنافسة غير المتوازنة تبدو شيئا آخر . تبدو من هذا القبيل الذي قلته لكم، انه يجذبه من الرجال افضل ما فيهم .
اختصر عليكم الملاحظات لانني اريد ان اصل الى لحظة عملنا بها سوية في الصحافة ، انا عملت معه فترة ليست طويلة، لعام واحد تقريبا. التقينا للحظة وذكر لي المشروع وتوكلنا على الله . ذهبت معه الى بناية الجريدة التي كانت ترمم آنذاك، وهناك وجدت صديقين ماهرين في العمل الصحفي هما حسام الصفار ونصير النهر. وبدأنا نهيئ، ولكن في الحقيقة كانت الامور مهيأة قبل ان اذهب انا، يعني ما يسمى بالبنية التحتية.
وصدر العدد الاول وبدأت الدورة، انجذب الينا عدد من الاصدقاء سواء في التحرير او في الكتابة، مثل مالك المطلبي واصدقاء اخرين . ما حصل هو انني رأيت في جلال قائدا للعمل مهنيا ودقيقا وديناميا، هذه مهمة جدا، هو يكتب بطريقة دينامية حيوية، وكنا انا وهو نتباحث كثيرا في الاسلوب. هو صحفي قديم، وانا ايضا، وفي جلسات الاجتماع لهيأة التحرير، التي يشارك فيها معنا (على الاقل المراحل المتوسطة من العمل) مؤيد نعمة وعبد الرحيم ياسر وفلاح الخطاط، كنا نناقش ادق الاشياء ونناقش اتفه الاشياء هامشيا، ابتداء من طيّة الجريدة وانتهاء بالرأي العام .
اتعرفون ماهي مجاهيل الرأي العام؟ لا بد من التخصص في ادق شؤون التحرير . وكنت ارى جلال، وقلتها له مرات عدة، كنت اراه عبقريا اعلاميا، لم اتعرف على مثيله في عملي منذ الستينيات في الصحافة العراقية .
اعذروني واشكركم على حضوركم لتكريم واستذكار هذا الرجل الكبير، الذي عمل بتفان وحرص على الوطنية العراقية وعلى تقدم البلد وازدهاره صحفيا واعلاميا وسياسيا بشكل عام.
شكرا لكم
***********
ثلاث صور لجلال الماشطة
ياسين النصير

الصورة الأولى: بيت الأسرة؛ صورة بالقلم الرصاص.
الصورة الثانية: الإنغمار في العالم صور باقلام ملونة.
الصورة الثالثة: الذات بمواجهة العالم، صور بالحبر السري.
الصورة الأولى صورة بالقلم الرصاص لمدينة الحلة ، لبيوتها العلمية والثقافية والوطنية، صورة مركبة من البعد الديني المتأصل ،ومن البعد الاجتماعي الأسري ببنية متضافرة بحيث يمكنك أن ترسم الحلة كأيقونة دينية ورمزية من خلال صورة كبيرة لها تجمع بين اسرها وديانتها والطبيعة الثقافية والاجتماعية التي تتحكم بمساراتها.
يكون جلال الماشطة حفيدا في زواية من بانوراما صورة الأسرة الكبيرة، وخلفه ترتسم علامات واضحة أن يكون الحفيد حاضرا في بؤرة هذه الصورة. وفي التاريخ الشخصي لجلال الماشطة سترافقه هذه الصورة البانورامية للأسرة وللحلة كأطار طبيعي وفضاء يشمل الجميع ضمن بينية ثقافية واجتماعية لها حضورها الرمزي في تاريخ العراق, سيحمل جلال الماشطة هذا الماضي الذي عاشه وتكون في حضرته معه دون ان ينسى أو يتناسى دور صورة جلال وهو ينتقل من مهنة إلى أخرى ومن مدينة إلى أخرى، صورة يعود إليها كل ما يحتاجه الآخرون كي يكون لهم سندا أو علامة تعيدهم أو تعيده إلى هذه الوشيجة الأسرية الحلاوية ومتلازمات الحياة وتعقيداتها.. وتبقى هذه الصورة حاضرة في كل مسارات حياته، يزيدها حضورا بما يفعل ويلمعها وهي اللامعة بمزيد من الأفعال التي تشد من حضورها بين الناس،
في البعد الرمزي لسيرة الصور بالقلم الرصاص أنها تسجل الذاكرة الأولى لعلاقته بالأشياء، لما تزل صورة القلم الرصاص الأساس للصور المقبلة، ولذلك يكثر فيها الطفل اللاعب والطفل المشاكس والشاب المتطلع والرجل المحتفى اسريا به.نجد ان صور القلم الرصاص تجمع بين عراقة دينية واستيعاب لحداثة السياسية، دون ان يكون فيهما متطرفا أو بعيدا عن همومه الناس ومشكلاتهم، ويستطيع الأقربون ممن يعرفون جلال الماشطة أكثر منا أن يعيدوا تركيب اجزاء هذه الصورة السيرية ليجدوا أن حفيد آل الماشطة أصبح في مركز الصدارة من الصورة عندما أعاد بنيتها وفق حضور الحداثة الثقافية والاجتماعية والإنسانية فيها، عننما تقدم الكادر بخطوط الرصاص العميقة لترسم ملامحه وبعض القسمات، وها هو يمارس تأكيدها في الأنشطة التي اشترك فيها، دون أن يتخلى عن اسم"الماشطة" كما تمارس الصورة تأكيد نفسها وديموتها بما يفعله ويمارسه المرسومون بالقلم الرصاص.
طبيعة الشخبطات الأولى تؤسس عالما من الأفعال العشوائية وغير الدقيقة، ولكننا نجد العكس عند جلال حين زاد ارتباطه الأسري والمديني،وها هو يرحل لأكثر من أربعين عاما ليعود إلى طفولته ممعن النظر في تلك الخطوط الرصاصية التي رسمت طريقه.
الصورة الثانية: رؤيته القلقة للعالم، رؤية يرسمها بأقلام ملونة هذه المرة، ويؤكد حضوره فيها بجميع مفاصلها، ها نحن نعيد تركيب هذه الصورة المتعدد الخطوط،وكأن جلال يعدد شخصياته فيها، أو ينشئ نوعا من الحوار متعدد الأصوات، وتشكل سيرة الأقلام الملونة طرقا لمسار الماشطة في الحياة، مشكلة نوعا من السيرة الذاتية الأكثر حضورا في بلدان موسكو ولندن وباريس وبغداد وغيرهان هنا، ومن داخل متن السيرة الذاتية لجلال الماشطة،يقدم الماشطة لنا عالم الصحافة والترجمة والسياسة والثقافة والعلاقات والعمل الصحفي والمراسل، لنجد أنفسنا أمام مجموعة من الصور الفرعية المتجاورة والعاملة معًا، وفيها تاريخان: تاريخه الشخصي،وتاريخ المواضيع والأفكار التي قدمها: صورة المثقف اليساري، صورة الناشط الإجتماعي، صورة الكاتب الصحفي، صورة المفكر، صورة الاتصال الاجتماعي والثقافي، صورة السياسي المستقل، صورة المعرفة والترجمة والحضور الفاعل، صورة المشارك لمحن الناس ومواقفهم، صورة المناضل الموهوب في بنية التوازنات السياسية في العراق، صورة المستشار السياسي لرئيس الجمهورية، صور المرض، صورة الموهبة التي لا يمكن الاستغناء عنها. وبمجوع هذه الصور التي كتبت باقلام ملونة يخلق مثقف عضوي كامل الجدارة بان يكون له رأي في مسار العراق. وبالرغم من أن هذه الصور المركبة والمتداخلة ستبني سيرة قلقة نجده جديرا بأن يحل مشكلاتها ويقف مع المناضلين في تأكيد ايجابياتها، فالصور ،وكما يبدو أنها خارجية تلامس العالم، لكنها من السعة ما جعلها صورا تعكس ذاته القلقة، عندئذ نستطيع ان نجمع صور الاقلام الملونة في سيرة ذاتية داخلية لجلال كي يرى العالم بأكثر من عين.، سيرة المثقف العضوي، المثقف الفاعل.
الصورة الثالثة: وتكتب هذه الصورة بالحبر السري، بقلم خاص لا يعرفه غيره، صورة داخلية،حيث يتشكل عمود الصور كلها باعمال الفرد المسؤول، المؤتمن، فالممارسة الفعلية لتداخل الصور وجدلها حاضرة ومؤثرة في كل ممارساته أثناء علاقته بالسلطة كمستشار لرئيس الجمهورية، حين يعبر عن مواقفه بحرية التنوع الثقافي له، حرية صوته الخاص فهو الإنسان المركب من قوى عملية وثقافية كانت خطاباته متوانة، مشفوعة بخِطاب سياسية ثقافي، وشهد الوسط السياسي حضور جلال الطالباني من خلال جلال الماشطة، وحضور جلال الماشطة من خلال الطالباني، هذا يعني ان خطابات الاثنين عملتا وشيجة لخطاب وطني. حين يقدم الطالباني الكبير الماشطة كمستشار إلى جهات رسمية ووطنية، كان يقدم نموذجا إلى مثقفي العراق القادرين على إدارة البلاد، وعمق الماشطة حضوره السياسي من خلال حضوره الاجتماعي، كما شهد الماشطة وهو متنقلا عاملا في مدن العالم ورسولا للثقافة الوطنية،الكيفية التي تبنى فيها ثقافة البلد وسياسته.
كان جلال الماشطة في الصورة الثالثة، مؤلفا لخطاب السلطة، ويعد هذا المؤلف نقديا وفق طبيعة المؤلفين في البنيوية مؤلفا ثالثا، لخطاب عام غير مقيد بكلماته، ومؤسس لخطاب يجمع بين معنى اللغة الثقافية ومعنى اللغة السياسية، ثم يترك لنفسه اختيار الكلمات والجمل التي تعبر عن الموقف السياسي، لذلك فهوليس ناطقا باسم ما ولا مدونا لخطاب آخر يُلقى عليه، ولا مؤرخًا أو نساخًا أو وراقًا، إنَّما هو مؤلف لسياق ثقافي سياسي يعبر من خلاله عن موقف السطلة الرسمي، ممثلا بالرئيس جلال الطالباني الذي كان احد أهم الرؤساء المثقفين.وفي موقفه هذا كان ينقل خطاب السلطة من المعلومة إلى الثقافية .
في مركزية الصورة الثالثة، المكتوبة بالحبر السري، يعيد جلال الماشطة بنية بيت الماشطة من جديد ويديم حضوره في مرحلة مهمة من تاريخ العراق، دون أن يكون لهذا الحضور بعدا عشائريا. وانا اتابع بعض انشطته أجد أن صورة القلم الرصاص وصور الأقلام الملونة والصورة الذاتية المكتوبة بالقلم السري تجتمع كلها في كل فعالية يتقدمها جلال الماشطة، فالتاريخ يتجدد عبر حضور الأشحاص الفاعلين ولا تعاد صياغته لمجرد رغبة ما، التاريخ خالد يحفر إلى الأمام دائما
*************
ص8
بركة يدعو بريطانيا إلى الاعتذار من الفلسطينيين عن وعد بلفور والى الاعتراف الكامل بدولة فلسطين
لجنة المتابعة قررت الانخراط رسمياً في نشاطات مبادرة "فلسطين 100"
البارونة تونغ اعتذرت عن الوعد الذي جلب الويلات والمصائب للفلسطينيين
لندن- خاص:
دعا محمد بركة، رئيس لجنة المتابعة العليا لقضايا المواطنين الفلسطينيين في إسرائيل ورئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة في إسرائيل، الحكومة البريطانية إلى الاعتذار من الشعب الفلسطيني عن وعد بلفور وأن تعترف رسمياً بدولة فلسطين، وذلك في الكلمة التي ألقاها، مساء أمس الجمعة الفائتة، في لندن خلال فعالية حاشدة بمناسبة مرور 100 عام على وعد بلفورالمشؤوم الذي قدمته الحكومة البريطانية عام 1917 إلى الحركة الصهيونية ووعدتها بإقامة "وطن قومي لليهود" في فلسطين، وذلك وسط حضور كبير برز فيه عدد من الدبلوماسيين العرب والأجانب والسياسيين وممثلي وسائل الإعلام العربية والبريطانية.
وحضر بركة الاحتفال تلبية لدعوة خاصة من مبادرة "فلسطين 100" التي مثّل لجنتها التحضيرية في الاحتفال الأكاديمي الفلسطيني الدكتور مكرم خوري مخول، وإلى جانب إطلاق المبادرة تضمن الاحتفال إشهار كتاب "شهادات على القرن الفلسطيني الأول" للكاتب والصحافي الفلسطيني التقدمي المقيم في بريطانيا إلياس نصرالله. وشارك إلى جانب بركة في الحفل كل من البارونة جينيفر تونغ، عضوة مجلس اللوردات البريطاني التي اشتهرت بمواقفها المؤيدة للقضية الفلسطينية، والأستاذ الجامعي سامي رمضاني والسفير الفلسطيني المتجول عفيف صافية، عضو المجلس الثوري لحركة فتح والسفير السابق في بريطانيا وواشنطن وموسكو، والمحامي جيراميتيير الذي اشتهر في دفاعه عن القضية الفلسطينية، والكاتب والصحافي الفلسطيني إلياس نصرالله، وجوليا كاترينا، مغنية الأوبرا (ميزوسوبرانو) وعازفة العود والتشيلو.
وترأس الاحتفال الكاتب والصحافي السوداني المعروف معتصم الحارث الذي رحّب بالحضور وطلب منهم الوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء فلسطين، ثم قدّم إلى الحضور صاحب فكرة مبادرة "فلسطين 100" الدكتور مكرم خوري مخول، الأكاديمي الفلسطيني من يافا المقيم في كامبريدج ببريطانيا، الذي أوضح أن المبادرة مستقلة غير حزبية وغير اثنية وغير دينية وغير طائفية مفتوحة لكل من يشعر بالقرب من فلسطين والشعب الفلسطيني. وأن مبادرة "فلسطين 100" تهدف الى توعية الاجيال الجديدة العربية منها والاجنبية بالقضية الفلسطينية وكسب وعي وود قطاعات جديدة في المجتمعات العالمية، كما تهدف الى توسيع نسبة وعي أولئك الذين يؤيدون فلسطين بتزويدهم بالمزيد من المعلومات وطرح الأفكار الجديدة والنشاطات العامة، ما سينعكس على تقوية معنويات الشعب الفلسطيني وصموده ومناعته. وأضاف خوري مخول أن المبادرة تهدف الى التعاقد مع كل مؤسسة أو منظمة أو فئة في كل عواصم العالم ترغب في إعداد نشاطات مماثلة مع التنسيق المسبق لضمان نجاح هذه الفعاليات. وأكد أن النتيجة ستكون الحفاظ على "شمعة الأمل الفلسطيني وشعلة النشاط لصالح فلسطين". كما ودعا الى دعم المبادرة والانضمام إلى الحملة من قبل كل شخص بمقدوره تقديم المقترحات على أن يكون له مشاركة ريادية فيها أو مشاركة على الأقل لكي يشعر بأنه يمتلك فكرته مع مجموعة مبادرة "فلسطين 100"، حيث هي إطار يسمح بإطلاق المبادرات القيمة مع كل الفئات نساء وشباباً وطلاباً وعمالاً وأصحاب مهن حرة ونقابات وأطر مجتمعية سياسية أخرى من دون رقابة أو تبعية أو عقبات، إذ أن المبادرة "تتبنى اللامركزية و اللا أنانية أو المصلحة الذاتية".
وعقب كلمة خوري مخول، قدمت مغنية الأوبرا جوليا كاترينا بصوتها الجميل وعزفها الرائع على العود النشيد الوطني الفلسطيني "موطني" رافقها الجمهور بترديد أبيات الأغنية التي كتبها الشاعر الفلسطيني المعروف إبراهيم طوقان. ثم تحدثت البارونة جينيفر تونغ فاستهلت كلمتها قائلة "أعتذر عن نفسي وعائلتي وعن ملايين البريطانيين الذين يفكرون مثلي" عما جلبه وعد بلفور عام 1917 من ويلات ومصائب للشعب الفلسطيني. وذكرت المصاعب التي يواجهها المؤيدون للشعب الفلسطيني والمتضامنون مع قضيته في بريطانيا، وأشارت إلى ما تعرّضت إليه هي شخصياً من جانب اللوبي المؤيد لإسرائيل. وأثنت البارونة تونغ على مبادرة "فلسطين 100" وتمنت لها النجاح، رغم التنافس الفلسطيني السياسي الداخلي، وعبّرت عن أملها في أن تتم الوحدة بين مختلف الفصائل والأحزاب الفلسطينية.
بعد ذلك تحدث الاستاذ سامي رمضاني وهو محاضر جامعي بريطاني من أصل عراقي
ثم تحدث محمد بركة الذي استهل كلمته بالحديث عن كتاب "شهادات على القرن الفلسطيني الأول" فوصفه بأنه "الألياذة الجديدة لرواية فلسطين"، وقال أنه كتاب "فريد ومذهل، يأخذك في رحلة على محور الزمن من خلال مسح دقيق يعتمد المعاينة من المصدر الأول فيغوص في الحدث أو يكشف حقائق مجهولة فتصبح صورة الحدث فيها أكثر وضوحاً، وفي محطات مختلفة يأخذ الحدث معنى آخر يتجاوز أو يصحح المألوف المتداول".
وقال بركة أن الياس نصرالله "الكاتب الصحافي الموسوعي يغرف من ذاكرته الغنية ويقطع البلاد للتواصل مع شخوص الحدث لاستكمال عملية تركيبه بدقة، ثم يغوص في المراجع والوثائق ليستكمل بناء الحدث فيما يتعدى الذاكرة الشخصية والمرْويّ من ذاكرة الآخرين. فالكتاب هو ليس كتابة التاريخ والكتاب ليس مذكرات شخصية والكتاب ليس شهادة قانونية وإنسانية والكتاب ليس مادة تثقيفية والكتاب ليس استفزازاً لحاجة البحث والتوثيق والكتاب ليس محاولة موفقة لإماطة اللثام عن أحداث قد تغرق في غياهب النسيان أو التحريف.. الكتاب هو كل ذلك، وكل ما يترتب على ذلك في ساحة فلسطين الأولى التي سميت "فلسطين 48" ظلماً وقهراً لأن بقاءنا في وطننا بعد النكبة كان النقيض الأكبر لـ1948 وللنكبة ولمشروع التطهير العرقي الصهيوني، ففي هذه الساحة التي استنزفت بين الصهيونية وبين النسيان، بين الشعور بالعزلة (وكأنها مائة عام) وبين ظلم ذوي القربى رأيتُ كيف يحوّل الياس نصرالله الاحداث "الصغيرة" الى عاصفة تنفخ الغبار عن قصة لم تكتب وإلى معاول لتقويض الرواية الصهيونية وإلى مواد بناء لإعادة تشييد رواية فلسطين الأولى وإلى ريشة ترسم من جديد ملاعب طفولتنا بعفتها وبؤسها وإلى ورق بردى لكتابة قرن فلسطيني بحبر الذاكرة الأولى والعين الأولى والمعاينة الأولى.
الكاتب يروي قصة اللجوء والعودة لتصل أنت القارئ إلى أن ما كان ليس سوى مشروع تطهير عرقي.. ويروي محاولة هندسة الانتماء وتدجين الوعي لدى أبناء شعبنا في فلسطين الأولى فتكتشف أن المشروع ليس مشروعاً صهيونياً وحسب إنما مشروع شراكة بين إسرائيل وعرب أمريكا".
ثم انتقل رئيس لجنة المتابعة العليا للموطنين الفلسطينيين في إسرائيل إلى الحديث عن وعد بلفور ونصه المؤلف من 60 كلمة، قال أنه رغم قلة عددها إلا أنها "قالت كل شيء عن مشروع النكبة الذي نفذته الصهيونية والإمبريالية البريطانية ومن ثم العالمية بمشاركة الرجعية العربية". وقال أن الوطن القومي للشعب اليهودي، وفقاً للوعد، يعني "الإقرار بمقولة الصهيونية الأولى، بمعنى أن بريطانيا "شريكة مباشرة في نكبة الشعب الفلسطيني" وحديث وعد بلفور عن الطوائف غير اليهودية في فلسطين يعني "إنكار وجود الشعب الفلسطيني"، واصفاً هذه الكلمات بأنها "تشكل مقولة لا سامية من الطراز الأول". وقال أن "وعد بلفور بكل كلماته الستين مبني على ظلم وعلى باطل".
ولفت بركة إلى ما قالته في 11 كانون الأول الجاري رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي "أن وعد بلفور هو أحد أهم الرسائل في التاريخ"، وقال "قد يكون الامر صحيحاً فوعد بلفور هو من الرسائل الأهم في التاريخ في الصفاقة والعدوان والغلاظة لأنه وعد من لا يملك لمن لا يستحق. وقالت السيدة ماي في المناسبة ذاتها ان "إسرائيل هي عبارة عن ديمقراطية مزدهرة وبمثابة منارة في التسامح" وكنت اقترح استضافتها في قرية عربية فلسطينية في إسرائيل أو أن أستضيفها على أنقاض بيت أهلي في صفورية أو في قرية العراقيب في النقب التي هُدمت في السنوات الخمس الأخيرة 104 مرات أو في قرية أم الحيران التي يجري هدمها اليوم... نعم هذا اليوم بالذات، لإزالتها من الوجود لإقامة مستوطنة يهودية مكانها، أو زيارة جامع يُمنع الأذان فيه أو بيت يُمنع فيه لم شمل الزوج بالزوجة بسبب قوانين منع لم شمل الفلسطينيين أو في بيت في أحياء الفقر في يافا التي هُجر غالبية أهلها أو حتى في مبنى الكنيست الذي عملت فيه أكثر من 15 عاماً، وذلك لتشاهد المشروع الديمقراطي الإسرائيلي الكبير بإتمام كتاب قوانين الأبرتهايد الأول في القرن الواحد والعشرين".
وقال بركة في المناسبة نفسها هاجمت السيدة ماي حركة المقاطعة المتنامية ضد إسرائيل وضد منتجات المستوطنات. وأضاف "لكنها يجب أن تعلم أن إسرائيل سنّت قانونا ضد الدعوة إلى المقاطعة، رغم أن المقاطعة هي تعبير عن رأي سياسي مشروع وهي أحد أشكال المقاومة غير العنيفة للاحتلال".
وقال بركة أن إسرائيل بقيادة نتنياهو تعمل على الاجهاز على حقوق الشعب الفلسطيني وعلى حل الدولتين الذي تدعي السيدة ماي بأنها ملتزمة به، وتسعى إلى تثبيت شعار أرض إسرائيل الكاملة من خلال طرح موضوع يهودية الدولة شرطاً للتفاوض غير القائم أصلاً ومن خلال جعل الصراع دينياً لتخطي قضية الاحتلال وحق تقرير المصير للشعب الفلسطيني وتصوير الموضوع وكأنه موضوع ديني مستفيدة من الاسلامافوبيا في الغرب ومن تنامٍ مصطنع لتيارات متأسلمة ومجرمة، ومن خلال محاولات حثيثة لمحو الخط الأخضر بواسطة تعميق الاستيطان في الضفة الغربية عموما وعلى طول الخط الأخضر تحديداً".
وأوضح بركة أن لجنة المتابعة العليا لقضايا المواطنين الفلسطينيين في إسرائيل وهي الجسم التمثيلي الأعلى لهذه الجماهير قررت ان تنخرط رسمياً في النشاطات والمبادرة حول مرور مائة عام على وعد بلفور. وقال "اليوم، هنا في لندن ونحن نشارك في إطلاق مبادرة "فلسطين 100" ومرور قرن على وعد بلفور وبإشهار كتاب الأخ والصديق والمثقف والمناضل الياس نصرالله "شهادات على القرن الفلسطيني الأول" ثمة حاجة إلى أن نقول: أن معاناة الشعب الفلسطيني قد طالت، لكن مصير الاحتلال الإسرائيلي لن يكون مختلفاً عن الاحتلالات الأخرى، والآن على حكومة صاحبة الجلالة أن تنظر بعين العار إلى وعد بلفور وأن تعتذر من الشعب الفلسطيني وتعترف رسمياً بدولة فلسطين. هذه الخطوات لن تصلح كل شيء ولكن فيها شيئاً من العدل".
ثم تحدث السفير الفلسطيني المتجول عفيف صافية الذي أثنى على مبادرة "فلسطين 100" وكان صافية قد اشتهر خلال فترة عمله سفيراً لفلسطين في بريطانيا بمقارعته الحكومة البريطانية والضغط عليها حيث كان أول من دعا الحكومة البريطانية إلى تقديم اعتذار رسمي إلى الشعب الفلسطيني عن وعد بلفور وما ألحقته سياساتها بهذا الشعب، وطلب صافية من الحاضرين وكل من تهمه فلسطين أن يُؤازروا هذه المبادرة، وقال "على الفلسطينيين أن يقوموا بمحاسبة شخصية ونفسية وفكرية واجتماعية وسياسية حول الدور الذي يقومون به ومدى تأثيره سلباً أو إيجاباً على العمل الجماعي".
أما المحامي الانجليزي جيريميتيير الذي كان حضوره الاحتفال هو ظهوره الأول الى العلن بعد أكثر من ثلاثة عقود من الدفاع عن الحق الفلسطيني في أروقة السياسة والعدل التي قارع فيها الحكومات البريطانية المتعاقبة التي اقترفت الاخطاء والجرائم ضد الشعب الفلسطيني وما زالت سياستها منحازة إلى صالح الحركة الصهيونية عالمياً.
وكانت كلمة الختام لمؤلف كتاب "شهادات على القرن الفلسطيني الأول" إلياس نصرالله، الذي شكر الحضور ومنظمي الاحتفال والمتحدثين الذين سبقوه وقال:
"جاء الكتاب ليتصدى إلى محاولات طمس وإخفاء جريمة الاعتداء على الشعب الفلسطيني وسرقة وطنه من جانب إسرائيل والإسرائيليين والتسبب له بمآس وويلات أسس لها وعد بلفور. فأنا وعائلتي من ضحايا هذه الجريمة.
ففي كتابي هذا الذي استغرقت كتابته حوالى ست سنوات، وضعت تجربتي الحياتية والعملية في سرد حكايات وأحداث وقعت لي شخصياً ومع عدد كبير من الفلسطينيين الذين أعرفهم وكنت شاهداً عليها، من ضمنهم أفراد عائلتي، والذين كافحوا وصمدوا في وجه أعتى قوة عسكرية في العالم لا تتمثل فقط بإسرائيل، بل بتحالف القوى الدولية التي تقف خلفها وتدعمها.
قدّمت في هذا الكتاب صوراً عن عذابات الفلسطينيين المسالمين الذين نجحوا في البقاء في وطنهم ولم يجرؤ أحد في حينه على مساندتهم في محنتهم. أما اليوم فأنا أشعر بالفخر لكثرة المؤيدين للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة على المستوى الدولي شعبياً ورسمياً وما البارونة الشجاعة جيني تونغ الموجودة بيننا هذه الليلة إلا مثالٌ على هذا التحول.
لا أريد الدخول في تفاصيل ما يحتويه الكتاب، لكنني سأحاول أن أشرح باقتضاب الهدف من تأليفه.
لم يزد عمري عن تسعة أشهر عندما لجأت عائلتي إلى لبنان، لكنها بأعجوبة تمكنت من العودة إلى وطنها في بلدة شفا عمرو الصغيرة في الجليل، وصمدت ضمن حوالى 160 ألف فلسطيني ممن نجحوا في البقاء في وطنهم داخل إسرائيل بعد نكبة عام 1948 وازداد عددهم مع الوقت ليصبح الآن 1,6 مليون نسمة. ما فعلتُه أنني حاولت في كتابي "شهادات على القرن الفلسطيني الأول" أن أقدّم صوراً لمّا جرى لهؤلاء الفلسطينيين منذ عام 1948 وما بعده.
لا تزال نكبة الفلسطينيين مستمرة حتى يومنا هذا، فغالبيتهم مشردون في الشتات وممنوعون من العودة إلى وطنهم، حيث دمر الإسرائيليون حوالى 530 مدينة وقرية فلسطينية وأزيلت من الوجود وبنيت على أنقاضها المستوطنات للمهاجرين اليهود الذين تم جلبهم من جميع أنحاء العالم. ما يثير الرعب أن الإسرائيليين لا يشعرون بالذنب لما اقترفوه ويقترفونه من جرائم ضد الشعب الفلسطيني، ويتباهون بها. ففي لقاء إذاعي بتاريخ 13 حزيران 2013 مع محطة الإذاعة التابعة للجيش الإسرائيلي في مناسبة ذكرى حرب حزيران 1967، لم يتردد الجنرال المتقاعد يتسحاقبونداك قائد الفرقة 53 في لواء غولاني التابع للجيش الإسرائيلي عن التباهي بما اقترفه هو وجنوده ضد الفلسطينيين خصوصاً تدميرهم تلك المدن والقرى الفلسطينية، إذ قال: "ضميري مرتاح لذلك الأمر، لأننا لو لم نفعل ذلك، لما كانت هناك دولة الآن. وسيكون في إسرائيل مليون عربي إضافي".
أما المؤرخ الإسرائيلي بيني موريس الذي تطبع كتبه في جامعة كامبريدج وغيرها من أرقى المؤسسات الأكاديمية في العالم، فتحسر على أن القيادة الإسرائيلية فشلت عام 1948 في تنظيف فلسطين عرقياً من الفلسطينيين مثلما جرى مع أصحاب الأرض الأصليين في القارة الأمريكية الذين يطلق عليهم "الهنود الحمر"، وقال في مقابلة صحافية نشرت في صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية بتاريخ 16 نيسان 2004: "حتى الديمقراطية الأمريكية العظيمة لم يكن بالإمكان خلقها من دون القضاء على الهنود الحمر. فهناك حالات تكون المحصلة الإجمالية فيها أن النتيجة الجيدة في النهاية تبرر الأعمال الخشنة والقاسية التي يجري ارتكابها في مجرى التاريخ". وتمنى موريس لو أن ذلك حصل بالفعل في فلسطين.
وتحدث بيني موريس بصراحة عن إمكانية "الترانسفير" أي طرد الفلسطينيين الذين نجحوا في البقاء في وطنهم عام 1948 إلى الدول العربية المجاورة مستقبلاً، والذين يشكلون أكثر من 20 في المائة من سكان إسرائيل. وقال موريس "العرب في إسرائيل قنبلة موقوتة. انجرافهم كاملاً نحو الهوية الفلسطينية جعلهم عملاء للعدو بيننا. فهم عرضة لتقويض الدولة بالمفهومين الديموغرافي والأمني. لذلك فإذا وَجدت إسرائيل نفسها في وضع يهدد وجودها، مثلما حدث عام 1948، ربما تضطر إلى التصرف مثلما فعلت في حينه". وأضاف "فإذا كان التهديد لإسرائيل وجودياً، فالطرد مبرر". هذا كلام لمواطن إسرائيلي أكاديمي وليس لجنرال في الجيش الإسرائيلي.
ففي إسرائيل هناك من يسيل لعابه لدى رؤية طوابير اللاجئين السوريين الهاربين من أتون الحرب ويعتقد أنه سيكون قادراً يوماً ما على تشريد ما تبقى من الفلسطينيين الذين نجحوا في البقاء في وطنهم. فدعاة الترانسفير أو التنظيف العرقي للفلسطينيين موجودون في سدة الحكم في إسرائيل، وهم في انتظار اللحظة المناسبة للانقضاض على الفلسطينيين ليس فقط في الأراضي التي احتلتها إسرائيل عام 1948، بل في الضفة الغربية وقطاع غزة.
فرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامن نتنياهو يُصرّ على أن إسرائيل دولة يهودية ووافقه الكونغرس الأمريكي والرئيس باراك أوباما على ذلك، متجاهلين قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن التابع لها بأن للفلسطينيين الحق في العودة إلى وطنهم.
أما وزير دفاع إسرائيل أفيغدور ليبرمان فطمأن الإسرائيليين منذ أسابيع فقط بأن حربه القادمة على قطاع غزة ستكون الأخيرة، قال ذلك وفي ذهنه إفراغ قطاع غزة من الفلسطينيين وتشريدهم.
لذلك علينا أن نبذل جهوداً مضاعفة لتوعية الأجيال القادمة من الفلسطينيين أولاً والرأي العام العالمي ثانياً، على حقيقة الخطر الذي يتهدد الشعب الفلسطيني من إسرائيل وحكامها ووزرائها المتطرفين.
فحتى يقدر الفلسطينيون على التصدي لأية محاولة ترانسفير أو تشريد جديدة ينبغي لنا أن نُعرِّف الأجيال الجديدة بتجربتنا، فرغم مرور ما يقارب 100 عام على وعد بلفور و70 عاماً على نكبة فلسطين ما زالت القصة الكاملة لما حدث مع الشعب الفلسطيني لم تكتب بعد، خصوصاً قصة الفلسطينيين الذين نجحوا في البقاء في وطنهم، وليس هذا الكتاب سوى محاولة أولية لتدوين وتوثيق بعض ما حدث لنا خلال هذه الفترة.
وشكراً لكم وأتمنى أن تصدر طبعة مترجمة لهذا الكتاب باللغة الإنجليزية ولغات أخرى قريباً".
هذا وحضرت الفعالية مجموعة من أعضاء الحزب الشيوعي العراقي، وقدموا باقة ورد إلى الصديق إلياس نصر الله في مناسبة إشهاره كتابه" شهادات على القرن الفلسطيني الأول".
**************
تحذير هيئة الأمم المتحدة من انفجار عربي جديد
ترجمة عادل حبه
في شهر كانون الأول عام 2010، بحث مجلس الوزراء المصري نتائج الاستطلاع الوطني حول الشباب، الذي تضمن معلومات تشير إلى أن 16في المائة، فقط من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 إلى 29 قد شاركوا في الانتخابات. كما تشير المعطيات أيضاً إلى أن 2في المائة، فقط من شباب مصر يشاركون في العمليات التطوعية. واستنتج مجلس الوزراء المصري من هذه المعطيات بأن البلاد تواجه جيلاً من الشباب غير مبال وغير معني بمستقبل البلاد! ولكن بعد بضعة أسابيع نزل شباب مصر إلى الشوارع وأسقطوا حسني مبارك.
يشير تقرير لهيئة الأمم المتحدة صادر في 29 من تشرين الثاني عام 2016 إلى أن أخذ العبر من الدروس السابقة هو أمر في بالغ الصعوبة. فبعد خمس سنوات من الانتفاضات التي أسقطت أربعة من القادة العرب، مازالت الأنظمة القائمة تقمع بدون رحمة أي نوع من أنواع الاحتجاج دون التوجه إلى جذور وأسباب هذا الاحتجاج.
في الوقت الحاضر وبفعل سقوط الدولة الوطنية، يتجه الشباب العربي صوب الدين والأقوام والقبيلة أكثر من توجههم صوب دولتهم. وفي عام 2002 خاضت خمس دول عربية الحروب والمواجهات، في حين إزدادت هذه الحالة لتصل إلى 11 منها. ويتوقع تقرير هيئة الأمم المتحدة أنه مع حلول عام 2020، فإن ثلاثة مواطنين عرب من أصل أربعة سيعيشون في دول تتعرض إلى الحروب والدمار.
وعلى الرغم من أن العرب لا يشكلون سوى 5في المائة، من سكان العالم، إلاّ أنهم يشكلون نسبة 45في المائة، من الارهابيين في العالم. ويتعلق بالعرب نسبة 68في المائة، من خسائر جبهات الحروب في العالم، ويتشرد 47في المائة، منهم جراء ذلك، ويبحث 58 في المائة، منهم عن دول اللجوء. إن الحرب لا تؤدي إلى القتل والتسبب في الإعاقة فقط، بل أنها تبيد كل البنى التحتية للحياة الاجتماعية وتسرّع عملية الإنهيار الكلي.
يبلغ مجموع الشباب في الدول العربية( 105 )مليون، وهم في حالة نمو متسارع، في حين أن وتيرة البطالة والتهميش تسير بسرعة أكثر من نمو عدد الشباب. ومن المتوقع أن يصل عدد العاطلين من الشباب العرب إلى نسبة 30في المائة،، أي ضعف المعدل العالمي، كما إن نصف عدد النساء العرب لا يحصلن على فرصة العمل ( المعدل العالمي هو 16في المائة،).
وفي ظل هذه الظروف، يبقى الحكم في هذه البلدان في قبضة النخب الموروثة. ويشير تقرير الأمم المتحدة إلى أن :" الشباب يتعرضون إلى التمييز والتهميش والأسر"، مما يؤدي إلى ضعف الالتزام بالحفاظ على مؤسسات الدولة، " ويدفع المسؤولين إلى إعطاء الوعود المعسولة فقط. فأحمد الهنداوي، العضو الأردني في هيئة الأمم المتحدة، يخاطب الشباب:" إننا نواجه ظروفا أشد وطأة مقارنة بالفترة التي سبقت الربيع العربي".
يميل الحكام العرب إلى توجيه التهديدات الأمنية وفرض سطوتهم. وتوجه الدول العربية المصادر المالية نحو شراء الاسلحة بدلاً من صرفها على قطاع التنمية. يسعى الشباب إلى التغيير في وضعهم الاجتماعي بشكل تقليدي نحو السفر إلى الخارج من أجل الحصول على فرص العمل. ولكن هذه النافذة يجري غلقها بسرعة حالياً. وعلى الرغم من تظاهر " الجامعة العربية" بالأخوة، إلا ّ أنه لا يجري العمل بالتنقل بين البلدان العربية التي يبلغ عددها 22 بلداً . ونتيجة لذلك تقلصت مناطق اللجوء لتنحصر ضمن المناطق الحدودية، فالموانع البيروقراطية مثل القيود الأمنية لا تؤدي إلى أية نتيجة.
يشير جان چابان محرر تقرير هيئة الأمم المتحدة:" عندما يهمش الشاب ويتشرد ويمنع من السفر إلى الخارج، فإن ذلك سيؤدي إلى أن يتحول الشاب إلى ضحية للأيديولوجية المتطرفة". فالعديد من الأفراد المتعلمين يسعون إلى مغادرة بلادهم في هذه الحالة.
هل توجد أية فرصة للتغيير؟ إن تسهيل الانتقال داخل هذه البلدان يمكن أن يشكل خطوة جيدة للتغيير. فالقسم الأعظم من هذه البلدان قبل قرن مضى كان خاضعاً للأمبراطورية العثمانية وفي ظل سوق واحدة.أما الآن فإن الحصول على تأشيرة دخول للدراسة في أوربا هي أسهل من السفر في المنطقة العربية. فالاتحاد الكمركي وتحسين السفر بين هذه البلدان يمكن أن يضاعف من الناتج المحلي الأجمالي إلى (760 )مليار دولار خلال الأعوام السبع القادمة. وهذا تقدير أورده تقرير الأمم المتحدة.
يميل الشبان العرب أكثر صوب الاحتجاج منه إلى المشاركة في الانتخابات. ويشير تقرير الأمم المتحدة إلى أن حركة الاحتجاج العربية تمر بأطوار خلال كل خمس سنوات. فالاضطرابات بلغت أوجها في شمال أفريقيا في عام 2001، وفي أعوام 2006 و 2011 تعاقبت الاضطرابات بحيث أصبحت اللاحقة منها أشد حدة من سابقتها. ويبدو أنه آن الأوان لدورة جديدة من موجة الاضطرابات. وهنا يشير التقرير إلى أنه من الممكن أن:" يرجح الشبان العرب استخدام طرق جديدة مباشرة وعنفية، خاصة إذا ما اقتنعوا بأن الآلية القائمة لم تعد عليهم بالفائدة والمشاركة".
ويشير التقرير إلى أن الجيل الجديد في المجتمعات العربية هم أكبر فئات المتعلمين وأكثرهم استقراراً في المدينة من كل الأجيال الشبابية في المنطقة". ولكن على شرط أن يعرف الحكام العرب ذلك وما ينبغي عليهم عمله.
ـــــــــــــــــ
مجلة الايكونوميست البريطانية
تشرين الثاني 2016
************
ص9
ص 9

أيام المزبن كضت وهسَّه وكتْ نركيله
خريجون وشباب وأطفال مهنتهم الاركيلة!
قسم التحقيقات
في احدى كازينوهات حي زيونة. الساعة التاسعة مساء. شاشة التلفاز تعرض مباراة رياضية بين ناديي برشلونة وريال مدريد. لا أثر لرجل مسن، كما كانت تعج مقاهي أيام زمان بـ "الشياب". أما جو الكازينو من الداخل فكان يعبق برائحة دخان الاركيلة، ممزوجة بصيحات الاعجاب والهمز واللمز وتبادل التعليقات والتكهم اللاذع بين الرياليين والمدريديين من الشباب وغالبيتهم من طلبة الجامعات والخريجين العاطلين. لم نلمس حوارا عن الشأن السياسي ولا عن الفساد المستشري في مرافق الدولة ولا عن مشاريع خنق الحريات والتعرض للحياة المدنية. الكل في عرس المشاهدة والسخرية ودخان الاركيلة.

تدخين الاركيلة ظاهرة ملفتة، غزت حياة الشباب العراقي وانتشرت في المقاهي وباتت تشكل خطرا فعالا على حياة احدى أهم مكونات وشرائح المجتمع حتى غدت سلوكا فرديا بين الشباب والشابات أحيانا، وتطور الأمر ليشمل الصغار فصار هذا الخطر يهدد البيوت ويشمل حتى الفتيات!
واليوم نواة العراق يعيشون في ضياع بين المعسل وفحم الاركيله ودخانها القاتل وبات الانيس مائها ورائحة دخانها. وهذا المشهد يتزايد يوميا بين الأطفال المراهقين في سن العاشرة والرابعة عشرة من العمر، ولعل الأسباب كثيرة منها التغييرات الفيزيولوجية لدى المراهق خصوصا الشباب الذي يملك قراره ما يدفعه لتجربة كل ما هو جديد محاولا التمرد على الذات وضعف سيطرة الاهل وتغيير منظومة القيم، بالإضافة إلى عامل الفراغ الاجتماعي الناتج عن البطالة.
ان تدخين الاركيله أو الشيشة حديث العهد في العراق إذ انتشرت الظاهرة بعد عام 2003 خصوصا في العاصمة بغداد، بعد إن كانت محصورة على الشباب بدأت بالتفاقم لتشمل الأطفال أيضا ومن مختلف الأعمار، وما زال متعاطو الشيشة في تزايد خصوصا بعد انتشارها وبشكل واسع في المطاعم والكافيتريات والحدائق العامة، بل وصل الأمر ببعض الشباب والأطفال إلى تعاطيها داخل البيوت وأمام ذويهم وهذا الشيء ولد عبئا جديد ليضاف إلى الأعباء الموجودة في المجتمع في الوقت الحاضر.
وتشير منظمة الصحة العالمية في دراسة لها عن أضرار الاركيله ان هذه الأضرار تفوق مخاطر التدخين إلى 50 عاما حيث أظهرت النتائج ارتفاع معدلات ضربات القلب اكثر بعد تدخين الاركيله كما أثبتت إن معدل استنشاق الدخان كان بنحو 48مرة أكثر عند تدخين الاركيله مقارنة بالسجائر.

خطر كبير

ويرى الدكتور ناصر غانم: ان مدخن الاركيله قد يستنشق خلال جلسة واحدة ما يعادل تدخين 100 سيجارة أو أكثر والاركيله وأضرارها تكون كالتالي: إن الدخان الذي يخرج من الاركيله يحتوي على العديد من المواد السامة التي تؤدي إلى سرطان الرئة، وأمراض القلب وغيرهما من الأمراض. مشيرا إلى إن أخصائيين في بحث علمي جديد نشر في نيويورك أفادوا إن كل جلسة تدخين اركيله قد تعرض المدخن لفترة دخان أطول من تدخين السجائر مؤكدا إن مدخن الاركيله قد يستنشق خلال جلسة واحدة ما يستنشقه المدخن جراء 100 سيجارة أو أكثر. وقال انه وفي الوقت الذي تمتص المياه بعضاً من النيكوتين، إلا أن مدخن الاركيله قد يتعرض الى جرعة كافية من هذا المخدر ليدمن عليه، فكمية النيكوتين كبيرة في التبغ بشكل عام. وأوضح إن مدخني السجائر يدخنون حتى يحصلوا على كمية النيكوتين التي تشبع حاجتهم وإدمانهم، ولكن ليس بالنسبة التي توصل إلى الغثيان، ومن المرجّح ان انخفاض تركيز النيكوتين في النرجيلة قد يؤدي بالمدخنين إلى استنشاق كميات أكبر من الدخان وبالتالي تعريض أنفسهم لنسب أعلى من المواد الكيماوية المسبّبة للسرطان وللغازات السامة مثل ثاني أوكسيد الكربون؛ وذلك يجعل مدخني النرجيلة والمدخنين السلبيين عرضة لنفس الأمراض التي يسببها التدخين بما فيها السرطان وأمراض القلب والجهاز التنفسي فضلاً عن الآثار الضارة أثناء الحمل.

أمراض مدمرة

بحسب الدكتور حامد عبدالنبي فان أن هناك اعتقادا خاطئا بين الناس بأن تدخين الأركيلة أخف وأقل تأثيراً من السكائر، على اعتبار أن دخان الأركيلة تتم تنقيته بواسطة المياه التي يمر عبرها الدخان، إلا أن الدراسات التي أجريت مؤخراً في مختلف المعاهد العالمية للصحة تشير إلى أن الأركيلة الواحدة تعادل في مضارها 8 سكائر. وتابع " إن اوكسيد الكاربون وغاز ثاني اوكسيد الكاربون يدخل إلى رئة المدخن أسرع من السيكارة لذلك يكون معرضاً للإصابة بإمراض القلب والشرايين و الرئتين. كما يكون المدخن أكثر عرضة للإصابة بقرحة المعدة لتزايد نسبة الكولسترول في الجسم، فضلاً عن الشعور الدائم بآلام الرأس والدوران وخفقان القلب وانسداد الشعب الهوائية وأمراض الجهاز التنفسي التي يكون تأثيرها المباشر على الرئة. وحذر الدكتور حميد النساء من تناول الأركيلة وخصوصاً الحوامل كونها تؤثر على نمو الأجنة وصحة الطفل، وقد تحدث تشوهات جراء الكاربون المحترق، فضلاً عن نقص الوزن عند حديثي الولادة لأمهات مدخنات وأمراض سرطانية من جراء القطران والمعادن الثقيلة التي يحتويها كالبنزوبيرين، الزرنيخ، الكروم، الرصاص التي تتواجد في دخان الأركيلة بكميات تفوق دخان السيكارة بأضعاف المرات. ويؤدي ذلك إلى احمرار العينين بسبب الدخان المتصاعد وقد يؤدي إلى سرطان الحنجرة.
وأضاف عبدالنبي بأن هناك دراسات علمية أجريت على مدخني الأركيلة من قبل باحثين في المركز الطبي الأميركي اكتشف أنه حتى بعد نصف ساعة من تدخين الأركيلة، يحدث ضرر فعلي على عمل الرئتين والقلب، وارتفاع بضغط الدم والنبض، وانخفاض بنسبة الأوكسجين بالدم. وكان باحثون قد أكدوا في أبحاث سابقة أنه عند تدخين رأس أركيلة واحد فيه كمية مساوية من النيكوتين لعشر سكائر تقريباً وكمية من المواد السامة. وتبين أيضا أن خليط الفواكه المعسّل يحتوي على كميات من الدبس السكرّي، بنزوفيرن، أرسين، كروم ورصاص، قد تؤدي إلى أمراض سرطانية شتى.وتشير الأبحاث إلى أن الجمرة التي تستخدم في إشعال الأركيلة مصنّعة من مواد كربونيّة وبقايا مواد صناعية تؤدي إلى الموت لكن ببطء. ونتأمل من الحكومة العراقية أن تضع قانونا يحد من التدخين الاركيلة لكونها أصبحت آفة تهدد الأجيال الشابة وكذلك يجب أن تقوم وزارة الصحة باتخاذ إجراءات مشددة على أصحاب مقاهي الاركيلة ومحلات بيع المعسل وبيع الشيشة.

شباب وأطفال يتعاطون الاركيلة

في احد الأماكن الترفيهية كان يجلس عدد من الشباب والأطفال وهم يستنشقون وكلهم غبطة وسرور على "نفس" الاركيله دون مراعاة للأخلاقيات وللصحة العامة والبيئة, محمد صالح 13 سنة، احد مدخني الاركيلة، قال: تعودت على الاركيلة حتى صرت غير قادر على الاستغناء عنها، فهي رفيقتي في كل مكان اذهب إليه. مشيرا الى انه يدخن مرة واحدة يوميا، معتبرا أنها صارت وجبة رئيسية مثل وجبات الطعام. وأشار إلى انه يفقد السيطرة على أعصابه وتنتابه لحظات غضب عندما يبتعد عن الاركيلة معتبرا أن لجوئه للاركيلة والتدخين جاء بسبب تركه للدراسة وأوقات الفراغ الطويلة، وأضاف بأني تعلمت من أخي ألكبير الذي كان يدخن الأركيلة في البيت فكنت أجربها بين فترة وأخرى وكان يراني وكان شي عادي لأن دخانها يملأ كل البيت فصرت أدخنها حتى وصلت إلى ما وصلت إليه اليوم مع العلم إنني لا اعمل فأواجه صعوبة في الحصول على الأموال لكي أدخن الأركيلة فأضطر في بعض الأوقات للعمل في المقهى نفسه الذي ادخن فيه لكي احصل على ما أريد.
"حسن" 22 عاما، طالب جامعي، وصف الاركيلة بأنها حبيبته الوفية التي يحتاجها عندما يكون منزعجا، وقال أنا اشغل نفسي بالاركيلة في الأوقات التي أكون فيها بحاجة للترويح عن نفسي، اشعر إنها تكلمني وتخفف من ضغوط حياتي، الجأ إليها في المقهى مع أصدقائي لقضاء أوقات ممتعة برفقتها وتنسيني هموم الدنيا وما أعانيه من المتاعب وخاصة ضغوط الدراسة ففي بعض الأوقات أنسى ألأكل ولا أنسى الاركيلة.

سبب رئيسي لانتشار الاركيلة

من جهته قال باسم غفوري، طالب ماجستير: إن "السبب الأساسي للانتشار الكبير للاركيلة هو البطالة المنتشرة بما تشكله من أوقات فراغ طويلة، فضلا عن تردّي الوضع الاقتصادي، مشيرا إلى إن "الشباب العراقي خارج سوق العمل، تتعاركهم الهموم المعيشية، ولا حلّ يجدونه سوى اللجوء إلى تدخين الارجيلة".
وعبر عن اعتقاده بان الاركيلة جاءت إلى العراق من دول الجوار نتيجة تقليد أبطال المسلسلات السورية والمصرية التي تعرض على شاشات التلفزة، حيث إنها تحولت من تقليد إلى موضه ثم إدمان, لافتا إلى إن الاركيلة كانت منتشرة في صفوف كبار السن فقط لكنها الآن أصبحت تحظى بشعبية بين صفوف الشباب والمراهقين أكثر محذرا من المخاطر الناشئة عن هذه الظاهرة على قدر كبير من الخطورة، ولابد من اتخاذ خطوات جدية للتخلص منها.

الشيشة أو النرجيلة
أو الأركيلة

أبو عباس، متقاعد ومن "أصدقاء" النرجيلة يقول: الشيشة أو النرجيلة أو الأركيلة هي اداة تدخين تعتمد على تمرير دخان التبغ المشتعل بالفحم بالماء قبل استنشاقه. ويقال انها اخترعت في الهند في الفترة المغولية باعتقاد أنها وسيلة غير ضارة لتدخين الحشيشة.
ويعود أصل الشيشة إلى ايران، ويقال أنها من وسط الهند، ثم انتقل استخدامها إلى شبه الجزيرة العربية لكنها انتشرت عالميا من خلال الدولة العثمانية.

أقسام النرجيلة

النرجيلة تتألف من خمسة أجزاء: الرأس وهي وعاء يستعمل لوضع التبغ، ويسمى التنباك، والفحم المشتعل الذي يحرق التبغ. وعادة يصنع من الفخار. وتكون فتحته السفلى صغيرة لتدخل في الأنبوب، اما الفتحة الأخرى فتكون واسعة مع فتحات صغيرة لتحمل التنباك وتسمح بدخول الهواء.
الصحن الذي يوضع تحت الرأس ليلقط الرماد المتطاير. وعادة يصنع من معدن.
غرفة المياه وهي وعاء يحمل الماء. وتصنع من زجاج مزخرف.
الأنبوب الذي يحمل الرأس من جهة ويغطس في الماء من جهة أخرى. وله فتحة جانبية تستخدم لإدخال خرطوم الاستنشاق. ويصنع من المعدن.
الخرطوم الذي يدخل أحد طرفيه في الأنبوب والطرف الأخر لسحب الدخان واستنشاقه. ويصنع عادة من ألياف نباتية ليعطيه ليونة. وينتهي طرفاه بأنبوبين خشبيين، واحد ليدخل في الفتحة الجانبية للأنبوب، والأخر يستعمل للاستنشاق.
وتعد الاركيلة اليوم واحدة من الأمور الترفيهية التي أصبحت وللأسف المتنفس الأول للشباب العاطل عن العمل والطلبة اليائسين الذين بدأوا ينزلقون إلى الهاوية سائرين اليها من دون مراعاة او حساب لمخاطرها الجمّة بعد ان فقدت او كادت ان تفقد العائلات السيطرة على ابنائها لأسباب اولها العامل الاقتصادي وثانيها الانفتاح عبر وسائل الاتصال والانترنيت على العالم الخارجي ودخول قيم جديدة لا تمت بصلة الى قيمنا الحقيقية. ما زعزع عامل الرقابة الداخلية لدى البعض ودفعهم ذلك الى ممارسة سلوكيات غريبة عن واقعنا وقيم مجتمعنا. ولنعد الى مقاهي الاركيلة وانتشار "الحشيشة"!
أشار حميد جاسم، باحث الى أن موضوع تعاطي الحشيشة في الاركيلة بين مختلف شرائح المجتمع بمثابة "الاستعمار الحديث"! مبينا إن هناك ثلاثة محاور لأسباب تعاطي المواد المخدرة، أبرزها نوع المادة وما تقدمه من إغراءات وأغراض وأسباب شخصية للمتعاطي، إضافة إلى الأسباب الاجتماعية، مشيرا إلى أن هذه المخدرات مادة مغرية تؤدي إلى الرغبة الجامحة بتكرار التجربة يسعى من خلالها المتعاطي الحصول على راحة وقتية قد توصل به إلى عدم الراحة باقي حياته، وإن الفراغ النفسي هو المدخل الرئيس لتعاطي هذه المادة إضافة إلى توفر ورواج تلك المادة في الأسواق المحلية بأسعار بسيطة. كما إن هناك ثقافة شعبية مستمدة من دول الجوار تفيد بانتشار هذه الظاهرة في الدول المجاورة، تقول بان البطالة هي السبب الرئيس في تفشي هذه الظاهرة في جميع دول العالم، فالحشيشة تزرع من قبل التجار في مصر واليمن وبعض المناطق في لبنان ويتعاطاها الفقراء مؤكدا الحاجة إلى إرشادات علمية بالتعاون مع الحكومة المحلية.

الفرق بين الأركيلة والشيشة

إن الفرق بين الشيشة والأركيلة شيئان. الأول هو "البز" آذ أنها قصيرة في الأركيلة لا تتعدى 10 سم بينما في الشيشة فهي أطول وطولها يتعدى 30 سم. والثاني هو الصحن إذ أنه مسطح في الأركيلة والتنباك يعلوه. إما في الشيشة، فالصحن مكور ويدخل التنباك بداخله.

تركيب النرجيلة

يركب الأجزاء مع بعضها كالتالي: يملأ ثلثي غرفة المياه بالماء. يمكن إضافة نكهة إلى الماء مثل ماء الزهر أو ماء الورد. يدخل الأنبوب في غرفة المياه بإحكام مع التأكد من عدم وجود أي تنفيس. يدخل الطرف الخشبي الخرطوم بأحكام في فتحة الأنبوب الجانبية. يوضع الصحن على رأس الأنبوب. يوضع التنباك على الصحن. يوضع الفحم المشتعل على التنباك.

تدخين النرجيلة

عند استنشاق الهواء بقوة من طرف الخرطوم، يسحب الهواء من حوالي الرأس. مرور هذا الهواء بالفحم يشعله أكثر فيحترق التنباك ويولد دخان الذي ينسحب مع الهواء داخل غرفة المياه ومن خلال الماء إلى الفتحة الجانبية للانبوب فالخرطوم فرئة المستنشق.

أنواع التنباك

يوجد العديد من أنواع التنباك ومنها:
الناشف وهو تبغ مجفف. ولاستعماله، ينقع في الماء ويصفى مع ابقائه رطبا. ويسمى في لبنان تنبك عجمي ومن أشهره الأصفهاني.
المعسل وهو تبغ منقوع في عصير الفواكه أو الدبس أو العسل.
الملغوم وهو تنباك مضاف إليه مواد مخدرة مثل قنب الحشيشة.

أسماء الأركيلة

تسمى النرجيلة بعدة أسماء على حسب البلد:
شيشة في شمال أفريقيا وبلاد الخليج العربي .
أركيلة في فلسطين وسوريا.
نار كيلة في العراق.
أركيلي أو معسل في لبنان.

مضارها

بعض المدخنين يعتقدون أن مرور دخان الشيشة على الماء ينقي ويعقم ويطهر الدخان وهذا غير مثبت علميا. على العكس، فإن إضافة الماء يزيد نسبة الرطوبة إلى تيار الدخان مما يعد وسطا مثاليا لنمو الفطريات والبكتيريا. وليس هناك أي أبحاث لدعم أي من النظرتين. لكن الأكيد أن تدخين النرجيلة يؤدي إلى إدمان النيكوتين وزيادته مع القطران في الجسم.

اشكال الاركيله

تختلف اشكال الاركيله منها صغيره ومنها كبيره ومنها وسط ومنا ما تكون مزينه وبأشكال مختلفة حسب نوع الزبون.

بين مقهيين

جاسم غالب، مدرس، قال: المقاهي في السابق تختلف كثيرا عما هي عليها الآن، لكونها في السابق، اي في حقبة الأربعينات والخمسينات والستينات والسبعينات من القرن الماضي، كانت ملتقى للأدباء والشعراء والمثقفين وأصحاب الراي، وكان الحديث المتداول فيها جميلا ومفيدا للجميع، واحيانا يكون المقهى ديوانا للصلح بين أبناء المحلة الواحدة في حالة حدوث أي مشاكل بينهم، وكانت هي المكان الأول والأساس لمناقشة أوضاع البلد وتجمع للطلاب والعمال والشباب المكافح والمناضل ومكانا وملاذا للمضحين عن الشعب والذين لا يرضون بالظلم والاستبداد. ويضيف السيد عن طبيعة المقاهي في السابق ان اكثر المتوافدين عليها هم من المواطنين الذين يطلق عليهم "النخبة" وبأعمار ما فوق العشرين عاما، موضحا بانها تكاد تكون خالية من أعمار العشرين في اغلب الأحيان، مؤكدا ان الأركيلة كانت موجودة في ذلك الوقت لكن اغلب الزبائن كانوا يعزفون عنها ولا يوجد مثل هذا الإقبال عليها. ويبين السيد انها كانت مهملة في اغلب المقاهي والمتسلط بدلا عنها "الشاي والحامض والدومينو والطاولي"لكن ما نراه اليوم غريب وعجيب، بحسب وصفه".
وأضاف: "الشيشة" في الكوفي شوب كما يطلق على المقهى الذي كان لاسمه نكهة خاصة، اما اليوم فيطلق عليها هذا المصطلح المستورد لوجود الأركيلة وهو المصطلح الذي اصبحت له شهرة كبيرة في جميع محافظات العراق، مضيفا ان اغلب أولادنا حين نسألهم الى اين ذاهبون يردون علينا ومن دون وجل او خوف "راح اشرب ناركيلة في الكوفي شوب" وحين يعترض الأب يأتيه الرد "لعد وين نروح هيه بس هاي متعتنا".
المقاهي اليوم أصبحت لشريحة الشباب بصورة كبيرة. وقد خلت هذه المقاهي من المواطنين البالغين او بالأحرى الأعمار المحصورة ما بين 40-50 عاما، كما خلت من المثقفين والأدباء باستثناء مقاهي شارع المتنبي، مبينا ان فئة الشباب دون العشرين عاما، أو دون العقد الثالث من العمر، وللأسف أقولها انها أصبحت ملاذا لأرباب السوابق وتجمعا لأشخاص مشبوهين ولصوص والشباب غير الواعي والمتحمسين لأمور شاذة وغريبة، وللمدمنين على انواع كثيرة من الأمور السلبية والمضرة بالصحة والذوق العام في الوقت نفسه ، مضيفا ان تلك المقاهي بدأت تنتشر وبشكل كبير في اغلب الأحياء الشعبية في بغداد العاصمة وعموم المحافظات بسبب إقبال الكثير من المراهقين عليها.

بعد العمل مباشرة

أمجد، شاب في العشرينيات أشار الى ان المكان الوحيد الذي يراه متنفسا له بعد العمل هو الكوفي شوب والاستمرار على تدخين الأركيلة، مبينا انه يبدأ عمله اليومي في السوق منذ السابعة صباحا حتى الخامسة مساء، ودائما أتواجد في الكوفي عند الساعة السابعة فتراني في المقهى مع اصدقائي الشباب نمارس ولعنا بالتدخين. وأوضح ان الواقع في العراق وما يمر به من ظروف هو الذي اجبرنا على اللجوء الى هذا الإدمان الذي نعرف سلبياته، لكن غياب الأماكن الترفيهية هو الذي يجبرنا على ذلك، حيث نراه المكان الذي نتبادل فيه نحن الشباب الاحاديث عن معاناتنا وكذلك مغامراتنا العاطفية او الحديث عن مباريات الريال وبرشلونه أو الدوري العراقي والنادي المفضل لك، وتكون الوجبة الرئيسة هي الأركيلة وهي انواع "تفاحتين او علج ونعناع او نعناع" مبينا انه توجد أنواع أخرى "اليحب يشرب برتقال او موز " والى آخره.
غياب فرص العمل

محمد، شاب عمره 29 عاما يقول: أبحث عن العمل، وحتى لو عثرت على فرصة عمل فهي وقتية. ولن اتخلص فيه من معاناتي وكلام العائلة الذي يحمل نبرة التأنيب المستمرة بعدم الخوض والبقاء في العمل بصورة مستمرة، ودائما يقولون "ليش متشتغل"! ويكون ردي لهم وبحزن شديد "وين اكو شغل" وعند البقاء بدون عمل لا اجد متنفسا غير الاركيلة جليسا معي، حيث أبدأ يومي كعاطل عن العمل بعد الفطور بتدخينها فألازمها الى منتصف النهار حتى ارجع الى البيت فقط لأعرف ماذا تحتاج العائلة وبعدها اذهب مجددا الى المقهى في الساعة الثانية ظهرا لأبقى الى التاسعة مساء، وهذا هو حالي منذ فترة طويلة، لذلك اعدها مكاني المفضل.
فيما علق عبدالله البالغ من العمر 27عاما، خريج كلية آداب قسم التاريخ بأنه يبحث عن عمل منذ ثلاث سنوات:"لم أترك بابا لم اطرقه لطلب التعيين ولكن لم أجد أي وظيفة تعينني على بلواي، مبينا بانه عزف في النهاية عن المراجعات، معتكفا يقضي يومه مع الأصدقاء في المنطقة حتى لا يشعر بالملل والاكتئاب والحيرة، لأنها وبحسب وصفه تسليته الوحيدة التي يقضي فيها وقت فراغه، مبينا انه يجدها حلا لمعاناته بعد ان عجزت الحكومة بموازناتها الكبيرة ان تجد حلولا منطقية لشريحة الشباب، متمنيا ان تتمكن الحكومة من توفير فرص العمل لهم بحسب قوله!
افضل من اقراص الهلوسة
وأشار صلاح، الطالب في الاعدادية والبالغ من العمر 17 عاما الى انه يقضي نصف يومه في المدرسة وبعدها يعود الى البيت حيث لا يقضي فيه أكثر من ساعة لتناول الطعام ثم يتوجه مع أقرانه في المنطقة محاولاً ان يقضي اوقاتا جميلة معهم بحسب قوله، مبينا بانه يفاجأ بعدم وجودهم في منازلهم او في ساحات لعب كرة القدم، وفي النهاية يأتيه الجواب من احد اشقاء صديقه المقرب اليه الذي يخبره "ان جميع الولد بالكوفي يشربون النركيلة"، فبدأت من تلك اللحظة رحلتي مع الكوفي والاركيلة. وبدأت ارتاد المقهى، والطامة الكبرى اني أدمنت عليها واحيانا اهرب من المدرسة الى الكوفي، مضيفا بانه يعلم بمضارها وسلبياتها الصحية ولا مفر من رائحة دخان الأركيلة لانها اصبحت جزءا لا يتجزأ من حياتي خاصة وان جميع الاصدقاء يشاركوني هذا الادمان بحسب قوله.

مصدر رزق لأصحاب المقاهي

يقول جمال ناهي، شاب في مطلع العشرينات مدمن على الاركيلة: "اني ادخن منذ فترة طويلة، الاركيلة أحسن وأفضل بالنسبة لي من غيرها من الامور مثل حبوب الهلوسة التي تفقد الوعي وكذلك المشروبات الكحولية والمخدرات والانحراف والانضمام الى جماعات مسلحة ومشبوهة فاكثر الذين يلتقون فيها من المنطقة واصدقاء نعرفهم ويعرفوننا!
اما المواطن حليم فيقول ان أكثر أصحاب الاعمال واكثر الناس بدأوا يمارسون مهنة فتح مقهى لما تجنيه من ارباح كبيرة، وازدياد الشباب الوافدين اليها مستغلين عدم المراقبة الحكومية والصحية بوجه الخصوص لما تحمله هذه الاركيلة من مضار صحية كبيرة قد تؤدي بالمدمن الى غياهب العذاب .
واضاف ايضا "ان المقاهي لا تقتصر فقط على أوقات النهار بل تم افتتاح مقاهي ليلية يسمونها الكوفي شوب التي يصل فيها سعر الاركيلة الى 10000 دينار او اكثر وتكون في الاحياء الراقية في جميع مدن العراق، عكس ما هو عليه في المناطق الشعبية حيث يكون سعر الاركيلة من 2000 الى 4000 ويكون هذا حسب الجودة وقوة التعميرة ونظافة الشيشة."

لا رقيب ولا حسيب

يتحدث "س ك"، موظف في وزارة الصحة. ان اكثر المدخنين هم من فئة الشباب الذين لا يجدون متنفسا لهم سوى الاركيلة بسبب الأوضاع الأمنية المتردية في البلد، ليغلق الشاب على نفسه في مكان يجلب له البؤس والمرض فالأهل في بعد عن اولادهم الذين فقدوا عقولهم وباتوا يبحثون عن لقمة العيش في بلد اصبح فيه الحصول على لقمة العيش كفاحا يوميا، متجاهلين مراقبة اولادهم وتربيتهم على الطريق القويم، ومن جهة اخرى فان الدور الرقابي الحكومي وملاحظة مثل هذه الاماكن ومتابعتها يكاد يكون مغيبا وهذا ما يدفع الشباب الى طريق الانحراف والشذوذ وارتكاب الجرائم الخطرة.
وشدد على ضرورة قيام المنظمات واللجان الصحية التابعة للحكومة العراقية باخذ المسالة والظاهرة بعين الاعتبار، لتلافي الاخطاء التي حصلت ووضع حد لمثل هذه الظواهر السلبية قبل ان يفوت الاوان، وطالب بسن قوانين صارمة لمحاربتها مبيناً ضرورة التعاون بين الجهات الامنية من جهة ووزارة الصحة العراقية والمؤسسات الاعلامية من جهة اخرى، للقضاء على هذه الظاهرة من خلال فرض غرامات عالية وضرائب على اصحاب المقاهي وحث الشباب عن طريق وسائل الاعلام على ترك هذه الظاهرة السلبية ونتائجها ومحاسبة المقصر وعدم التهاون مع اصحاب المقاهي من الجهات الحكومية، وعدم جعل المحسوبية فوق مصير الشباب والاحتذاء بالدول المتطورة التي اخذت بالاعتبار النقاط التي وضعتها منظمة الصحة العالمية بخصوص ترك الاركيلة من قبل المدخنين، وتحريم وجودها في الاماكن العامة.

***********
ص10
على المكشوف...
الطبابة الحربية ..
مهمة من نوع خاص

منذ سقوط الصنم، والعراقيون يصارعون اعداءهم كي يثبتوا وجودهم ويقدمون التضحيات الجسام من اجل وحدتهم واستقرارهم، انه صراعٌ دامٍ قل نظيرة في تاريخنا المعاصر حيث استباح المتآمرون كل عراقنا بسهوله وجباله، وكل مكوناته القومية والدينية، واصبحنا نعيش يومياً معالم الحرب بكل تفاصيلها المرّة.
وجراء هذا الصراع الدموي اصبحت الحاجة ملحّة جداً كي تأخذ الطبابة «الحربية» موقعها الإنساني والوطني والتأريخي، فلا يمكن لأي حرب ان تستغني عن الدعامات الاساسية لها، الا وهي الطعام والشراب والطبابة، وأهميتها كأهمية الذخيرة والعتاد.
والعراقيون الان يعيشون ايام تحرير الأراضي التي احتلها داعش، أنما قد اعدوا العدّة للدعامة المهمة وهي توفير وتجهيز كل ما له علاقة بالطبابة والتي تمتاز بمواصفات خاصة وضوابط محددة.
فمهام الطبابة الحربية تتمثل بإخلاء الجرحى من ميادين القتال مع توفير كل وسائل ومعدات إنقاذ الحياة، والغالبية العظمى منها، جراحية الطبيعة، وهذا يعني وجوب توفير كل ماله علاقة بالجراحة الميدانية من معدات وأدوات وسوائل وريدية بما فيها الدم.
ان معارك التحرير تستوجب توفير كافة العناوين التي من شانها ان تدعم ديمومة الصمود والانتصار ولعل تكامل تواجد الطبابة في مقدمة تلك العناوين.
ولأهمية تواجد الطبابة الحربية الفعلي في ساحات المعارك، فقد أفردت المراجع الطبية والعسكرية العالمية، فرعاً خاصة بها كدراسة علمية وهي جزء لا يتجزأ من دراسة علوم الطب، فالأسس العلمية والتطبيقية واحدة، ولكن الطبابة العسكرية تحتاج الى التخصص، فجّل الإصابات هي جراحية، مما يتطلب التركيز والتدقيق في ستراتيجية أعداد وتدريس وتدريب الكوادر الطبية العسكرية، وليس هذا فحسب فالى جانب ذلك يجب تهيئة الكوادر المساعدة وهم المسعفون، فالأمر واضح جداً، أن ما نحتاجه هو إسعاف المصابين من المقاتلين للإبقاء على حياة اكبر عدد من المصابين.
ولكن السؤال الذي يطرح نفسه، هل نحتاج الى إعلان حالة حرب أو قتال كي نهيئ طبابتنا العسكرية ام ان انشاء الطبابة العسكرية هي الرديف المنطقي لإنشاء وبناء القوات المسلحة ؟ ان ادارة بلادنا بعد التغيير دللت الى ان المتنفذين اهتموا بهيبة (القنفة) وتركوا هيبة الدولة والمتمثلة بجيشها وكل اذرعه خصوصاً وان العراق بأرضه وسمائه وشعبه، مستهدف من اطراف بعيدة وقريبة، داخلية وخارجية !
لذا فلا نستبعد وجود أزمة في الطبابة الحربية الحالية في العراق كونها جزءا من الازمة العامة التي تعج بالبلاد بكل العناوين وكل التفاصيل، ومهمتنا الحالية أن نجعل من الواجبات الوطنية والإنسانية التي يضطلع بها هذا الصنف من الطبابة، مهمة الجميع ويجب ان تشغل حيّزاً من اهتمامات كل من له مصلحة في مقارعة داعش والإرهاب، وفي المقدمة في ذلك، كل القوى الخيّرة التي تريد الخير والاستقرار والبناء والتقدم للعراق.
ومن اجل ان نستكمل الصورة البديلة المطلوبة فلابد من إعادة النظر في قرارات بريمر في حل الجيش العراقي وكل التشكيلات المرتبطة به ومنها الطبابة العسكرية، وإعادة ما يمكن اعادته من الكوادر الطبية والصحية العسكرية والمتمرسة منها تحديداً، فهم ثروة وطنية ثمينة لا تعوّض، إضافة الى العمل الجاد والتنسيق المرن بين وزارة الصحة ووزارة الدفاع والداخلية لإعادة العمل في المؤسسات الصحية العسكرية وإيلائها الاهتمام المطلوب وتخطي حواجز الزمن الذي يسبقنا دوماً وعلينا اللحاق به.

د. سلام يوسف
*********
فوائد استخدام وتناول المياه الدافئة
• تحفز عملية الهضم، فبها لا يحتاج الجسم طاقة كبيرة لتفتيت الطعام، فيتم هضم الوجبة بشكل أسرع لتمتصها الأمعاء بشكل أسرع. أما المياه الباردة فتفعل عكس ذلك تماماً.
• تساعد على إخراج السموم مع العرق والبول.
• تخلص الجسم من ترسبات الدهون، ما يساعد على تنشيط الدورة الدموية وإيصال تدفق الدم اللازم للعضلات. وتماما كما يحصل عند الاستحمام بمياه ساخنة، فأن شرب المياه الدافئة يساعد في توسيع الأوردة والشرايين، ما يفسح المجال لتدفق الدم.
• تلجأ العديد من النساء إلى وضع كيس المياه الدافئة على بطنها عند حدوث آلام الدورة الشهرية، ونفس المفعول يتم إذا ما شربت كوبا من الماء الساخنة إذ يتم تليين العضلات وتسكين الألم وكذلك آلام الرأس وغيرها.
• تساهم المياه الدافئة في رفع درجة حرارة الجسم التي ترفع من معدلات الأيض أو التمثيل الغذائي حتى في أوقات الراحة.
• كلما تخلص الجسم من السموم، كلما تعافت البشرة بشكل أسرع عبر تعافي الخلايا نفسها، وعندها تخف التجاعيد وتتفتح المسامات.
• يمنع حصول الإمساك.
• تفتح المياه الدافئة المسامات وتتخلص من السموم وترطب البشرة بطريقة طبيعية. وكلما قلت البكتيريا وتدفق الدم كلما قلت فرص ظهور بثور والتهابات.
• تنشط المياه الدافئة الخلايا العصبية في جذور الشعر، ما يجعلها أكثر نعومة ولمعانا. وكلما زاد نشاط تلك الخلايا كلما سرعت عملية إطالته. ويعتبر جفاف الجسم أكبر مسبب لجفاف الشعر، فربع الشعرة الواحدة مصنوع من المياه.
• تحافظ المياه الدافئة على ترطيب جلد الرأس وبالتي منع تكوين القشرة المكونة من خلايا جافة ميتة.
• المياه الدافئة أفضل طرق مكافحة عوارض نزلات البرد، من المخاط إلى البلغم وحتى الحلق. تعمل المياه الدافئة على التخلص من هذه الرواسب والتخفيف من احتقان الجيوب الأنفية.
************
محاضرة عن فحوصات الكشف عن المتلازمات والتشوهات الخلقية لدى الحوامل
أقام المركز التخصصي لإمراض الغدد الصم والسكري التابع لدائرة صحة بغداد / الرصافة محاضرة علمية حول فحوصات الكشف عن المتلازمات والتشوهات الخلقية. وقال الدكتور ثامر صادق الكروي مدير المركز إن الهدف من المحاضرة تطوير وزيادة معلومات الملاكات الطبية والصحية في المركز. وقد ألقى الكيمياوي رحيم صبار جبر محاضرة عن الفحوصات المتعلقة بالتشوهات الخلقية والمتلازمات مثل (متلازمة داون) عند الجنين في الأسابيع الأولى من الحمل (11-24) أسبوع عن طريق فحص دم الأم الحامل وأشار إلى إن العوامل الوراثية لا تدخل ضمن الأسباب المؤدية لهذه المتلازمات وإنما السبب الرئيس هو خلل في انقسام البويضة أثناء المراحل الأولى لتكوين الجنين.
وشهدت المحاضرة نقاشاً مستفيضاً عن الموضوع وأجمع الحاضرون على الأهمية البالغة لهذه التحليلات الحديثة التي تسهم في تجنب الولادات المشوهة وولادة أطفال مصابين بأمراض المتلازمات وضرورة أجراء هذه الفحوص للحوامل اللاتي أنجبن أطفالاً مصابين بتلك الإمراض والحوامل اللاتي تزيد أعمارهن عن 35 عاماً.
*********
في مستشفى فاطمة الزهراء: فريق طبي ينقذ
حياة مريضة
أنقذ فريق طبي في مستشفى فاطمة الزهراء (ع) للنسائية والأطفال حياة مريضة تبلغ من العمر 45عاماً تعاني نزيفا رحميا شديدا بسبب وجود عقد ليفية في جدار الرحم. أعلن ذلك الدكتور عباس عويد الحسيني مدير المستشفى وقال " قام فريق طبي بإشراف الدكتورة نغم كاظم اختصاصية نسائية وتوليد بمساعدة الدكتور رعد الكناني جراح عام والملاك التمريضي في صالة العمليات بإجراء عملية فوق الكبرى وعاجلة لمريضة تعرضت إلى نزيف رحمي حاد بسبب عدم تحمل رحمها إجهاضا سابقا".
أما د. نغم فقد أوضحت ان المريضة كانت في حالة صحية سيئة بسبب النزف الشديد داخل تجويف الحوض والبطن، مضيفة انها كانت حاملا في الشهر الثالث، وجراء تناولها أدوية من دون استشارة طبيب، فقد حصل الإجهاض حيث أجريت لها عملية تجريف الرحم (الكورتاج)، وبعد مرور أسبوعين من العملية تدهورت حالتها، وتم إجراء الفحوصات الطبية اللازمة وظهر وجود عقد ليفية بجدار الرحم أدت إلى نزيف داخلي شديد دام أكثر من ساعة، مما حدى بنا الى اتخاذ خطوات عاجلة لإنقاذ حياتها، بإعطائها كميات من الدم والبلازما لتستقر حالتها الصحية، ومن ثم أجريت لها عملية رفع الرحم لإيقاف النزيف والحفاظ على حياة المريضة، مشيرة إلى أن حالة المريضة مستقرة وجيدة في الوقت الحاضر.
********
ندوة علمية عن اهمية التعقيم والتطهير في مستشفى ابن الهيثم
نظم مستشفى ابن الهيثم التعليمي للعيون في بغداد ندوة علمية عن اهمية التعقيم والتطهير بحضور عدد من الملاكات الصحية والتمريضية العاملة في الردهات وصالات العمليات وذكر الدكتور عمار فؤاد عيسى مدير المستشفى ان الندوة تخللتها عدة محاضرات ضمن الفعاليات والانشطة العلمية التي تحرص وحدة التعليم التمريضي المستمر على اقامتها بصورة منتظمة وفق استراتيجية مدروسة من اجل رفع قدرة الملاكات التمريضية والصحية وتطوير خبراتهم بما ينعكس بشكل ايجابي على مستوى وطبيعة الخدمات الصحية وتقديمها بالشكل الامثل.
وفي السياق ذاته اشار الممرض الجامعي احسان الساعدي مسؤول وحدة التعليم التمريضي المستمر ان الندوة ناقشت جملة محاور مهمة تتعلق بتوضيح اسس ومفاهيم عملية التعقيم والتطهير وشرح مدى اهمية ذلك في المحافظة على صحة المريض وسلامته خصوصا للكوادر التي تكون على تماس مباشر مع المريض وما هي ابرز المستجدات التقنية في مجال التعقيم والتطهير من ناحية الاجهزة المستخدمة ومدى جودتها .
كما تطرق الساعدي الى اهمية تعقيم الاجهزة والمعدات الخاصة بإجراء العمليات الجراحية حفاظا على سلامة المرضى ومنع انتقال الفيروسات هذا من جانب فضلا عن وقاية الكادر الطبي والصحي والتركيز على مراعاة اختيار نوع المادة المعقمة المناسبة من جانب اخر لافتا الى اهمية ان تكون تلك الكوادر مرآة عاكسة لكل ما يتلقونه من معلومات صحية مفيدة تساهم بشكل كبير في تطور مستوى وطبيعة الرعاية الطبية والعلاجية التي تقدم للمواطنين عند مراجعتهم المؤسسات الصحية .
*************
في مناسبة يوم الإعاقة العالمي : مستشفى ابن القف يقيم الاحتفالية السنوية
بحضور الدكتور رياض العضاض رئيس مجلس محافظة بغداد والدكتورة ناهدة التميمي رئيسة لجنة الصحة والدكتور ميثم نور الشرع معاون مدير عام دائرة صحة بغداد الرصافة وتحت شعار (مستشفى ابن القف ماض عريق وحاضر متجدد ومستقبل مشرق)، أقام مستشفى ابن القف لإصابات الحبل الشوكي، احتفالية في مناسبة يوم الإعاقة العالمي والذكرى الرابعة والثلاثين لتأسيس المستشفى وأشار العضاض إن دائرة صحة بغداد الرصافة تقدم الخدمات الطبية إلى أهالي مدينة بغداد وتعمل برؤيا واسعة بالرغم من الصعوبات المالية وقلة الملاكات الطبية وان مجلس محافظة بغداد يدعم ويساند الجهود التي تبذل من قبل صحة الرصافة وان مستشفى ابن القف من المستشفيات العريقة المتخصصة لتقديم الخدمات لشريحة مهمة وهم المصابون بأمراض الحبل الشوكي.
من جانبها أشارت التميمي إن مجلس المحافظة يسعى إلى بناء مصنع في كل من جانبي الرصافة والكرخ ومشروع صرف كراسي ذوي الاحتياجات الخاصة، من خلال تذليل العقبات وان الدائرة لها الدور الكبير في تقديم الخدمات الطبية وخصوصا نحن نواجه تحديات كثيرة.
وعن الخدمات المقدمة إلى المرضى، بيّن الشرع أنه تم تخصيص ردهة خاصة لمعالجة مصابي الحشد الشعبي والقوات الأمنية وان الدائرة مستمرة في توفير المستلزمات والمعينات الطبية المتطورة .. مشيرا الى ان المستشفى قامت بصرف أكثر من (1760) كرسيا متحركا وكهربائيا و (288) كرسي تواليت و (141) فراشا هوائيا فضلا عن توزيع (230) من العكازات والحجلات .
وبعدها تم توزيع الدروع والهدايا للمتميزين. ويعد مستشفى ابن القف من المراكز المتميزة في تقديم الخدمات والتأهيل على مستوى الشرق الأوسط.
*********
علاج الباركنسون بالموجات فوق الصوتية
قال اطباء ان بالامكان علاج المصابين بمرض باركنسون من الارتعاش باستخدام آلة جديدة تستهدف خلايا الدماغ بموجات فوق صوتية، وتمكن الأطباء في مستشفى كلية امبريال في لندن من علاج اول المرضى باستخدام الطريقة الجديدة التي تستغني عن الحاجة الى جراحة غازية في الدماغ.
ويُعتقد بأن ارتعاش جسم المصاب بمرض باركنسون سببه دوائر كهربائية شاذة في الدماغ ترسل ارتجافات عبر الجهاز العصبي الى العضلات، ويعمل العلاج الجديد الذي يستخدم تقنية التصوير بالتردد المغناطيسي في توجيه الموجات فوق الصوتية بتسليط طاقة حرارية من هذه الموجات على اقسام محدَّدة من الدماغ لقطع الدائرة الكهربائية الشاذة التي تسبب الارتعاش. وتجري العملية بالتخدير الموضعي دون حاجة الى جراحة غازية في الدماغ.
وأكد سلوين لوكاس (52 عاماً) الذي أُخضع إلى العلاج الجديد انه يتمكن الآن من كتابة اسمه لأول مرة منذ سنوات والخروج مع زوجته دون خوف من إحراج نفسه بسبب الارتعاش. واضاف عامل الديكورات وطلاء البيوت ان العلاج اتاح له استخدام يده اليمنى والعودة الى مزاولة المهنة. وقال رئيس فريق الأطباء الذي اختبر العلاج الجديد على 20 مريضاً الدكتور فلاديسلاف غيدرويس "نحن سعداء بنتائج الاختبار حتى الآن ونتوقع ان هذه الطريقة في علاج الارتعاش وغيره من اضطرابات الجهاز الحركي، بما في ذلك مرض باركنسون، ستتيح احداث تحسينات هائلة في نوعية حياة المرضى دون حاجة الى عمليات غازية أو باهظة الكلفة".
واعلنت المتحدثة باسم منظمة باركنسون في بريطانيا كلير بايل ان تطوير طرق تستخدم الموجات فوق الصوتية المركزة يوفر "أداة جديدة واعدة لعلاج الارتعاش".
********
ص11
نور صبري يعتذر عن المواصلة مع فريق الشرطة

بغداد – طريق الشعب
كشف مصدر من داخل نادي الشرطة الرياضي، أمس، أن حارس مرمى الفريق نور صبري اعتذر عن مواصلة مشواره مع الفريق بعد الخسارة أمام القوة الجوية في الجولة الماضية من دوري الكرة الممتاز. وقال المصدر في حديث تابعته "طريق الشعب"، إن "حارس مرمى الفريق نور صبري اعتذر عن مواصلة مشواره مع الفريق بعد خسارة الشرطة أمام القوة الجوية في الجولة الماضية من دوري الكرة الممتاز". وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "صبري عزا مغادرته الفريق إلى أسباب خاصة وعائلية"، مشيرا إلى أن "إدارة النادي جلست مع الحارس وتداولوا القضية وانتهت الجلسة بمنحه مهلة حتى مباراة الفريق المقبلة أمام كربلاء للعدول عن قراره". وتابع المصدر، أن "مدرب الفريق محمد يوسف أبدى تمسكه الشديد بالحارس وضرورة بقائه مع الفريق، الا انه وصل إلى طريق مسدود أمام إصرار صبري على الرحيل"، لافتا إلى أن "المدرب تقبل الأمر ومنح صبري حرية المغادرة وترك الأمر لإدارة النادي فيما يخص عملها". يذكر ان الحارس نور صبري انتقل الى نادي الشرطة في بداية الموسم الحالي قادما من فريق نفط الوسط.
*************
أحمد ياسين ينتقل بنظام الإعارة
إلى دوري نجوم قطر

بغداد – طريق الشعب
وصل لاعب منتخبنا الوطني والمحترف في نادي أيك السويدي احمد ياسين مساء الاثنين إلى العاصمة القطرية الدوحة من أجل التوقيع لأحد الأندية بدوري نجوم قطر.
وذكرت تقارير صحافية، أن مساء أمس الثلاثاء شهد انتقال احمد ياسين إلى نادي معيذر القطري من اجل اللعب في صفوفه بنظام الإعارة خلال الفترة القادمة. وأن مدة الإعارة ستكون أربعة أشهر، وبعد انتهاء فترة الإعارة سيعود ياسين إلى فريقه السويدي أيك واللعب في صفوفه بداية الموسم الجديد والذي سيبدأ بداية شهر نيسان القادم, وسيصبح ياسين ثاني لاعب عراقي يتواجد في دوري نجوم قطر، بعد اللاعب علي حسين رحيمة المحترف بصفوف الوكرة القطري. ويحتل فريق معيذر المركز الثالث عشر وما قبل الأخير في دوري نجوم قطر

ثائر جسام مدربا لفريق سحاب الأردني

بغداد – طريق الشعب
قررت إدارة نادي سحاب الأردني، أمس الثلاثاء، تعيين المدرب ثائر جسام، مدربًا لفريق كرة القدم، خلفًا للمستقيل إسلام ذيابات. وقال علي أبو حماد، رئيس نادي سحاب في حديث تابعته «طريق الشعب»، إنه تم الاتفاق رسميًا مع العراقي ثائر جسام، حيث سيتم توقيع العقد بشكل رسمي، في غضون اليومين المقبلين. وتمنى أبو حماد، التوفيق لثائر جسام، في مهمته الجديدة، بما يعزز من قوة ظهور فريق كرة القدم ببطولتي الدوري، والكأس.

همام طارق: الأيام المقبلة ستشهد توقيعي لأحد الأندية الأوربية

بغداد - علي المولى
أكد نجم منتخبنا الوطني ونادي القوة الجوية همام طارق، أنه بات قريباً من توقيع عقد ينتقل بموجبه إلى اللعب مع أحد الأندية التي تشارك في دوري أبطال أوربا.
وفي حديثه قال طارق، أن «جميع التفاصيل الخاصة ببنود العقد قد اكتملت وسيتم توقيع العقد في شهر كانون الثاني المقبل، وتحديداً في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة «.
وأضاف همام أن «النادي يعتبر من أكبر الأندية في الدوري الذي يلعب فيه الفريق وسأعلن عن اسمه قريباً «.

باريس سان جيرمان يسعى
لضم خليفة كريستيانو رونالدو

متابعة – طريق الشعب
أكدت تقارير صحفية برتغالية، أن باريس سان جيرمان الفرنسي، يسعى إلى التعاقد مع الموهبة البرتغالية جونكالو جويديس، مهاجم بنفيكا، الشهير بخليفة مواطنه كريستيانو رونالدو، أفضل لاعب في العالم.
وذكرت صحيفة "أبولا" البرتغالية، أمس الثلاثاء، أن فريق العاصمة الفرنسية، يرصد 30 مليون يورو، لإتمام التعاقد مع جويديس "20 عامًا" في الميركاتو الشتوي المقبل. وأشارت الصحيفة، إلى أن جويديس "كريستيانو رونالدو الجديد"، يملك عقدًا مع بنفيكا حتى عام 2021، ولديه شرط جزائي، يصل إلى 60 مليون يورو.
وساهم جويديس، الموسم الماضي في تتويج بنفيكا بالدوري البرتغالي، ولعب مع منتخب البرتغال مباراتين.
يذكر أن ناديي مانشستر يونايتد، وأرسنال الإنجليزيين، يسعيان أيضًا إلى التعاقد مع جويديس.
*********
اليوم في دوري الكرة
خمس مواجهات.. ثلاث منها في العاصمة واثنتين في الجنوب والوسط
عمار فاروق عبدول
ضمن مباريات الجولة الثالثة عشرة من الدوري العراقي الممتاز بكرة القدم، تقام اليوم الأربعاء، خمس مواجهات، إذ يلتقي النفط مع الكهرباء، ويضيّف القوة الجوية على ملعب الشعب فريق الحسين، ويحل النجف ضيفاً على نفط الجنوب، ويضيّف الزوراء نظيره البحري، ويحل الشرطة ضيفاً على كربلاء.
النفط – الكهرباء
على ملعب النفط يضيّف أصحاب الأرض فريق الكهرباء في مواجهة يبحث فيها أبناء الشاطر حسن فريق النفط عن كسب المواجهة للاقتراب من صدارة ترتيب الدوري المحلي، حث يقف النفط في المركز الثاني برصيد 23 نقطة.
ويسعى الكهرباء إلى أن يقدم مباراة جيدة على الرغم من صعوبتها، حيث يقف الفريق البرتقالي بالترتيب الخامس عشر برصيد 9 نقاط.

الجوية – الحسين
وعلى ملعب الشعب الدولي يلتقي القوة الجوية مع فريق الحسين، الكتيبة الزرقاء تعد مواجهة اليوم سهلة وفي متناول اليد، فيما يعي فريق الحسين صعوبة المهمة ويعول على روحهم وعزيمتهم الشبابية في الخروج بنتيجة ايجابية.
ويحتل القوة الجوية الترتيب الحادي عشر برصيد 13 نقطة، فيما يقف فريق الحسين في المركز الرابع عشر بتسع نقاط.

نفط الجنوب – النجف
وفي ملعب الزبير يضيّف نفط الجنوب فريق النجف، في مواجهة مثيرة بين الطرفين، حيث يحتل النفط البصري الترتيب الثاني عشر برصيد 13 نقطة، كما يحتل غزلان البادية المركز الثامن برصيد 16 نقطة.
الزوراء – البحري
وفي مباراة تقام على أرض ملعب الشعب في تمام الساعة الخامسة، يلتقي الزوراء مع البحري، في لقاء يبحث فيه حامل اللقب عن تعزيز موقعه في قائمة الدوري التي يقف بها في المركز السابع برصيد 16 نقطة. ويحتل البحري الترتيب التاسع عشر برصيد 9 نقاط.

كربلاء – الشرطة
وعلى ملعب كربلاء الدولي يضيّف أصحاب الأرض والجمهور نظيره الشرطة، في لقاء يبحث من خلاله أصحاب الأرض عن تحسين موقعهم وتصحيح مسارهم، فيما يبحث الشرطة عن مصالحة جماهيره بعد الخسارة في الجولة الماضية مع القوة الجوية.
ويحتل كربلاء المركز الأخير برصيد أربع نقاط، فيما يحتل الشرطة الترتيب الثالث برصيد 22 نقطة.

اللاعبين المحرومين
وأعلنت لجنة المسابقات في اتحاد الكرة العراقي، عن قائمة بأسماء اللاعبين المحرومين من المشاركة في منافسات الجولة الثالثة عشر من الدوري الممتاز بسبب البطاقات الملونة.
وشملت القائمة أسماء اللاعبين المحرومين وهم كل من "ستار ياسين من الطلبة، وعلي رحيم من الزوراء، وأسامة عبد علي من فريق الحسين، وحيد جبار من زاخو، وحاتم كريم من النجف، وعادل حسين من البحري، وياسر نعيم من نفط ميسان".
********
لجنة الأمن والسلامة في الفيفا تسمي وفدها الى بغداد خلال يومين
بغداد – طريق الشعب
أكدت مصادر أن لجنة الأمن والسلامة التابعة لفيفا سوف تسمي وفدها خلال اليومين المقبلين ليكون إلى جانب لجان التفتيش التي أرجأت زيارتها إلى العراق لأسباب إدارية ومن المؤمل وصولها خلال الأيام المقبلة. وقال المصدر، إن "رئيس لجنة الملاعب والأمن في المنظومة الدولية الكونغولي سليماني أوماري أتفق مع نائبه الروسي فيتالي موتكو بشأن تسمية وفد اللجنة خلال اليومين المقبلين والتي سوف تضاف إلى بقية اللجان التي يعتزم الفيفا إرسالها إلى المنشآت الرياضية في محافظات اربيل والبصرة وكربلاء". وكشف المصدر عن أن ” مشاورات التسمية لا تزال جارية بين أعضاء اللجنة البالغ عددها عشرين عضوا لاختيار عضوين بالإضافة إلى نائب الرئيس الذي وافق على زيارة العراق شريطة أن يتم تكليفه بذلك “. وألمح المصدر إلى أن أوماري اقترح على فيتالي إضافة العضوين العربيبن المصري عصام الدين أحمد واليمني حميد الشيباني عضو لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي إلى الوفد بحكم معرفتهما بالوضع العراقي بالإضافة إلى مسؤول اللجنة الأمنية في الاتحاد الآسيوي”. وأكد المصدر أن وفد الفيفا النهائي الذي سيتأكد من جاهزية البنى الرياضية ويتفقد ملاعب العراق سوف يـتألف من اللجان التالية ” لجنة الأمن والسلامة بالإضافة إلى لجنتي المسابقات والتطوير والعلاقات العامة التي تم تكليف طلال السويملين لهذا الغرض بصفته مديراً للعلاقات الدولية في اتحاد غرب آسيا لكرة القدم وعضو في الاتحاد الدولي.
********
كيربير تخوض بطولتين استعدادا لأستراليا المفتوحة
متابعة – طريق الشعب
أكدت لاعبة التنس الألمانية أنجيليكا كيربير، المصنفة الأولى عالميا، أنها ستسافر إلى أستراليا عقب أعياد الكريسماس للمشاركة في بطولتي بريسبن وسيدني ضمن استعداداتها للدفاع عن لقبها في بطولة أستراليا المفتوحة، أولى بطولات "جراند سلام" الأربع الكبرى.
وقالت كيربير، التي فازت مساء الاثنين، بجائزة أفضل رياضية ألمانية لعام 2016، إنها ستسافر إلى أستراليا بعد انتهاء أعياد الكريسماس من أجل الاستعداد للموسم الجديد.
وأوضحت "مر عام 2016 سريعا بالفعل لأنني عدت إلى نغمة الانتصارات".
وأحرزت كيربير في 2016 لقب بطولتي أستراليا المفتوحة وأمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز)، كما تصدرت التصنيف العالمي لمحترفات التنس للمرة الأولى في مسيرتها الرياضية.
وتقام فعاليات بطولة أستراليا المفتوحة بالموسم الجديد في الفترة من 16 إلى 29 كانون الثاني المقبل.
********
محاولات لإخماد فتنة إنريكي ونجم برشلونة

متابعة – طريق الشعب
تدخل مسؤولو نادي برشلونة لتقريب وجهات النظر بين لويس إنريكي، المدير الفني للفريق، وإيفان راكيتيتش، نجم وسط الفريق، قبل تفاقم الأزمة بينهما.
ونشرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية تقريرًا، أشارت فيه إلى أن راكيتيتش يشعر باضطهاد مدربه، بعدما قام باستبداله أكثر من مرة خلال المباريات الأخيرة في الكلاسيكو أمام ريال مدريد، وكذلك مواجهة ريال سوسيداد بالدوري، إضافة إلى لقاء بوروسيا منشنجلادباخ في دوري الأبطال. وحسب الصحيفة، يلتزم راكيتيتش بتعليمات إنريكي، وعادة ما يقول "إن المدرب وحده هو المسؤول عن القرارات الفنية"، إلا أن اللاعب بدا غاضبًا من قرار مدربه بتفضيل إشراك صامويل أومتيتي مكان سيرجيو بوسكيتس في لقاء إسبانيول بديربي كتالونيا مساء الأحد، مع تغيير مركز خافيير ماسكيرانو من قلب الدفاع إلى لاعب الوسط. وعندما سئل إنريكي عن السبب وراء تقليص دور النجم الكرواتي في خططه، رد بأنها رؤية فنية لمصلحة الفريق.
*********

ص 12

حاليا في المكتبات
العدد 23 من مجلة "الحقيقة"
يصدرها الحزب الشيوعي العراقي
في الناصرية


**********

عمر السراي جمّلها بالشعر
الفعاليات الفنية والأدبية العراقية تتألق في صفاقس

تونس - تضامن عبد المحسن
ضمن فعاليات الأسبوع الثقافي العراقي في صفاقس – تونس، أحيا الشاعر عمر السراي، الاحد الماضي، اصبوحة شعرية في مركز محمد الجموسي، حضرها مدير عام ديوان وزارة الثقافة العراقية رعد حسين علاوي، والمندوبة الجهوية للثقافة في صفاقس ربيعة بلفقير، وجمع من الشعراء التونسيين الشباب.
مدير الأصبوحة افتتحها بتقديم السيرة الذاتية للشاعر السراي، المولود عام 1980 في بغداد، مشيرا إلى انه حاصل على شهادة البكالوريوس في اللغة العربية، والماجستير في الأدب الحديث، وهو يعمل مدرسا للغة العربية وآدابها، ومدرس سيناريو في معهد الفنون الجميلة ببغداد، كما انه عضو الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق والناطق الإعلامي له.
وأشار مدير الاصبوحة إلى ان السراي أسس مع مجموعة من الشعراء، نادي الشعر في اتحاد الأدباء، وانه اصدر العديد من الدواوين الشعرية.
بعد ذلك اعتلى الشاعر السراي المنصة وقرأ باقة من قصائده المنوعة التي نالت استحسان الحاضرين.
من جانبها أشادت المندوبة الجهوية ربيعة بلفقير بالأصبوحة الشعرية التي أحياها الشاعر السراي، مشيرة إلى انها "كانت مميزة جدا، ونالت استحساننا وكل الشباب الحاضرين، لما في شعره من انسجام وتفاعل وحس عميق يجمع البلدين".
فيما أعرب عدد من الشعراء الشباب، عن إعجابهم بالسراي، وقصائده وأسلوبه في الإلقاء.
وشهد مساء اليوم ذاته، عرضا مسرحيا عنوانه "المقهى" قدمته الفرقة الوطنية للتمثيل، وهو من تأليف وإخراج تحرير الأسدي، وسينوغرافيا علي محمود السوداني، وتمثيل كل من رائد محسن، مرتضى حبيب، ياس خضير، محمد بدر، وسام عدنان، وحسين وهام.
ويتناول العرض الهم العراقي، ويجسد حال مجموعة من الشباب الذين ضاعت أعمارهم في الحروب، وعانوا البطالة والفقر والعوز.

**********

"فن الخزف"
في مقر وزارة الثقافة
بغداد – طريق الشعب
برعاية وزير الثقافة والسياحة والآثار فرياد رواندزي، وفي مناسبة اختيار بغداد ضمن شبكة المدن الإبداعية لليونسكو، تقيم دائرة الفنون التشكيلية، هذا اليوم الأربعاء، معرضا تشكيليا بعنوان "فن الخزف".
يفتتح المعرض في الساعة الحادية عشرة صباحا، ويقام على قاعة دائرة الفنون التشكيلية في مقر وزارة الثقافة.
والدعوة عامة.

*********

طاولة "طريق الشعب"
في شارع المتنبي
بغداد – طريق الشعب
نظمت اللجنة المحلية للمثقفين في الحزب الشيوعي العراقي، الجمعة الماضية، طاولة إعلامية في شارع المتنبي وسط بغداد.
ووزع كادر الطاولة على رواد الشارع نسخا من "طريق الشعب"، وأجرى معهم حوارات عن المؤتمر الوطني العاشر للحزب الشيوعي العراقي، ونتائجه.

*********

قراءات قصصية
في اتحاد ادباء النجف

النجف – طريق الشعب
أقام نادي السرد في اتحاد الادباء والكتاب في محافظة النجف، الأربعاء الماضي، أمسية قصصية حضرها وشارك فيها جمع من الأدباء والمثقفين والأكاديميين.
أدار الأمسية القاص علي العبودي، وتضمنت قراءات قصصية قصيرة وقصيرة جدا، ساهم فيها كل من فارس عودة وعبد الله الميالي وميثم الخزرجي ومحمد الكريم وحسن كطوف السعيدي وفلاح العيساوي.
وبعد انتهاء القراءات، قدم الناقدان ظاهر حبيب ومؤيد عليوي، دراسات نقدية حول القصص التي قرئت.

*********

نقطة ضوء...

التأجيج الطائفي..
محنة المواطن

مَنْ يتحدث عن حقوق مكونات بعينها هو لا يريد للعراق وللقضية العراقية خيراً بغض النظر عن حجم وأهمية هذا المكون! لأنه لا يتحدث عن شعب عدد نفوسه تجاوز الثلاثين مليونا ملونا، ولا عن وطن يمتد من زاخو حتى تخوم الكويت!
سياسة القوى المتنفذة بالترويج لسياساتها من خلال اشاعة «وَهَمْ « الدفاع عن المكوّن الفلاني هو في محصلته دعوة للتأجيج الطائفي والتعامل مع أفراد ذلك المكون ليس كمواطنين يمتلكون طاقات خلاقة يمكن استثمارها لبناء الوطن.
لم نجن من سياسة كهذه سوى افقار الشعب، وتردي الخدمات، وتكدس النازحين واللاجئين بالعراء، في أول ظاهرة يعرفها العراق؟! سياسة الطائفية التي يقودها الطائفيون تترك أبواب الوطن مشرعة على جحيم الحرب الطائفية، وتفتح أسوار الوطن للمعتدي والغازي والمحتل، وتجربة 2014 بضياع ثلث الوطن ما زالت ماثلة للعيان. وكلما انحسرت الطائفية، وبان في الافق مشروع عراقي، تراجع العدو في الداخل والخارج.
وها نحن اليوم نحصد ثمار الاصطفاف الوطني في التعامل مع الإرهاب من خلال دحر أكثر القوى ظلامية الممثل بداعش سيء الصيت والسمعة!
داعش الذي انتهك حرمة أراضينا واهالينا، لم يستطع أن يفعلها لولا الدعوات الطائفية التي انطلقت بصوتها المتحشرج قبيل الانتخابات الأخيرة من أجل استجداء الأصوات والتمترس خلف التشدد الديني والطائفة والعرق، معتمدة على قانون انتخابي جائر!
لذا نستجير بالشرفاء في هذا الوطن لكي نطلق صرخة مدوية واحدة من أجل ان يتم إقرار قانون انتخابي عادل جديد لا يضيع من خلاله صوت المواطن ولكي يكون العراق دائرة واحدة من شماله إلى جنوبه وليس على طريقة» الموصل النه وبصرتكم الكم او بالعكس»!
نحن كشعب لم نختلف فيما بيننا.. المشكلة فيما بينهم أولئك السياسيين الذين اختلفوا على توزيع الثروة والمناصب والكراسي!
نحن كشعب نطمح لوجود «سياسي» يتحدث عن حقوق المصلاوي كما يتحدث عن حقوق البصراوي..
ونحن كشعب لا نمتلك ولا نريد جدارا غير الوطن!

طه رشيد

**********

بالشعر و"الخشابة"
شيوعيو البصرة يحتفلون بنجاح أعمال المؤتمر العاشر
البصرة - أحمد ستار العكيلي
أقامت اللجنة الثقافية التابعة للجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في محافظة البصرة، حفلا فنياً في مناسبة نجاح اعمال المؤتمر الوطني العاشر للحزب، حضره عضو اللجنة المركزية وسكرتير اللجنة المحلية في البصرة الرفيق كاظم الحسيني، وجمع من الشيوعيين وأصدقائهم.
ادار الحفل الرفيق قاسم حنون، وافتتحه الرفيق الحسيني بالحديث عن مجريات اعمال المؤتمر، بدءا من مناقشة أوراقه، وحتى انتخاب القيادة الجديدة للحزب.
بعد ذلك قرأ الرفيق عباس الجوراني كلمة أشار فيها إلى ان إعلان الرفيق حميد مجيد موسى مغادرته سكرتارية اللجنة المركزية، يمثل "استراحة محارب"، متابعا قوله: "فليس سهلا الاعتياد بدون هذا الذي كانت تشخص اليه الابصار عندما تدلهم الخطوب.. وهؤلاء الشيوعيون لا فسحة لديهم لمنح مناصب شرفية. فللتكليف اثمان باهظة سددها الرفيق حميد مجيد موسى عن طيب خاطر، كما هو شأن الكثير من رفاقه.. حرمانات وتشريد واعتقالات وشتى صنوف المعاناة".
وكان للشعر حضوره في الحفل، إذ ألقى الشاعران احمد جاسم محمد وأبو نوفل البصري، قصائد في المناسبة. فيما استمع الحضور بعد ذلك إلى وصلات غنائية من "الخشابة"، قدمتها "فرقة الخشابة البصرية"، بقيادة الفنان قصي البصري.
هذا ووصلت الحفل برقيات تهنئة من تنسيقية التيار الديمقراطي في البصرة، وفرع النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين في المحافظة، وملتقى جيكور الثقافي، والتجمع الثقافي العراقي الحديث، ومنظمة الحزب الشيوعي العراقي في منطقة القبلة.
وفي الختام قدم شباب منظمة الحزب الشيوعي العراقي في قضاء الزبير، باقة ورد إلى الرفيق كاظم الحسيني احتفاء بفوزه عضوا في اللجنة المركزية للحزب.

*********

شيوعيو الكاظمية يوزعون قرطاسية على التلاميذ

بغداد – علي دبس
وزعت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في الكاظمية، الأربعاء الماضي، قرطاسية على مجموعة من تلاميذ "مدرسة المفيد الابتدائية المختلطة" وسط المدينة.
جاء ذلك خلال زيارة وفد من المنظمة يتقدمه سكرتيرها الرفيق باسم المنذري، إلى المدرسة. وقد فرح التلاميذ بالقرطاسية التي جاءت تبرعا من الخيرين، بهدف دعمهم وتشجيعهم على مواصلة الدراسة.
من جهتها أعربت إدارة المدرسة عن شكرها وتقديرها لمنظمة الحزب على مبادرتها الإنسانية.

*********

الايزيديون العراقيون في فيينا يحتفلون بعيد الصوم
فيينا – طريق الشعب
في مناسبة عيد الصوم (ايزى)، أقامت الجالية الايزيدية في العاصمة النمساوية فيينا، حفلا فنيا حضره جمهور من الايزيديين واصدقائهم.
وبعد ان تلقى المحتفلون تهاني وتبريكات في المناسبة، القى السيد سليمان الشنكاری كلمة رحب فيها بالحاضرين، ثم قرأ برقيات تهنئة وصلت الحفل من الحزب الشيوعي العراقي والحزب الشيوعي الكردستاني، وسفارة جمهورية العراق في النمسا، والقنصل العام، وغيرهم.
هذا وشهد الحفل فقرات فنية، بينها وصلات غنائية عربية وكردية، ودبكات، ومعزوفات موسيقية قدمتها فرقة الفنان جوان.

**********

في بيتنا الثقافي
خديجة الحمامي توقع "لا مغالاة في ما أقول"

بغداد – انتصار الميالي
أقام منتدى "بيتنا الثقافي" في ساحة الأندلس، السبت الماضي، حفل توقيع المجموعة الشعرية الأولى للشاعرة خديجة الحمامي، الموسومة "لا مغالاة في ما أقول"، والصادرة عن "دار الرواد المزدهرة للطباعة والنشر" في بغداد.
حضرت الحفل عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي الرفيقة شميران مروكل وعضو اللجنة المركزية الرفيق عمار البياتي، إلى جانب جمع من صديقات وأصدقاء الشاعرة، والعديد من الشيوعيين والمثقفين والأدباء والإعلاميين والناشطين المدنيين. فيما أداره الناقد والإعلامي عبد العزيز لازم، الذي قدم سيرة الشاعرة خديجة الحمامي، وتطرق إلى قصائدها التي كانت تنشرها في جريدة "طريق الشعب".
وبعد أن قرأت الحمامي قصيدتين لها، تحدثت بصورة موجزة عن حياتها وعن عائلتها التي تحمل أفكارا تقدمية، فضلا عن تأثرها بشقيقها لطيف، الذي ترك أثراً واضحا في حياتها، لا سيما بعد ان فصل من كلية الحقوق وهو في المرحلة الثانية بسبب نشاطه الشيوعي.
وسلطت الحمامي الضوء على معاناتها وعائلتها إثر مضايقات الحرس القومي، ثم تحدثت عن موهبتها في كتابة الشعر منذ أن كانت في الصف الثالث الابتدائي، متأثرة بوالدها، وكيف ان شقيقها احتضنها بعد وفاة الأب، مشيرة إلى انها اكملت دراستها، وأصبحت معلمة لمادة التربية الفنية، وساهمت في تنمية مواهب تلاميذها، وشاركت في مهرجانات مدرسية عدة، وحصلت على جوائز هي وتلاميذها في تلك المهرجانات، حتى وصل بها المطاف لأن تكون مشرفة تربوية.
وتحدثت الحمامي عن ديوانها البكر الذي يضم 46 قصيدة شعرية، تنوعت في مضامينها، وتناولت المرأة وحقوق الانسان وحرية التعبير والحياة والثورة ونضال الشيوعيين، وشهداء الحرية، والطائفية، والتغيير والنازحات، فضلا عن "طبيب الشعب" والعيادة الشيوعية الجوالة والكثير من الصور الاجتماعية، مؤكدة انها لم تتوان عن الكتابة، بل كانت مستمرة وحرصت على إلقاء قصائدها خصوصا في مؤتمرات رابطة المرأة العراقية واحتفالاتها، ومبينة ان الكاتبة والمناضلة سافرة جميل حافظ، شجعتها على طباعة الديوان، واخذت على عاتقها تبني إنجازه ومتابعة تنضيده وطباعته.
وفي سياق الحفل قدم عدد من الحاضرين مداخلات عن الشاعرة الحمامي، بضمنهم كل من الشاعر الكبير عريان السيد خلف والنقابي العمالي صبحي المشهداني والكاتبة سافرة جميل حافظ والقاصة والروائية صبيحة شبر ود. مزاحم مبارك (طبيب الشعب) ومؤرشف ثورة 14 تموز 1958 هادي الطائي.
وفي الختام وقعت الشاعرة خديجة الحمامي نسخا من ديوانها ووزعتها على الحاضرين. بينما قدمت لها الرفيقة شميران مروكل باقة ورد، وشهادة تقدير باسم منتدى "بيتنا الثقافي" سلمها إليها الرفيق عمار البياتي، فضلا عن باقات ورد وبرقيات تهنئة تسلمتها من صديقات لها ومقربين.